اقترب من التأهل بعد الفوز على الظفرة

زوران: «الخيارات» سرّ قوة العين

اقترب العين من التأهل لربع نهائي مسابقة كأس الخليج العربي لكرة القدم، وأصبح على بعد فوز واحد فقط ليضمن صعوده رسمياً، بعد وصوله للنقطة التاسعة من 4 مواجهات ليتقاسم صدارة المجموعة الثانية مع النصر، وذلك بعد فوزه على ضيفه الظفرة بهدف دون رد سجله البرازيلي كايو لوكاس، أول من أمس على ملعب استاد طحنون بن محمد بالقطارة، وهو الملعب الذي شهده العديد من الانتصارات والإنجازات العيناوية، الذي يعود له الزعيم بعد أربعة أعوام بعد أن انتقل في وقت سابق من عام 2014 للعب بملعب استاد هزاع بن زايد.

وأعرب الكرواتي زوران ماميتش، المدير الفني لفريق نادي العين عن قناعته أن سر قوة فريقه هو في وجود الكثير من الخيارات بين صفوف اللاعبين، خاصة العناصر الشابة التي أثبتت قدرات عالية خلال مسابقة كأس الخليج العربي، وعبر زوران عن سعادته بالفوز الذي تحقق، لافتا إلى أن المواجهة لم تكن سهلة أمام الظفرة، وأهدر العين خلالها عدداً من الفرص التي كانت كفيلة بزيادة غلة الأهداف، وقال: حصلنا على الأهم وهو النقاط الثلاث، كما أن اللاعبين خرجوا من دون أية إصابات، وهذا أمر جيد، وأضاف: أمر رائع أن يكون لدى المدرب خيارات عدة وحلول متميزة في قائمة الفريق لمواجهة التحديات المختلفة في الموسم.

عناصر شابة

وقال المدرب الكرواتي، الذي كان يتحدث في المؤتمر الصحافي الذي عقد عقب نهاية مباراة فريقه أمام ضيفه الظفرة أول من أمس، إن العناصر الشابة التي تم اكتشافها خلال مباريات كأس الخليج العربي لكرة القدم، ظهروا بصورة متميزة، وهم بالطبع يمثلون مستقبل النادي، وعليهم أن يدركوا جيدا أنهم في بداية المشوار، وكل لاعب منهم مطالب بتعزيز جهوده والتعامل بعقلية احترافية للمحافظة على نفسه، وبالتالي تطوير مستواه.

وحول إصابة مدافع الفريق الدولي محمد أحمد، قال زوران، إن اللاعب يخضع حاليا لبرنامج علاجي وسنقف على تقاريره الطبية ومدى تجاوبه مع العلاج خلال الفترة المقبلة، وقبل مباراة الجزيرة بعد خمسة أيام من الآن لنرى إمكانية جاهزيته من عدمها.

لا نستحق الخسارة

من ناحيته أكد الصربي فوك رازوفيتش، المدير الفني لفريق نادي الظفرة، أن الخسارة التي مني بها فريقه أول من أمس أمام العين، لن تثني جهوده في إعداد فريقه على النحو الذي يقوده لتحقيق تطلعات النادي وجماهيره، وهنأ نادي العين بالفوز وحصوله على النقاط الثلاث، مشيرا إلى أن الظفرة لم يكن يستحق الخسارة، وكان يفترض أن يخرج من اللقاء بنقطة واحدة على أقل تقدير بعد المستوى المتميز الذي قدمه في أرضية ملعب اللقاء.

وقال المدرب الصربي الذي كان يتحدث في المؤتمر الصحافي الذي أعقب المباراة العين: تلقى فريقي هدفا من خطأ واحد في شوط اللعب الأول، وبعد ذلك بذل اللاعبون قصارى جهودهم من أجل العودة للمباراة، غير أنهم لم يوفقوا في ترجمة جهودهم، وانتهى اللقاء لمصلحة صاحب الأرض، وينبغي لنا الآن إغلاق ملف هذه المباراة والاتجاه بتركيزنا وتفكيرنا في المواجهة المقبلة بدوري الخليج العربي لكرة القدم، وهي الأهم بالنسبة لنا حالياً.

وأضاف: أنا واثق ومتأكد أن أداء الظفرة يتصاعد تدريجياً والأمور تتحسن على نحو واضح، والفرصة ما زالت مواتية بالنسبة لنا للمنافسة في المسابقة، إذ تبقت لنا ثلاث مباريات أخرى بالمجموعة، ومن المهم بالنسبة لنا الاستمرار بذات المستوى والأداء، ولست قلقا في المرحلة المقبلة من مواجهة أي فريق، ودائما أتحدث للاعبين عن ضرورة الاستمرار بنفس الأداء والمستوى.

تقييم

اعتبر الصربي فوك رازوفيتش، المدير الفني لفريق نادي الظفرة رداً على سؤال بشأن تقييمه لمستوى المحترفين الأجانب في صفوف الظفرة، قائلاً: لا ينبغي أن نستعجل في الحكم على المحترفين الآن، ويجب منحهم فرصة حتى ديسمبر أو يناير المقبل وبعدها يمكن أن نقوم بتقييمهم.

التزام

سعد خميس: «الزعيم» لا يعرف خياراً غير الانتصار

عبّر سعد خميس سعد، مهاجم فريق نادي العين الشاب عن سعادته بالفوز الذي حققه فريقه على الظفرة بهدف نظيف، أول من أمس، ضمن الجولة الرابعة لمسابقة كأس الخليج العربي لكرة القدم على ملعب استاد طحنون بن محمد بالقطارة، وضمن به إلى حد كبير التأهل إلى المرحلة التالية من مسابقة كأس الخليج العربي لكرة القدم.

وقال إنهم في نادي العين مطالبون بالفوز دائما وفي كل المباريات، بغض النظر عن اسم وموقع الفريق المنافس، لافتا إلى أن المدرب زوران منحهم الفرصة للدفاع عن شعار الزعيم في ظل غياب اللاعبين الدوليين، وعليهم أن يبذلوا قصارى جهودهم ليكونوا على قدر الثقة والمسؤولية.

درس

راشد مهير: نتعلّم من الخسارة كيفية الفوز في المباريات المقبلة

هنأ راشد مهير، مدافع فريق الظفرة، فريقه السابق العين بالفوز والحصول على النقاط الثلاث، خلال مباراة الفريقين ضمن الجولة الرابعة للمجموعة الثانية من كأس الخليج العربي، وقال إنهم قدموا مباراة طيبة وضغطوا بقوة من أجل العودة للمباراة بعد تخلفهم بهدف دون رد، ولكن لم يحالفهم التوفيق في الحصول على النتيجة المأمولة، وسيعملون على التعويض خلال المرحلة المقبلة.

وأشار إلى أنهم قدموا لملعب العين من أجل تحقيق الفوز وليس من أجل التعادل مع كامل الاحترام للفريق العيناوي، لافتاً إلى أن الخسارة لن تثني جهودهم للظهور بأفضل مستوى خلال المباريات المقبلة للحصول على أفضل النتائج بعد تصحيح الأخطاء ومعالجة السلبيات من قبل المدرب خلال التدريبات.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات