«شباب الأهلي» والشارقة..قمة مبكرة - البيان

«شباب الأهلي» والشارقة..قمة مبكرة

يدخل فريقا شباب الأهلي والشارقة، مباراتهما على ملعبه بالعوير، في الخامسة والنصف من مساء اليوم، ضمن الجولة الثالثة من دوري الخليج العربي، بطموح مشترك بتحقيق الفوز، ورغبة في حصد المزيد من النقاط التي تبقيهما في صلب المنافسة على درع المسابقة، في لقاء يمكن وصفه بـ «القمة المبكرة»، في ظل التاريخ التنافسي المعروف بين الفريقين، وموقفهما ونتائجهما ومستوياتهما في الموسم الرياضي الحالي.

يملك شباب الأهلي، 3 نقاط قبل مواجهة اليوم، حصدها من الفوز في الجولة الثانية الأخيرة على مستضيفه عجمان 3-1، وبعدما خسر الجولة الأولى للدوري 4-5 أمام ضيفه الجزيرة، ليحتل الفريق المركز السادس، ويسعى بكل قوته إلى تحقيق الفوز، وإيقاف انتصارات الشارقة.

في المقابل، يخوض الشارقة المواجهة، وفي رصيده 6 نقاط، جمعها من الفوز في الجولتين السابقتين، على مستضيفه الظفرة 4-0، وعلى ضيفه النصر 6-3، ليتقاسم «الملك» صدارة ترتيب الدوري برصيد 6 نقاط، مع الوحدة، بعد تساوي الفريقين في عدد الأهداف المسجلة وعددها 10 أهداف، والأهداف التي سكنت شباكهما وعددها 3 أهداف.

ركز التشيلي سييرا مدرب شباب الأهلي، خلال تدريبات الفريق في الأيام السابقة، على استمرار التجهيز البدني للاعبيه، مع تنفيذهم للجمل الفنية في الجانب الهجومي، وتنفيذ اللاعبين لتعليمات محددة في كيفية إنهاء الهجمة، وكذلك كانت هناك تعليمات وتدريبات خاصة للخط الدفاعي، والتأكيد على ضرورة التركيز والتمركز الجيد في الكرات الثابتة.

منافسة

ووصف التشيلي خوزيه لويس سييرا، المدير الفني لشباب الأهلي، المواجهة التي تجمع فريقه بالشارقة اليوم، في الجولة الثالثة لدوري الخليج العربي، بالصعبة.

أوضح سييرا، أنه سعيد بالفوز الأول الذي حققه شباب الأهلي على عجمان في الجولة السابقة، لافتاً إلى أن الانتصار ساهم في رفع الروح المعنوية للاعبين، وسيساعدهم لمواصلة المسيرة، والاستمرار في تحقيق النتائج الإيجابية، مؤكداً أن الجهاز الفني لا يشغل نفسه بما يتم تداوله في وسائل الإعلام، من أخبار عن تعاقدات جديدة.

ورد سييرا على سؤال حول التغيير الذي يطرأ على الملاعب المستضيفة لمباريات الفريق وتدريباته، والتنقل من استاد مكتوم بن راشد إلى استاد شباب الأهلي بالعوير، مؤكداً أنه يدرك أن ذلك يحدث بسبب التحضير لبطولة كأس آسيا المقررة في الإمارات أوائل 2019، مضيفاً أنه تحدث مع الإدارة في هذا الخصوص، والأهم عنده، أن يكون الملعب جاهزاً بالصورة المطلوبة.

تحدث سييرا عن موقف اللاعبين الدوليين بنادي شباب الأهلي، والعائدين من معسكر المنتخب الوطني الأول، كاشفاً أنهم خضعوا لمزيد من التدريبات، للوقوف على مدى جاهزيتهم للمشاركة في المباراة المقبلة، ذاكراً أنه يفضل دائماً الدفع باللاعبين الأكثر جاهزية.

صعوبة

ومن ناحيته، شدد عبد العزيز العنبري مدرب الشارقة على ضرورة التركيز واللعب بتوازن، لتحقيق نتيجة إيجابية، وأشار إلى جاهزية فريقه، رغم قصر المدة من مباراة النصر، كما كشف عن الغيابات في صفوف فريقه، متمنياً تجاوز تذبذب الأداء من مباراة لأخرى

وأجاب العنبري عن سؤال حول تذبذب الأداء من مباراة لأخرى، بعد المستوى القوي للفريق أمام الظفرة، جاءت نتيجة مباراة الشارقة والعين على غير ما يشتهي الجمهور، وقال: «تحدثنا مع اللاعبين حول هذا الأمر، الذي نعاني منه منذ الموسم السابق، وحتى مجلس الإدارة تحدث إلى اللاعبين، حاثاً إياهم على المحافظة على الأداء الجيد، وأهمية وجود ثقافة الفوز لديهم، واستمرار النتائج الإيجابية، وأتوقع أن يظهر الفريق بشكل مرضٍ في المباراة».

رفض العنبري تحميل دفاع الفريق مسؤولية الأهداف الثلاثة التي ولجت شباك الفريق في مباراة النصر، مشيراً إلى أن هدفين من الأهداف الثلاثة، كانا نتيجة مهارات لاعبي النصر، مشدداً على ثقته في اللاعبين، وطريقة لعب الفريق كمجموعة متكاملة، وبتوازن بين جميع الخطوط، وأضاف: «عدم توقُّع نتيجة النصر في الشوط الأول، وقلة التركيز، أجبرا اللاعبين على التراجع في بداية الشوط الثاني بعد هدفي النصر، خوفاً من عودته للمباراة».

تركيز

انتقل العنبري بالحديث إلى منافس الشارقة في المباراة، شباب الأهلي دبي، وقال: «مباراة صعبة، وشباب الأهلي سيدخل المباراة وهدفه الفوز، بعد خسارته مباراته الأولى في الدوري، وعودته بنتيجة بالفوز من ملعب عجمان»، وطالب لاعبيه بدخول المباراة بتركيز عالٍ، لتقديم مستوى ونتيجة ترضي الجميع، وضرورة التعامل بجدية مع شباب الأهلي، الذي يمتلك مجموعة مميزة من اللاعبين الوطنيين والأجانب داخل وخارج الملعب».

أشار العنبري إلى معاناة أغلب الفرق من تذبذب النتائج، وقال: «أغلب الأندية تعاني من تذبذب المستوى وعدم وجود ثقافة الفوز، أتمنى أن يستمر الوضع، خصوصاً بوجود الأجانب الذين يمتلكون الخبرة الكافية لاستمرار النتائج المرضية»، وأضاف «الفوز يجعلك تدخل المباراة التي تليها بحماس أكبر، والفوز لا يأتي إلا بالقتال والاجتهاد والتعاون، وندخل المباراة أمام شباب الأهلي من أجل الفوز»، وأشاد العنبري بالانسجام الكبير بين اللاعبين المواطنين والأجانب، وهو الأمر الذي ينعكس إيجاباً داخل الملعب، وتمنى استمرار هذا التآلف لمصلحة الفريق.

توضيح

ويلتون: الفوز أهم من التسجيل

كشف مهاجم الشارقة البرازيلي ويلتون سواريز عن اهتمامه بنتائج الفريق أكثر من الإنجازات الشخصية، مشدداً على ضرورة مواصلة الأداء بنفس الوتيرة العالية، كما أشاد اللاعب بزملائه ريان منديز وإيغور كورنادو بجانب بقية لاعبي الفريق لمساندتهم له داخل وخارج الملعب، ووصف ويلتون مواجهته مع زميله السابق محمد جابر مدافع شباب الأهلي بالمثيرة داخل الملعب متمنياً كسبها. وتابع ويلتون: «أكثر ما يهمني أن تكون جهودي منصبة في مصلحة الفريق، ولا يهم تسجيل ويلتون.. الأهم الخروج بنتيجة الفوز من كل مباراة».

وقال: منديز وايغور لاعبان كبيران ومنذ بداية الدوري نعمل بشكل جيد وجماعي، ويجب أن نستمر بنفس المستوى.

أهمية

أيوفي: أفضل أن أقول كلمتي في الملعب

أكد الإكوادوري جامين أيوفي، مهاجم شباب الأهلي، أنه دائماً ما يفضّل أن يكون حديثه في الملعب وان يقول كلمته هناك، وبيّن أن وجوده في المقدمة الهجومية يلزمه ببذل كل الجهد المطلوب لتسجيل الأهداف وقيادة الفريق للانتصارات.

قال أيوفي: «أنا أهتم بفوز فريقي أكثر من تسجيل الأهداف، لأن إنجاز الفريق أهم عندي من المجد الشخصي».

أضاف أيوفي: «أنا لا أفضّل الحديث كثيراً، وأفضّل التركيز على التدريبات والمباريات، وأتوقع مواجهة صعبة أمام الشارقة، على ضوء المستويات والنتائج التي يقدمها الفريق المنافس في الموسم الحالي، وثقتي كبيرة بقدرة فريقي على مواصلة المستويات والنتائج الجيدة».

05

يدخل لاعب الشارقة المحترف البرازيلي ويلتون سواريز مواجهة اليوم مع فريقه أمام فريق شباب الأهلي دبي متصدراً قائمة هدافي دوري الخليج العربي برصيد 5 أهداف، ويلزمه أن يواصل تسجيل الأهداف حتى ينجح في الحفاظ على تربعه على عرش الهدافين، لأن المطاردة ساخنة بينه وبين هدافي الفرق الأخرى خصوصاً تيغالي وعلي مبخوت من الوحدة والجزيرة.

ويخوض شباب الأهلي دبي اليوم، مباراته الأولى على ملعبه بالعوير، رغم أنه كان مقرراً خوض الفريق جميع مبارياته هذا الموسم على هذا الملعب، ولكن بطلب من الشركة المنفذة لأعمال التطوير للملعب، خاض الفريق أول مواجهتين له في الموسم الجاري على استاد مكتوم بن راشد، وخسرهما أمام الجزيرة 4-5 في الدوري، و0-1 أمام الوحدة في كأس الخليج العربي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات