«الأبيض» يزور الشباك بعد غياب 270 دقيقة

حقّق منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم، أمس، فوزاً معنوياً مهماً على منتخب لاوس بثلاثة أهداف، في التجربة الودية الثانية والأخيرة بمعسكره الخارجي في إسبانيا، ضمن التحضيرات لنهائيات كأس آسيا لكرة القدم «الإمارات 2019». وسجّل أهداف «الأبيض» علي مبخوت هدفين في الدقيقتين 24 و26، وعمر عبد الرحمن «عموري» في الدقيقة 67.

شهد الشوط الأول سيطرة مطلقة من منتخبنا، وافتتح مبخوت التسجيل بعد كرة متبادلة بينه وبين «عموري»، وهو الهدف الأول لمنتخبنا منذ مارس الماضي، وبعد ثلاث مباريات (270 دقيقة)، لم يزر فيها منتخبنا الشباك.

وأضاف مبخوت هدفاً ثانياً في الدقيقة 26، من مجهود فردي، وحرم القائم مبخوت من تسجيل هدف ثالث في الدقيقة 28، وأضاف «عموري» الهدف الثالث في الدقيقة 67 من تسديدة بعيدة، فاجأت حارس لاوس وسكنت شباكه، وتصدّت عارضة منتخبنا للفرصة الوحيدة لمنتخب لاوس «ق 79».

تعليقات

تعليقات