الكرات الرأسية تحرج حراس المرمى - البيان

الكرات الرأسية تحرج حراس المرمى

صورة

أشار حسن جعفر مدرب حراس المرمى السابق، إلى أن اهتزاز شباك بعض حراس المرمى في الجولة الثانية من دوري الخليج العربي، كان أكثرها من أهداف لكرات عرضية لعبت بالرأس تسببت في تعرض فرقهم للتعادل والخسارة، وشهدت الجولة 30 هدفاً، وذلك لعدم القدرة على التعامل الجيد في الخروج من المرمى في توقيت سليم، للإمساك بالكرات العالية والعرضية، ونتيجة هذه الأخطاء استقبلت الشباك أهدافاً حاسمة، منها ستة أهداف أحرزها فريق الشارقة في شباك النصر، نتيجة عدم يقظة محمد يوسف حارس العميد، والذي لم يظهر بالمستوى المعهود عنه، فيما برز محمد البيرق حارس كلباء في لقاء فريقه أمام الإمارات.

الخروج الخاطئ

وقال جعفر: من حراس المرمى الذين وقعوا في هذا الخطأ، محمد حسن الشامسي حارس الوحدة، بالرغم من تألقه وتصديه لأكثر من كرة قوية، إلا أن الهدف الوحيد الذي أصيب به مرماه أمام دبا الفجيرة جاء من كرة عرضية رأسية، يتحمل مسؤوليته لعدم التمركز الجيد أمام المرمى، الخطأ نفسه تكرر مع خالد السناني حارس الظفرة أمام العين، وبرغم تصديه لأكثر من كرة قوية، إلا أن الهدف الثاني يتحمل مع دفاعه مسؤوليته، وأيضاً فهد محمد حارس بني ياس أمام الوصل وأحمد الشاجي حارس الإمارات الذي يتحمل مسؤولية الهدف الأول أمام كلباء، وعبدالله سلطان حارس دبا الفجيرة في الهدف الأول أمام الوحدة.

عدم التفاهم

وأضاف حسن جعفر: إن عدم التفاهم في الملعب بين الحارس والدفاع كان سبباً في كثير من الأهداف في هذه الجولة، ويجب أن يتخذ الحارس قراراً سريعاً في الخروج لملاقاة الكرة أو البقاء في المرمى، وأما إذا قرر الحارس الخروج للوثب إلى الكرة فعليه أن يثب أعلى من المنافسين المهاجمين المشتركين معه في الكرة خصوصاً الرأسية، وهنا لا بد أن يكون هناك دور لحراس المرمى في شرح وتوضيح تفاهمهم مع زملائهم المدافعين.

تميز

يعتبر محمد البيرق حارس كلباء أحد أسباب فوز فريقه على الإمارات، حيث تصدى لأكثر من كرة قوية، خصوصاً تصديه لضربة جزاء نجح في إبعادها ببراعة ليعطي ثقة كبيرة لفريقه، وكانت عودة موفقة له بعد غياب طويل ويستحق 8 درجات.

تسديدة

اهتزت شباك محمد يوسف حارس النصر، بستة أهداف أمام الشارقة، يتحمل منها مسؤولية الهدف الثالث والرابع والسادس، لعدم الخروج من مرماه في التوقيت السليم للإمساك بالكرة وسقوط الكرة من يده وعدم التمركز الجيد، والهزيمة يتحملها فريقه بالكامل، ويحصل على 3 درجات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات