أيمن الرمادي: نتطلع إلى عبور النقطة 16 في الدور الأول

Ⅶ عجمان حقق فوزاً ثميناً على اتحاد كلباء | تصوير: زيشان أحمد

أكد أيمن الرمادي مدرب فريق عجمان، أن فريقه يتطلع إلى عبور النقطة 16 كحد أدنى، قبل نهاية الدور الأول من دوري الخليج العربي، ما يمهد الوصول إلى منطقة الأمان في وقت مبكر، وأضاف الرمادي بعد الفوز على مضيفه اتحاد كلباء 3-2 في الجولة الماضية من البطولة، أن الوصول إلى النقطة العاشرة أسهم في تقريب «البرتقالي» من منطقة جيدة، مشيراً إلى أن فريقه قدم أداء مميزاً، رغم أنه حصل على راحة أقل بيوم من «النمور»، بعد انتهاء الجولة قبل الماضية، وكان المردود ممتازاً، باستثناء بعض الفترات، بسبب تفوُّق المنافس في الجانب الجسماني والبدني، خاصة على مستوى اللاعبين المهاجمين.

واعترف الرمادي، أن فريقه أهدر العديد من الفرص، إلا أنه يرى أن الوصول إلى مرمى المنافس، وتسجيل 3 أهداف، يعتبر من الأمور الإيجابية، على خلاف الفترة الماضية، التي يزور فيها عجمان مرمى المنافسين بلا تهديف، كاشفاً أن الفريق اجتهد في التدريبات الأخيرة، وركز على عملية التهديف.

ولفت الرمادي إلى أن عجمان لم يحالفه التوفيق في الفترة الأخيرة، خاصة في الجولة السابعة، بعد ضياع الفوز أمام العين في آخر 9 دقائق من المباراة، مشيداً بحصول فريقه على 7 نقاط من خارج أرضه. وعن تقنية الفيديو المساعد «الفار»، قال الرمادي إن «الفار» تجربة وليدة، تحتاج إلى «التجويد»، بعد النظر إلى نتائج التجربة ومعالجة السلبيات.

مباراة صعبة

من جانبه، قال الإيطالي فابيو فيفياني مدرب اتحاد كلباء، إن المباراة كانت صعبة، إلا أن فريقه أهدى الضيوف المباراة، وأضاف فيفياني أن اللاعبين عليهم استيعاب حقيقة أن الدوري في غاية الصعوبة، مشيراً إلى أنه رغم الخروج بنتيجة سلبية، إلا أنه ثمة مكاسب منها عودة الفريق في الشوط الثاني، الذي شهد ارتكاب بعض الأخطاء الفردية في الوقت نفسه، ما مهد الطريق أمام عجمان للعودة إلى المقدمة، وإحراز الهدف الثالث.

وعن وجود ثغرة في الدفاع، وتحديداً عمر الخديم، الذي كان خارج الخدمة، أوضح أن اللاعب قدم أداء مميزاً أمام الجزيرة في الجولة قبل الماضية، ولم يحالفه التوفيق في المباراة الأخيرة، ما أدى إلى استبداله بزميله حمدان ناصر في بداية الشوط الثاني، موضحاً أنه في المباريات ضد فرق تمتلك أجنحة سريعة، يستخدم اللاعب عادل الحمادي في مركز الظهير الأيسر، الذي تعرض للإصابة أخيراً، وعوض مكانه عمر الخديم، في ما يعتبر المركز ليس المفضل لدى اللاعب البديل حمدان، الذي تم الدفع به في بداية الشوط الثاني.

فرق منافسة

وعن خسارته أمام فرق منافسة على أرضه وبين جماهيره، شدد فيفياني على جميع المباريات، وكانت كتيبة «النمور»، هي الأفضل في المباراتين السابقتين أمام الفجيرة وعجمان، لكن للأسف، أهدى فريقه نقاطاً ثمينة للفجيرة وعجمان، واللذين تفوقا بفضل أخطاء اتحاد كلباء. وأشار مدرب اتحاد كلباء، إلى أن اللاعب المحترف، يجب أن يكون قادراً على اللعب كل 3 أيام، بتركيز ذهني عالٍ، لكن للأسف بعض اللاعبين يفتقدون هذه الميزة، ما جعله يطالب لاعبيه دائماً بالتوازن طوال الـ 90 دقيقة، بعد الخسارة، خاصة أن التركيز وراء ضياع العديد من النقاط لاتحاد كلباء.

وعن انطباعه تجاه صافرة التحكيم، قال فيفياني: طاقم التحكيم اجتهد حتماً من أجل تقديم أفضل ما لديهم، متمنياً أن تقل الأخطاء التحكيمية في الفترة المقبلة، موضحاً أنه كان يتطلع إلى إسعاد الجماهير المتعطشة للفوز على ملعبها، مشدداً على ضرورة العمل، من أجل الاستعداد للمباراة المقبلة أمام الشارقة.

تعليقات

تعليقات