في استطلاع «البيان »

63 %: أروابارينا قادر على تحقيق النجاح مع شباب الأهلي

Ⅶ نجاح متوقع لأروابارينا مع شباب الأهلي | تصوير: مجدي اسكندر

اتفق 63% من المشاركين في استطلاع «البيان» أن الأرجنتيني رودولفو أروابارينا مدرب الفريق الأول لكرة القدم بنادي شباب الأهلي قادر على تحقيق النجاح مع فريقه الجديد، مثلما فعل مع الوصل حيث نجح أثناء توليه قيادة «الإمبراطور» في إنهاء الفريق لدوري الخليج العربي في المركز الثالث مما مكنه من حجز مقعد في دوري أبطال آسيا، فضلاً عن بلوغ الوصل لنهائي كأس رئيس الدولة وكأس الخليج العربي، في المقابل أكد 37% من المشاركين عدم قدرة أروابارينا على تحقيق النجاح ذاته مع فريقه الجديد شباب الأهلي.

وطرحت «البيان» في استطلاعها الأسبوعي سؤالاً على جمهورها مفاده:«هل تتوقع نجاح المدرب الأرجنتيني أروابارينا مع شباب الأهلي كما نجح مع الوصل؟، فجاءت النسب السابقة طبقاً لنتائج الاستطلاع على الموقع الإلكتروني للصحيفة وعلى حسابها الرسمي على شبكة التواصل الاجتماعي «تويتر».

واختلفت النسب في نتائج الاستطلاع على «الفيس بوك» والتي جاءت ضد نجاح المدرب مع فريقه الجديد، حيث رفض 57% من المشاركين فكرة تكرار أروابارينا تجريته الناجحة مع الوصل مع فريق شباب الأهلي، في حين أكد 43% قدرته على تحقيق النجاح مع «فرسان دبي».

أدوات النجاح

وأكد الكابتن حسن الشيباني «بولو» مدرب ونجم نادي الوصل السابق أنه من الصعب التكهن بنجاح أي مدرب من عدمه في عالم الساحرة المستديرة المتقلب، حيث يكون التوقع في مثل هذه الأمور صعباً للغاية.

وقال: «في العموم إذا توفرت لأي مدرب سبل النجاح والأدوات التي تساعده لتحقيق ذلك فستكون مهمته سهلة».

جمهور الذهب

وأضاف: «لقد قدم الأرجنتيني رودولفو أروابارينا أثناء توليه دفة الفهود عملاً ممتازاً خلال الموسمين الماضيين ورفع من مستوى الفريق، وبلا شك فهو مدرب لديه شخصية محبوبة من الجميع ويستطيع أن يخلق جواً من التفاهم والانسجام بين كافة المحيطين به وهذه نقطة تميز شخصيته وهي أمر مهم في نجاح أي فريق».

وتابع: «إن نجاح أروابارينا مع شباب الأهلي من عدمه يعتمد على جملة من الأمور تلخصها ثلاثة أمور: «هي التعاون والإخلاص، والانضباط من جانب اللاعبين»، ولا ننسى أن الوصل حظي بمساندة جماهيرية كبيرة من أوفياء الإمبراطور خلال فترة تولي أروابارينا المسؤولية مما ساعد على نجاح المدرب.

تعليقات

تعليقات