كونتيروس: دفاع «النمور» وراء التعادل - البيان

اتحاد كلباء خطف نقطة ثمينة من الوصل

كونتيروس: دفاع «النمور» وراء التعادل

خطف اتحاد كلباء نقطة ثمينة من الوصل في عقر داره بعد التعادل السلبي الذي جمع الفريقين أول أمس على ملعب زعبيل في افتتاحية الجولة الأولى لكأس الخليج العربي، من جانبه أكد مدرب الوصل الأرجنتيني غستافو كونتيروس أن الفريقين قدما مباراة قوية، وسعى «الإمبراطور»إلى تحقيق الفوز لكنه لم يتمكن من ذلك بسبب دفاع «النمور»الصلب والتمريرات البطيئة للاعبي الوصل وغياب العمق الهجومي.

وقال: «لقد استحوذنا على الكرة لكن تحركاتنا البطيئة في نقل الهجمات أعطى الفرصة للاعبي كلباء للتمركز بشكل صحيح والاعتماد على الكرات المرتدة التي مثلت خطورة على مرمانا، لكن في الإجمال كان أداء الوصل جيدا، وعلينا علاج تلك العيوب في المباريات المقبلة وبتحسين سرعة نقل الكرة، وتكثيف الضغط على حامل الكرة، وسرعة التمرير في الأمتار الأخيرة».

وعن حالة البرازيلي فابيو ليما، أوضح مدرب الوصل أنه يحتاج إلى مباراتين على الأقل لاكتساب الثقة والعودة لمستواه المعهود، لافتاً إلى أن التشكيلة ضمت أكثر من مهاجم بغية إحراز الأهداف لكن لم يكتب للوصل النجاح.

إصابة رحيم

وعن إصابة محترف كلباء رحيم، قال: «لقد اشترك في لعبة قوية من قبل محترفنا مينديز الذي لم يكن يقصد مطلقاً إصابته فدخوله كان على الكرة، ولا نتمنى أن يصاب أي لاعب».

وقال مدرب الوصل: «بالنسبة للاعبين الشباب الذين شاركوا في المباراة طبقاً للوائح المسابقة فقد قدم عبد الله جاسم مباراة جيدة وهو من اللاعبين الأساسيين، وكذلك علي الأنصاري الذي قدم مردوداً طيباً وخالد الشيباني، وعموما فأنا مقتنع بأداء اللاعبين الصغار، وهم جيدون جدا ولهم مستقبل مع الفريق».

وقال التونسي فراس الجباس مساعد المدرب لفريق اتحاد كلباء إن تعادل فريقه مع الوصل في عقر داره يمثل دافعاً معنوياً كبيراً «للنمور» للنهوض مجدداً، موضحاً أن اللقاء شكل محطة مهمة لتجهيز اللاعبين لمسابقة الدوري، مبدياً سعادته بأداء اللاعبين.

وأضاف: «لقد نفذوا التعليمات بمنتهى الدقة، وتحلوا بالتركيز والروح القتالية ولعبنا ندا بند ضد الوصل، واحترمنا المنافس، وبالرغم من أن التعادل جاء سلبياً دون تحقيق أي أهداف إلا أنه يعتبر نتيجة إيجابية للظروف التي يمر بها الفريق».

ونفى الجباس أن يكون «النمور» دخلوا اللقاء بهدف التعادل، مشيراً إلى أن الفوز هدف كلباء من البداية، وفي أكثر من مناسبة كان من الممكن لهم أن يحققوا نتيجة إيجابية بعد الفرصة التي أتيحت أمامهم.

غلق المساحات

وعلق فراس على إصابة المحترف النيجيري في صفوف كلباء رحيم، قائلاً: «لم نكن نتمنى أن يحدث ذلك وما وقع من محترف الوصل مينديز يخلو من الروح الرياضية التي غابت عن المباراة، والتي نتمنى أن لا تتكرر في لقاءات دوري الخليج العربي».

وأضاف: «لقد قمنا بالتحضير الجيد للمباراة ولعبنا بطريقة منظمة، وأحكمنا غلق منطقة الوسط، واحترمنا الوصل الذي لديه 4 أجانب من طراز عالٍ، واغلقنا المساحات، وخصوصاً في خط الوسط».

وقال: «أتطلع للبعد عن منطقة الخطر، ومنافسة الفرق الأخرى وأن تعمل باقي الفرق ألف حساب للنمور».

إشادة

أكد اللاعب الشاب في صفوف الوصل خالد الشيباني أن «الإمبراطور» نجح في الحصول على العديد من الفرص، واستحوذ على المباراة لكن لم يتمكن من التهديف، مشيداً باللائحة الجديدة لمسابقة كأس الخليج العربي التي اشترطت مشاركة ثلاثة لاعبين تحت السن، موضحاً أن هذا القرار أتاح الفرصة أمام اللاعبين الشباب للمشاركة في المسابقة والمباريات الرسمية.

ومن جانبه، أكد داوود علي، لاعب اتحاد كلباء، أن التعادل أمام الوصل أعاد للاعبي «النمور» شيئاً من الثقة المفقودة، لافتاً إلى أن فريقه خارج من خسارة ثقيلة من الوحدة في دوري الخليج العربي، لذا فإن التعادل جاء في الوقت المناسب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات