تعادل «رابح» للصقور مع العميد

من مباراة النصر والإمارات | تصوير: إبراهيم صادق

حقق فريق الإمارات الأول لكرة القدم، تعادلاً «رابحاً» 3/‏3 أمس مع ضيفه النصر ضمن الجولة الثامنة لدوري الخليج العربي، ليرفع الصقور رصيده إلى النقطة الـ 5، والعميد إلى النقطة الـ 8.

سجل للصقور محترفه الفرنسي «مالي الأصل» شيخ دياباتي «ق 36 و84»، وعيسى علي في الدقيقة 97، فيما سجل للعميد محترفه الإسباني الفارو نيغريدو «ق31» و«76» من ركلة جزاء، والبرازيلي صموئيل روزا في الدقيقة 81 من زمن المباراة.

لعب فريق الإمارات بتشكيلة ضمت، أحمد الشاجي، وأحمد مال الله وخالد شماريخ وسعد سرور وعبدالله موسى وفهد خلفان ووليد عمبر وبكاري كونيه وبيرني وأبو بكر سيلا وشيخ دياباتي، فيما خاض النصر المباراة بتشكيلة تألفت من، إبراهيم عيسى وطارق أحمد ومحمود خميس ومحمد العكبري وجاسم يعقوب ومسعود سليمان وخليفة مبارك وكاباي والفارو نيغريدو وماركوس غابريل.

أدار المباراة طاقم تحكيم ضم، يحيى الملا حكم ساحة، وجمعة المخيني حكم مساعد أول، وطلال النعيمي حكم مساعد ثاني، وأحمد مصبح مبارك حكم رابع.

بداية قوية

بدأ النصر المباراة بقوة من خلال سلسلة هجمات شنها على مرمى مضيفه، أخطرها تسديدة محترفه الإسباني الفارو نيغريدو في الدقيقة التاسعة، قبل أن يرد الصقور عبر محترفه الإيفواري بكاري كونيه بتسديدة مماثلة في الدقيقة 17 من زمن المباراة.

هدف السبق

وواصل فريق النصر ضغطه سعياً إلى تسجيل هدف السبق، حتى تحقق له ما أراد في الدقيقة 31 بتسجيل نيغريدو هدف العميد الأول من كرة وصلته عرضية محكمة داخل منطقة جزاء فريق الإمارات، الذي تنبه إلى حقيقة أن منافسه يسعى إلى مضاعفة النتيجة، واستثمار حالة عدم التركيز لدى الصقور بعد هدف التقدم.

خبرات سابقة

ولم يهنأ العميد كثيراً بهدف التقدم، حيث تمكن الفرنسي شيخ دياباتي محترف الصقور من معادلة النتيجة بتسجيله هدف التعادل في الدقيقة 36 من داخل منطقة جزاء النصر، وبطريقة استثمر خلالها كل خبراته السابقة، قبل أن يكمل الفريقان دقائق الشوط الأول من المباراة بأداء شبه متكافئ، قبل أن يطلق يحيى الملا حكم المباراة صافرة نهاية أحداث الشوط الأول بالتعادل الإيجابي لعباً ونتيجة.

ظهور لافت

وواصل الفريقان في الشوط الثاني «رتم» الأداء الجيد من خلال هجمات بدأها نيغريدو في الدقيقة 56 بتسديدة قوية، قبل أن يسجل دياباتي ظهوراً لافتاً بتسديدة مماثلة في الدقيقة 59 من زمن الشوط الثاني من المباراة، إلا أن كلا المحاولتين لم تحدث فارقاً في النتيجة.

زيارة الشباك

وعاد نيغريدو لزيارة شباك الصقور للمرة الثانية بتسجيله هدف النصر الثاني من ركلة جزاء في الدقيقة 76 بعد رجوع حكم المباراة يحيى الملا إلى تقنية «الفار»، قبل أن يعزز البديل روزا تقدم العميد بتسجيله الهدف الثالث في الدقيقة 81 من زمن المباراة، التي شهدت دقيقتها الـ 84 تسجيل الصقور هدفه الثاني عبر محترفه دياباتي، إلا أن الصقور رفض الهزيمة عندما تمكن لاعبه عيسى علي من تسجيل هدف التعادل الثالث من قذيفة سددها قوية داخل شباك العميد الأزرق في الدقيقة 97 من زمن المباراة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات