عايض مبخوت:الجزيرة تعامل مع الصفقات في حدود ميزانيته

شدد عايض مبخوت عضو مجلس الإدارة المدير التنفيذي لنادي الجزيرة على أهمية الصرف على قدر الميزانية المتاحة، وانتقاء اللاعبين والجهاز الفني في حدود إمكانيات النادي المادية، مشيراً إلى أن شركة الجزيرة لكرة القدم تعاملت مع ملف تعاقدات اللاعبين للموسم الحالي وفق ميزانية النادي، الذي استطاع أن يتعاقد مع الثلاثي الأجنبي الغاني اسانتي، الكاميروني سياني، والهولندي ناصر بارازيت بأسعار معقولة بعيداً عن المغالاة في الأسعار.

تعاقد

وأضاف: تم التعاقد مع ناصر بارازيت كبديل للمغربي مبارك بوصوفة، ولم يدخل النادي في مفاوضات مباشرة مع الأخير بعد التأكد من رغبة اللاعب الذي انتهى عقده مع الجزيرة في مبلغ مالي كبير لا يتحمله النادي، وإن كان نوعاً ما أقل من المبلغ الذي تم التعاقد معه خلال مدة تعاقده المنتهية مع الجزيرة، وبالنسبة للبرازيلي رومارينهو فإن النادي كان لديه النية في تسويقه وبيعه لتحقيق عائد مادي مجزٍ. موضحاً أن المبالغة في أسعار اللاعبين تعود بالأثر السلبي على صرف النادي ويؤثر على قطاعات أخرى مثل أكاديمية الكرة، وحتى الموظفين العاديين في النادي.

وأضاف: نسعى إلى تفادي البداية السيئة للفريق الموسم الماضي، وتفادي الإصابات، التي لحقت بالفريق، حتى أن الجزيرة لعب بمحترفين اثنين أجانب هما رومارينهو ومبارك بوصوفة، وعلى الرغم من ذلك استطاع الجزيرة أن يقدم حضوره كرابع العالم في مونديال الأندية وواجه ريال مدريد، بمحترفين اثنين و9 لاعبين مواطنين، في مقابل 9 لاعبين أجانب في صفوف الملكي، ولاعبين فقط أسبان.

خبرة

وأكد المدير التنفيذي أن المدرسة الهولندية هي الأفضل تدريباً، وخلال خبراته في نادي الجزيرة الذي تعاقد مع مدارس عديدة، يؤكد أن الهولنديين هم الأقدر على صنع الفارق مع الفرق، حيث إنهم يهتمون بأدق التفاصيل ولهم فلسفة تدريبية خاصة، ولذلك جاء التعاقد مع الهولندي كايزر خلفاً لمواطنه تين كات.

وتابع: تبني سياسة ومعايير خاصة لكل نادٍ، وأهمية التعاقد مع جهاز فني ولاعبين وفق خطط وأهداف النادي، وأن التعاقد مع مدرب ناجح ليس معناه أنه حقق بطولة الدوري مع فريق ما، بل التعاقد يتم وفق احتياجات النادي وطموحه وخططه.

تعليقات

تعليقات