الجزيرة والوصل.. الزحف إلى المقدمة

مقدمة الترتيب هدف الجزيرة والوصل | أرشيفية

يستضيف فريق الكرة الأول بنادي الجزيرة نظيره الوصل في السابعة والنصف الليلة على استاد محمد بن زايد في الجولة 9 لدوري الخليج العربي، وكلاهما يسعى إلى اللحاق بأندية المقدمة في ترتيب الدوري، ويأتي صاحب الأرض في المركز الثاني برصيد 16 نقطة، وبفارق 4 نقاط، قبل بداية الجولة، عن الشارقة المتصدر، في مقابل 10 نقاط للوصل في الترتيب الثامن، وهذا الترتيب مؤقت للفريقين، لحين الانتهاء من الجولة، وصاحب الأرض لم يخسر خلال الجولات الثماني الماضية، وحقق الفوز في 4 مباريات، ومثلهما تعادلاً.

ويدخل «الإمبراطور» المنتشي بالفوز العريض الذي حققه على الفجيرة في الجولة الماضية 6 - 3 بهدف مواصلة مشوار الانتصارات وعدم العودة إلى مسلسل الهزائم التي عانى منها هذا الموسم، حيث منح الفوز الأخير لاعبي الوصل الثقة بأنفسهم مجدداً وبقدرتهم على تعويض ما فاتهم في الدوري، ويحتل «الإمبراطور» المركز الثامن حالياً برصيد 10 نقاط حصيلة فوزه في ثلاث مباريات وتعادله في واحدة وخسارته في أربع، وشهد لقاء الفجيرة عودة الحس التهديفي لمهاجمي الوصل كايو وليما حيث نجحا في تسجيل «هاتريك» لكل واحد منهما.

تعويض
ويتوقع مواجهة قوية بين الفريقين لتحسين الترتيب، ويرفع الجزيرة شعار الفوز بعدما أهدر 4 نقاط في الجولتين الماضيتين أمام اتحاد كلباء على ملعبه 1-1، ودبا 3 - 3 خارج أرضه، ما جعله يبتعد عن الشارقة المتصدر بـ4 نقاط، وبعدما كان متساوياً معه في النقاط خلال الجولتين 6، و7، أما الإمبراطور فإنه يخوض المباراة بمعنويات الفوز العريض على الفجيرة.

منافس قوي
وقال الهولندي مارسيل كايزر مدرب الجزيرة إن فريقه سيخوض مباراة صعبة أمام فريق قوي، يمتلك لاعبين مميزين على المستويين الدفاعي والهجومي، وإن الخصم يقدم كرة مميزة، وقد حقق فوزاً كبيراً على الفجيرة في الجولة الماضية، ومؤكداً أهمية تحقيق الفوز، والخروج من مرحلة الإحباط التي وقع فيها الفريق خلال الجولتين الماضيتين بتحقيق التعادل وخسارة 4 نقاط.

وعن ظاهرة غياب التركيز بالنسبة لفريقه بحيث إنه يسجل تقدماً، وفي نهاية المباراة يستقبل أهدافاً ويتمكن الخصم من تحقيق التعادل قال: هذه الظاهرة ليست في الجزيرة فقط بل إنه شاهدها في الكثير من فرق الدوري، ولذلك فإنه يعمل على علاجه، كما أن الجهاز الفني يحلل العمل بعد نهاية كل مباراة، من أجل وضع الحلول اللازمة للأخطاء. وشدد أنه ليس من المنصف تحميل المسؤولية لخط الدفاع وحده، لأنها مسؤولية الفريق ككل.

ترقب
وعن الحالة البدنية قال كايزر: خليفة الحمادي يعاني من إصابة في الركبة، ويعمل الجهاز الطبي على شفائه، إضافة إلى أن علي خصيف لم يتمرن أول أمس وسنرى إمكان مشاركته من عدمه.

ورداً على تساؤل حول تقييمه للاعبين الأجانب وخصوصاً ناصر بارازيت قال عندما تعاقدنا مع اللاعب كنا على علم بأنه ليس في حالة بدنية غير جيدة، لأنه لم يتدرب مع فريقه فترة كافية كما أنه لم يشارك في معسكر الفريق، ولذلك يجب أن نمنحه الفرصة وحالته البدنية تتحسن، وبالنسبة لي فإنني أدفع باللاعب الجاهز سواء مواطناً أو أجنبياً، ولست مطالباً بالدفع بأربعة أجانب.

وعن توقعه لسيناريو المباراة قال: لا أستطيع توقعه لكن أتمنى أن يؤدي الفريقان كرة ممتعة، وتشهد العديد من الأهداف لأنني أفضل الأسلوب الهجومي دائماً، كما أتمنى ألا نتلقى المزيد من الأهداف، ويكون الفوز حليفنا، ومشيراً إلى أن الفارق في المراكز ليس له تأثير، والوصل من الممكن أن يتقدم في قائمة الترتيب، وبالنسبة لنا فإننا نركز على التطور بشكل عام، والتعامل مع كل مباراة على حدة.

تفكير إيجابي
من ناحيته أكد المدرب الوطني حسن العبدولي المدير الفني للوصل أن «الإمبراطور» عمل على علاج الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون في لقاء الفجيرة وكلفت الفريق ثلاثة أهداف وهي أخطاء يتحملها الجميع وليس لاعباً معيناً، ويتطلع إلى تحقيق نتيجة إيجابية أمام منافس قوي يمتلك عدداً مميزاً من اللاعبين الدوليين وأجانب على أعلى مستوى ويقدم كرة قدم جميلة، موضحاً أن لقاء «فخر أبوظبي» مثل أي مباراة يخوضها «الأصفر» من حيث الاهتمام والتحضير الجيد لها.

وقال: نفكر دائماً للأمام ونعمل على الخروج من المركز الذي يحتله الوصل ولا يرضي أحداً بالنادي حيث نسعى لعودة الإمبراطور لمكانه الطبيعي وهو المربع الذهبي وأن نكون ضمن فرق المقدمة. وأضاف: قد أعطتني إدارة النادي الصلاحيات الكاملة للعمل مع الفريق، ونحن مع الإدارة وهي التي ترى المناسب ولا يوجد أعمال تحت أي ضغط.

العطاس: نحترم الخصم ونسعى إلى الفوز
قال مدافع فريق الجزيرة الشاب محمد العطاس إن فريقه يحترم الخصم، كما هو الحال مع جميع فرق الدوري، والمبدأ العام هو تقديم الأفضل، مشيراً إلى أن الوصل من فرق الدوري الكبرى، ولديه لاعبون مميزون في جميع الخطوط، في المقابل يمتلك فريقه نخبة من اللاعبين المميزين، القادرين على صنع الفارق في أية مواجهة.

وعن تراجع الفريق خلال المباراتين الماضيتين والاكتفاء بالتعادل أمام كلباء ودبا، قال: تعلمنا الدرس، وسنبذل قصارى جهدنا للعودة مرة أخرى إلى طريق الانتصارات، المواجهة ستكون صعبة، لكنهم عازمون على إدخال الفرحة إلى قلوب الجماهير وخصوصاً أن المباراة على أرضنا.
ويرى العطاس أن الغيابات لن تؤثر في فريقه، والجزيرة بمن حضر، ولا يقف على لاعب أو أكثر. أبوظبي - البيان الرياضي

سوك: الفوز يعيدنا إلى المنافسة
أكد المدافع الكوري واه بان سوك لاعب الوصل أن لقاء الجزيرة خارج ملعب «الفهود» يأتي بعد فوز الفريق على الفجيرة بنتيجة كبيرة، وتحقيق الفوز على «فخر أبوظبي» ما يعيد «الإمبراطور» للمنافسة مجدداً على المراكز المتقدمة. وقال: لدي يقين من أن لاعبي الوصل سيكونون على قدر المسؤولية، مشيراً إلى أنه يسعى إلى التسجيل في مرمى الجزيرة.

وأضاف: لقد حققت الانسجام مع الفريق والأجواء هنا رائعة حتى إني أعمل جاهداً على تعلم اللغة العربية ولدي تواصل جيد مع زملائي اللاعبين وأحاول تعلم اللغة الإنجليزية بشكل أفضل وكذلك البرتغالية للتواصل مع كايو وليما. واختتم سوك حديثه بالقول: كايو وليما من أبرز المهاجمين ، والجميع يكمل بعضه ويعمل بروح الفريق، ونتطلع لتحقيق نتيجة إيجابية في مباراة اليوم. دبي - البيان الرياضي

تعليقات

تعليقات