«عمومية الكرة» تختار المرزوقي للانضباط والجنيبي للاستئناف

وافقت الجمعية العمومية غير العادية لاتحاد الكرة، على اختيار المستشار الدكتور حسن المرزوقي رئيسا للجنة الانضباط، والمستشار عادل الجنيبي رئيسا للجنة الاستئناف، وكلاهما من المحامين المرموقين بالعاصمة أبوظبي، حيث تمت الموافقة عليهما بالتصويت بعد أن عرض الاتحاد ثلاثة مرشحين لكل لجنة، كما تمت الموافقة على تعديل الفقرة الرابعة من المادة 87 من النظام الأساسي، بتفويض مجلس الإدارة باختيار رئيس وأعضاء اللجان القضائية، في حال اعتذار أي منهم عن أداء مهمته خلال الموسم. وتضم لجنة الانضباط الأعضاء السابق اختيارهم في اجتماع الجمعية العمومية العادية، التي عقدت في مايو الماضي وهم حمدان رشود وعبد الله إبراهيم الحمادي وسعيد الحويطي وحسن الشيباني.

كما تضم لجنة الاستئناف كلا من جاسم النقبي وهلال حمدان البدواوي وصالح راشد الحمراني ومحمد الحمادي. ويأتي اختيار رئيسين للانضباط والاستئناف بعد اعتذار رئيسيهما أخيراً، المستشار علي خلفان الظاهري والمستشار أحمد الزعابي.

اعتذار الجنيبي

واستمر اجتماع الجمعية العمومية غير العادية الذي عقد ظهر أمس في مقر اتحاد الكرة في بدبي، برئاسة المهندس مروان بن غليطة حوالي ساعة كاملة، بحضور ممثلي 25 ناديا، وقد استهل ابن غليطة الاجتماع بإعلان المستشار عادل الجنيبي اعتذاره عن الاستمرار في عضوية لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين، وبالتالي يحق له الترشح لرئاسة لجنة الاستئناف، وبالفعل عرض اسمه وفاز بأغلبية الأصوات، وشكر رئيس اتحاد الكرة أعضاء الجمعية العمومية على حضورهم ومشاركتهم في الاجتماع الطارئ، لافتاً إلى أن الجميع يعمل في قارب واحد من أجل كرة الإمارات.

موظفون مواطنون

وقام المهندس مروان بن غليطة بعرض مبسط لأهم مشاريع اتحاد الكرة في الفترة الحالية، من خلال الاهتمام بكافة المنتخبات الكروية، وتهيئة المنتخب الأول لنهائيات آسيا التي ستقام في الإمارات مطلع العام المقبل، ووجه الشكر للأندية على تعاونها مع الاتحاد خلال الفترة الماضية بما يخدم الصالح العام وتطور الكرة، وقال إن باب الاتحاد مفتوح لأي استفسار من الأندية عن أنشطة الاتحاد كافة.

وأشار رئيس اتحاد الكرة إلى قيام الاتحاد بتوطين الوظائف القيادية، من خلال الاستعانة بعدد من الكفاءات المواطنة للعمل في الاتحاد، وتسلم رئاسة عدد من الإدارات مثل محمد المهيري مديراً للإدارة القانونية، وسالم الحبسي مديراً للتطوير، وخليل المرزوقي مديراً للموارد البشرية، وسالم النقبي لإدارة الإعلام، وحمده الشامسي باحثة في الإدارة القانونية.

الأبواب مفتوحة

بدوره قال الأمين العام للاتحاد محمد بن هزام الظاهري في تصريحات صحافية، إن أبواب الاتحاد مفتوحة للتعاون مع جميع الأندية للتواصل بخصوص أي شيء يتعلق بكرة الإمارات، مشيراً إلى أن غياب بعض رؤساء شركات كرة القدم عن اجتماع العمومية، يعتبر أمراً عادياً لا سيما وأن أجندة الاجتماع معروفة سلفاً، وتتعلق بإكمال النقص العددي في لجنتي الانضباط والاستئناف والحاضرون يمثلون ثقة أنديتهم ومفوضون من قبلها. وأوضح ابن هزام، أن الأشخاص المختارين لرئاسة لجنتي الانضباط والاستئناف، يعدون من أصحاب الخبرات في المجال القانوني وجاء فوزهم بعد عملية تصويت جرت من قبل أعضاء العمومية، علماً بأن المترشحين كانوا ستة أشخاص، بواقع ثلاثة لكل لجنة.

استفسارات


استفسر عدد من أعضاء الجمعية العمومية عن بعض الموضوعات المهمة، مثل المنتخبات خاصة المراحل السنية، وإقامة المعسكرات، ورد رئيس الاتحاد على كافة الاستفسارات بموضوعية وطمأن الجميع على سير العمل، وقال إذا كانت هناك بعض السلبيات فهناك جهود كبيرة لتداركها خلال الفترة المقبلة. 

تعليقات

تعليقات