00
إكسبو 2020 دبي اليوم

سعيد حارب: أشغال استاد آل مكتوم تسير بزمن قياسي

أكد سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي رئيس مجموعة دبي ارتياح ممثلي الاتحاد الآسيوي عن سير الأشغال باستاد آل مكتوم التي دخلت مرحلتها الأخيرة.

وقال: هناك جهود كبيرة بذلت من مختلف الأطراف لاستكمال كافة المنشآت المستضيفة لبطولة آسيا بدبي سواء بنادي شباب الأهلي أو استاد آل مكتوم، وسنضع كل إمكانياتنا من أجل تنظيم يحقق التطلعات ويليق بسمعة دبي.

وأوضح رئيس مجموعة دبي أن كل التحضيرات للبطولة تسير حسب الجدول الزمني وأنه سيتم تسليم استاد آل مكتوم في حلته الجديدة في موعده المحدد نهاية الشهر الجاري، مشيرا إلى أن إنجاز هذا الملعب في شكله الجديد تمّ في زمن قياسي بفضل تضافر جهود كافة الأطراف المتداخلة في المشروع، وقال: سعداء بأن يكون لنا ملعب جميل بهذا الشكل، جاء ليعزز المنشآت الرياضية في دبي وهو مكسب مهمّ لشباب الإمارات.

وأضاف: محبو كرة القدم في آسيا وفي العالم ينتظرون هذه البطولة بشغف ونعدهم بتقديم نسخة متميزة كما عودتهم الإمارات في استضافة الفعاليات الرياضية الكبرى.

جاء تصريح سعيد حارب خلال الزيارة التي قام بها وفد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم برئاسة داتو ويندسور أمين عام الاتحاد القاري لتفقّد أشغال استاد آل مكتوم بنادي النصر أحد ملاعب البطولة، يرافقه عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، مدير البطولة، بحضور صلاح أمين، عضو مجلس دبي الرياضي، نائب رئيس مجموعة دبي، والعقيد حمد بن ديلان، مدير مجموعة دبي، وممثلين عن بلدية دبي ونادي النصر.
شرح
وزار الوفد جميع مرافق الاستاد التي تخضع للتوسعة وإعادة التأهيل حسب الخطط المتفق عليها، واستمع إلى شرح من المهندسين المسؤولين عن العمليات الإنشائية.

وعبر وفد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن رضاه عن سير الأشغال التي أوشكت عن نهايتها، حيث من المتوقع أن يتم تسليم الملعب في حلته الجديدة نهاية الشهر الجاري، وسيتم الوقوف على جاهزيته بشكل تام من خلال إقامة مباراة تجريبية في شهر ديسمبر المقبل.

وشملت أشغال استاد آل مكتوم إعادة بناء المدرجات ورفع طاقة استيعابها من 9600 متفرج إلى 15 ألفاً، وإعادة تهيئة المنصة الرئيسية والمبنى الإداري الذي يشمل استديوهات البث التلفزيوني والمنطقة المختطلة ومدخل اللاعبين و4 غرف لتبديل الملابس.

وغرفة استراحة كبار الشخصيات والمجلس الخاص ومصلى كبار الشخصيات وغرفة الإسعافات الأولية والعيادة الطبية ومركز اللياقة البدنية وغرفة فحص المنشطات ومكتب الاتحاد الآسيوي وغرفتين للحكام وقاعة المؤتمرات الصحافية والمركز الإعلامي الذي سيتسع لـ200 إعلامي وقاعة المحاضرات ومنظومة إلكترونية متطورة لتعزيز الأمن والسلامة داخل الملعب.
160
بلغت ميزانية إعادة تهيئة استاد آل مكتوم 160 مليون درهم، وسيحتضن 6 مباريات من البطولة، أولها لقاء كوريا الجنوبية والفلبين من المجموعة الثالثة 7 يناير 2019، ثم مباراة البحرين وتايلاند من المجموعة الأولى، ثم مباراة لبنان والسعودية من المجموعة الخامسة ولقاء العراق وإيران من المجموعة الرابعة، إضافة إلى مباراة من الدور الثاني وأخرى من ربع النهائي.

طباعة Email