لجنة «فيفا» تكرّم أمين عام مجلس دبي الرياضي

دبي تودع «شاطئية القارات» بليلة النجوم

جانب من حفل التكريم | من المصدر

احتفت دبي مساء أول من أمس بنجوم كرة القدم الشاطئية في الحفل السنوي الذي تنظمه لجنة الكرة الشاطئية في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي والذي يعرف بـ«ليلة النجوم»، وذلك بعد ختام النسخة الثامنة من بطولة كأس القارات الشاطئية لكرة القدم.

وشهد الحفل تكريم أفضل اللاعبين والمدربين والمدن المستضيفة لكرة القدم الشاطئية لعام 2018، كما قامت لجنة كرة القدم الشاطئية في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بتكريم سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي لجهوده في تطوير ونشر كرة القدم الشاطئية في الدولة والمنطقة والعالم، وذلك بحضور ناصر أمان آل رحمة مساعد أمين عام مجلس دبي الرياضي ونجوم اللعبة في العالم، وخوان كوسكو المدير التنفيذي للجنة الكرة الشاطئية في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

أفضل لاعب

ونال الإسباني لورينك جائزة أفضل لاعب في العالم وجائزة 5 نجوم كرة قدم الشاطئية في العالم، وحصلت الروسية مارينا فيدوروفا على جائزة أفضل لاعبة، والبرتغالي إلينتون أندريد على جائزة أفضل حارس مرمى والبرازيلي جيلبرتو مدرب منتخب السامبا على جائزة أفضل مدرب في العالم.

فريق الأحلام

كما تم تكريم فريق الأحلام العالمي الذي يضمّ أفضل خمسة لاعبين في العالم يتم اختيارهم بناء على تصويت اللاعبين والمدربين من مختلف الدوريات في العالم، وضم فريق الأحلام: الإسباني لورينك، والبرازيليين برونو زافير، وداتينها، والياباني أوزو، وحارس المرمى البرتغالي إلينتون أندريد ونال الإسباني إيدو جائزة أفضل هدف في عام 2018 الذي سجله في دوري أوروبا لكرة القدم الشاطئية، وتسلمت مدينة نازاري البرتغالية جائزة أفضل مدينة مستضيفة لبطولة كرة قدم شاطئية على تنظيمها بطولتي الدوري الأوربي لكرة القدم الشاطئية وكأس أوروبا لأندية كرة القدم الشاطئية النسائية.

حدث مهم

وأكد سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي أن بطولة كأس هواوي لقارات كرة القدم الشاطئية دبي، تعد من أهم الأحداث الرياضية على أجندة المجلس السنوية، وقال: «نحن فخورون بأن تصبح دبي عاصمة للرياضة والرياضيين، حيث اعتادت دبي أن تكون دائماً الوجهة لتكريم المبدعين والمتفوقين في كافة المجالات، وتعد إقامة حفل النجوم لتكريم أفضل اللاعبين والمدربين الأكثر تميزاً على مدار عام كامل ومكافأة المجتهدين من لاعبين ومدربين وحتى منظمين في العالم، في دبي كل عام هو دليل على مكانة دبي المتميزة بين دول العالم، وهو ما يجعل من بطولة كأس القارات التي تقام في دبي سنوياً أكثر من مجرد حدث تنافسي حيث تتخطى الأمر لتصبح مركزاً لتطوير اللعبة على مستوى العالم».

وأضاف أمين عام مجلس دبي الرياضي: «لقد حظيت البطولة بإقبال جماهيري كبير جاء ليتابع فرقه المفضلة من مختلف دول العالم، حيث امتلأت المدرجات بعشاق كرة القدم الشاطئية، كما نالت البطولة إشادة واسعة من الأوساط الرياضية العالمية الذين أبدوا إعجابهم الشديد بالتنظيم الرائع إضافة إلى موقع إقامة البطولة المتميز، كما عبرت الوفود التي حضرت للبطولة عن انبهارها بجمال ورقي التطور للمنشآت الرياضية والعمرانية في دانة الدنيا، وأكدوا أنها ستكون وجهتهم السياحية الدائمة لقضاء العطلات».

من جهته أكد علي عمر مدير البطولة أن النسخة الثامنة لبطولة كأس القارات جاءت مميزة وحققت أفضل مستوى فني منذ انطلاقتها في 2011، وأن اختيار منطقة كايت بيتش كان موفقاً وجاذباً للجماهير التي حققت رقماً قياسياً في الحضور، حيث بلغ معدل الحضور 1000 مشجع في اليومين الأول والثاني ثم 3 آلاف في الأيام الثلاثة الأخيرة تزامناً مع عطلة نهاية الأسبوع، لتحقق بذلك النسخة الثامنة أكبر عدد في الحضور الجماهيري.

ومن جانبه عبر خوان كوسكو المدير التنفيذي للجنة الكرة الشاطئية في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، عن تقديره لإقامة الحفل في دبي التي باتت محطة تنشدها أسرة لعبة كرة القدم الشاطئية على مستوى العالم في موعد يتجدد سنوياً في هذا الوقت من العام، سواء لتقديم أفضل المستويات الكروية بمشاركة نخبة من المنتخبات الأقوى من كل قارة، أو التطلع لحصد الجوائز في (ليلة النجوم) التي تزداد تألقاً عاماً بعد عام بتواجدها في دبي أرض المتفوقين.

نسخة متميزة

أكد علي عمر مدير البطولة، أن النسخة الثامنة تعد نسخة متميزة ومن أفضل البطولات على المستوى الفني والجماهيري، نتمنى بتكاتف الجهود أن نحافظ على هذا النجاح في المستقبل، خاصة أن دبي أصبحت وجهة لكرة القدم الشاطئية على مستوى العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات