استدعاء مرزوق وسيف بديلين لخلفان وإسماعيل

«الأبيض» يستعد لبوليفيا ومصر من ند الشبا

قرر الجهاز الفني لمنتخبنا الوطني بقيادة الإيطالي زاكيروني استدعاء لاعب فريق الشارقة سيف راشد، ومحمد مرزوق لاعب شباب الأهلي للانضمام لصفوف منتخبنا الوطني خلال التجمع المحلي الحالي، بديلاً للمصابين خلفان مبارك لاعب فريق الجزيرة، وإسماعيل احمد لاعب العين اللذين يستكملان علاجهما في ناديهما.

ويواصل الأبيض تدريباته اليومية على ملعب ند الشبا في دبي، بمعنويات عالية استعداداً للمواجهتين الوديتين أمام بوليفيا يوم 16 ومصر يوم 20 من الشهر الجاري، في إطار الاستعداد للمشاركة في نهائيات كأس آسيا التي ستقام مطلع العام المقبل، وعبر حسن سهيل عضو لجنة المنتخبات عن سعادته بحماس جميع اللاعبين المشاركين في المران وشعورهم بتحمل المسؤولية الملقاة على عاتقهم، سعيا لرفع علم الدولة في المحفل القاري المهم المقبل.

اختيارات

وعن اختيارات المدرب زاكيروني لقائمة الفريق الحالي، واستبعاده لعدد من الدوليين وما يتردد عن سبب عدم اختيار لاعب العين محمد عبد الرحمن «عجب» للمرة الثانية على التوالي هو تعرضه للإيقاف يقول حسن سهيل عضو لجنة المنتخبات باتحاد الكرة: لا يوجد أي قرار بإيقاف أي لاعب كما يردد البعض، وعدم اختيار عجب أو غيره من اللاعبين الذين خلت القائمة من أسمائهم، يعود لقناعات المدرب واختياراته الفنية، كما يسعى الجهاز الفني لدعم المنتخب ببعض عناصر الأولمبي لمنحهم فرصة الاحتكاك القوي، عموما أرجو ألا ينشغل الشارع الرياضي بمثل هذه الأمور التي تخص الجهاز الفني، وأن يكون تركيز الجميع لدعم المنتخب والالتفاف حوله من اجل الظهور المشرف خلال نهائيات آسيا.

وقال سهيل إن الروح العالية التي يبديها اللاعبون خلال مران المنتخب الوطني وشعورهم بتحمل المسؤولية يدعونا إلى التفاؤل خلال المشاركة المقبلة في نهائيات كأس آسيا، وأضاف قائلا: ان الاختيارات التي اعلنها المدرب الايطالي زاكيروني هي اختيارات فنية بحتة وفق متطلبات المرحلة المقبلة، وإن حالات الغياب التي لاحظها الجمهور والمتابعون هي عبارة عن حالات إصابة لعدد من اللاعبين، وإن شاء الله نأمل أن تشهد القائمة التالية خلال تجمع ديسمبر عودة بعض اللاعبين المصابين.

وأشار حسن سهيل إلى حاجة المنتخب للدعم الجماهير والتفاف الإعلام بمختلف أنواعه خلال المرحلة المقبلة، لتوفير مزيد من التركيز للاعبين، ورفع معنوياتهم، خاصة وان الوقت المتبقي على انطلاقة البطولة قليل، ويتطلب تكثيف العمل دون الالتفاف إلى أية أمور ثانوية من الممكن ان يخلق طرحها سلبيات نحن في غنى عنها الآن.

تطور كبير

فيما أكد خالد عيسى حارس مرمى الأبيض أن معنويات اللاعبين كلها مرتفعة، خاصة وأنه التجمع الأول داخل الدولة لتحضير الأبيض للمنافسة على لقب كأس آسيا الذي هو هدف جميع اللاعبين، سواء من تم استدعاؤه للتشكيلة أم غير ذلك، وأوضح أن الفترة المقبلة ستشهد تطورا كبيرا في أداء المنتخب بعد زيادة الانسجام بين اللاعبين، وتعميق ذلك سيكون بمزيد من الوديات، حيث يعتبر المعسكر الحالي بدبي كافيا لإظهار المنتخب بالشكل الأنسب.

وقال عيسى: ما نحتاج إليه الآن، هو الدعم الجماهيري، ودعوات المخلصين من أبناء الامارات، فنحن ندخل بكل قوة وتركيز لأداء أفضل مستوى في المباريات، ويجب تقديم الغالي والنفيس من اجل الظهور بشكل يليق بسمعة الإمارات، نعلم أن الجماهير كانت غاضبة من عدم الظهور بالشكل المناسب، لكننا قادرون على تحقيق ذلك والعودة لسكة الانتصارات ودخول كأس آسيا بشكل مغاير تماما وأفضل مما سبق.

وتابع: بالنسبة لنا في مركز حارس المرمى، لم يكن هناك أي مشكلة مع أي حارس لعبت بجواره، نعم هناك تنافس بين الحراس، ولكنه شريف للغاية ولصالح المنتخب أو النادي، ومن يتم اختياره للعب المباراة، يكون باقي الحراس أول من يشجعه ويقدم له الدعم والتوفيق، لأن الأمر ليس له علاقة بأسماء لكن يتعلق بالمنتخب.

تمثيل

أما حسن إلياسي لاعب منتخبنا فيقول: دعونا الآن من الأسماء، فكل اللاعبين المنضمين للمنتخب مؤهلون لتمثيل الوطن أفضل تمثيل خلال البطولة الآسيوية المقبلة، وقال: أطمئن الجميع بأن حماسنا كبير ورغبتنا في تشريف الوطن لا حدود لها، وبرغم حداثة بعضنا في صفوف المنتخب الا أننا نملك ثقافة الفوز وتحقيق شرف المنافسة على اللقب، ونحن عازمون على الوصل للمباراة النهائية بفضل دعم الجميع للمنتخب وتشجيع الجمهور للاعبين، خاصة العناصر الشابة التي تحتاج إلى الدعم والمؤازرة.

تعليقات

تعليقات