كلباء وعجمان..البحث عن النقطة الرابعة

يستقبل اتحاد كلباء ضيفه فريق عجمان في الساعة 5:40 دقيقة من مساء اليوم في القلعة الصفراء لحساب الجولة الثانية من كأس الخليج العربي ضمن منافسات المجموعة الأولى. ويبحث الفريقان عن النقطة الرابعة، حيث يملك «النمور» نقطة حصدها في الجولة الماضية من تعادل أمام الوصل، ونقطة يملكها «البرتقالي» من تعادل أمام بني ياس.

ويخوض «النمور» المواجهة اليوم بمحترفين أجنبيين اثنين وهما البرازيلي مايك راموس المنضم أخيراً إلى الفريق قادماً من نادي «إم تي كي بودابست» المجري إلى جانب زميله الروماني فلورنتين ماتي. ويفتقد الفريق جهود النيجيري رحيم لاوال بسبب الإصابة، فيما اقتربت إدارة اتحاد كلباء من حسم ملف المحترفين بالتعاقد مع الأجنبي الرابع.

سعادة بالغة

أعرب الإيطالي فابيو فيفياني مدرب اتحاد كلباء، عن سعادته البالغة بالعودة مجدداً إلى الإمارات عبر بوابة «النمور» الذي أشرف على تدريبه في الموسم قبل الماضي، وقال فيفياني في أول ظهور إعلامي له بعد تسلم مهام تدريب الفريق خلفاً للبرازيلي جورفان فييرا، إنه حرص على متابعة دوري الخليج العربي بعد عودته إلى بلده إيطاليا في الفترة الماضية.

وتحدث فيفياني عن مباراة فريقه أمام عجمان وقال، إن المواجهة مهمة بالنسبة لـ «النمور» الذي يخوض أول مواجهة له على ملعبه منذ انطلاق الموسم، مشيراً إلى أن فريق عجمان لن يكون ضيفاً سهلاً خاصة أنه يلعب بتوازن، وفقاً لمستوى الأداء خلال المواسم السابقة. وأوضح فيفياني أن لقاء اليوم يعتبر فرصة جيدة بالنسبة له كي يتعرف إلى العناصر الجديدة التي انضمت إلى صفوف الفريق أخيراً.

نتيجة إيجابية

وأشاد فيفياني بالنتيجة الإيجابية إثر التعادل السلبي أمام الوصل في الجولة الماضية من المسابقة، مطالباً اللاعبين بالاستمرارية على نفس المستوى والأداء، لاسيما بعد عودة الثقة بعد حصد النقطة الأولى.

وكشف فيفياني أنه يهوى اللعب بأسلوب هجومي، وقال: سترون الفريق خلال الفترة المقبلة، سأسعى إلى تعزيز هوية الفريق وطريقة لعبه في دوري المحترفين، خصوصاً أنه يمتلك نوعية مميزة من اللاعبين قادرة على استيعاب الخطط والتعليمات بسرعة.

تدريبات يومية

ومن جهته، استعد الفريق «البرتقالي» للمباراة بتدريبات يومية بعد راحة قصيرة عقب مواجهة بني ياس، ومن المتوقع إجراء تعديلات على آخر تشكيل للفريق من أجل إراحة بعض اللاعبين مع إشراك العناصر الشابة التي حددتها اللائحة من مواليد 97.

وأكد أيمن الرمادي المدير الفني للفريق أنه لم يكن مرتاحاً للأداء في المباراة السابقة أمام بني ياس، وأنه ركز على معالجة أي ملاحظات قبل المواجهة الثانية أمام مضيفه اتحاد كلباء يوم الأحد، مشيراً إلى أن المسابقة لها خصوصيتها في ظل اللائحة التي تلزم بوجود 5 لاعبين مواليد 97 في القائمة، ومشاركة 3 منهم في المباراة.

وقال الرمادي، إنه لا مفر من التعايش مع الوضع، ومباراة اتحاد كلباء تعتبر مهمة للغاية بالنسبة له وللمنافس الاتحاد، فالفوز فيها يقوي الحظوظ في التأهل، مشيراً إلى أن كل الفرق تملك حظوظاً في المنافسة، ويكاد يكون فريق الوحدة هو الوحيد المرشح حالياً للتأهل من هذه المجموعة وبقية الفرق تتساوى حظوظها.

ظروف فنية

وأوضح الرمادي، أن تصريحاته السابقة وتحفظه على هذا الشرط في اللائحة، نابع من ظروف فنية بحتة، حيث إن الفارق بين أول مباراة في دوري الخليج العربي والمباراة المقبلة 17 يوماً، وهي فترة طويلة في حال إبعاد اللاعبين الأساسيين من المشاركة في كأس الخليج العربي، وبالتالي رأى ضرورة توزيع اللاعبين بين مباراتي بني ياس الماضية واتحاد كلباء المقبلة، وعندما يضاف لذلك وجود 5 لاعبين في القائمة مواليد 97، تصبح التشكيلة في كل مباراة مختلفة كثيراً عن المباراة التي سبقتها.

تعليقات

تعليقات