«الإعلام الرياضي» تشيد بمبادرة الرميثي لتوحيد الجهود خلف المنتخب

أشادت جمعية الإعلام الرياضي بدعم محمد خلفان الرميثي رئيس الهيئة العامة للرياضة، للإعلام الرياضي خلال ترؤسه جلسة الإعلام الرياضي الذي نظمتها الهيئة في أبوظبي، ومبادرته لتوحيد الجهود خلف منتخبنا الوطني في نهائيات كأس آسيا لكرة القدم ما يؤكد الصورة الحقيقية لتطور الإعلام الرياضي ودعمه للرياضة الإماراتية.

وقال عبدالله إبراهيم رئيس الجمعية نقدر الدور الكبير الذي تلعبه قيادتنا في دعم القطاع الرياضي، ويعلم الجميع أهمية الترويج للرياضة الإماراتية، حيث ترعى الدولة هذا القطاع المهم، وأوضح أن حضور مروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة وأعضاء المجلس لجلسة الإعلام الرياضي هو تأكيد واضح على مدى التنسيق التام بين كل الجهات من أجل دعم مسيرة المنتخب وتهيئة الظروف لمشاركته في الحدث القاري الكبير.

وأعرب رئيس جمعية الإعلام الرياضي عن شكره وتقديره للمؤسسات الوطنية الداعمة لمبادرة الرميثي الطيبة في توحيد صفوف الزملاء الإعلاميين من أجل دعم المنتخب تحت شعار «كلنا خلف المنتخب» وقال: كانت صورة مثالية مشرفة ونأمل أن تؤتي ثمارها خلال مسيرة التحضير والمشاركة في العرس القاري الكروي الكبير حيث تربطنا بالبطولة القارية علاقة قوية تمتد منذ عام 1980 في الكويت واليوم تعود البطولة مرة ثانية إلى أرض زايد الخير.

وأضاف: نرحب بالجميع ونؤكد استعداد الجمعية لتقديم كل الخبرات من أجل نجاح مهمة المنتخب كما نشيد بدور اللجنة الإعلامية للبطولة برئاسة الزميل محمد البادع ونتمنى لها النجاح ونضع أيدينا في أيديهم من أجل تكملة العمل والسير قدماً نحو رؤية تحقيق «البيت متوحد».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات