استطلاع «البيان »

61% يؤيدون الكشف عن حسابات نجوم الكرة

صورة

أيّد 61% من المشاركين في استطلاع «البيان» الأسبوعي الكشف عن حسابات نجوم الكرة بهدف تشديد الرقابة على سقف الرواتب بينما رفض 39% هذه الفكرة للحد من الرواتب الخيالية في دورينا. وجاء سؤال الاستطلاع على النحو التالي: «هل تؤيد كشف حسابات نجوم الكرة لمراقبة سقف الرواتب؟»، فجاءت النسب المذكورة طبقاً لنتائج الاستطلاع المنشور على حساب الصحيفة الرسمي على «فيسبوك» فيما جاءت النسب مختلفة على موقع «البيان الرياضي» على «تويتر» حيث رفض 54% الكشف عن أرصدة اللاعبين وأيّدها 46%.

وأسفرت نتائج الاستطلاع على الموقع الإلكتروني عن نسب متساوية، حيث اتفق 50% من المشاركين حول ضرورة الكشف عن حسابات نجوم كرة القدم للتحكم بشكل جيد في سقف الرواتب مقابل 50% رأوا عكس ذلك.

خصوصية

وأكد سالم ربيع لاعب منتخبنا الوطني لكرة القدم والنصر سابقاً أن هذه الفكرة بدعة لا وجود لها في الساحة الكروية العالمية لأن قيمة اللاعب وسعره محدد ضمن نظام سوق الانتقالات وأن أرصدة اللاعبين وحساباتهم البنكية تدخل في إطار خصوصيتهم لا يجوز الكشف عنها أو مراقبتها من أي جهة، وقال: العديد من اللاعبين يملكون مصادر دخل متنوعة سواء من التجارة أو الاستثمار في العقارات وبالتالي من الصعب مراقبة حساباتهم بالشكل الذي يتطلع له الاتحاد لضبط سقف الرواتب.

سؤال

وتساءل سالم ربيع حول عدم تطبيق النظام العالمي لاحتساب أجور ورواتب اللاعبين والمدربين حسب قيمتهم السوقية وليس وفقاً للأسعار التي يفرضونها على الأندية، وقال: لماذا نقدم راتباً للاعب يتجاوز أضعاف ما يستحقه، المسألة ليست تحديد سقف رواتب بل هي أمور أبعد من ذلك.

وأضاف: الكشف عن حسابات اللاعبين طريقة غير احترافية وغير قانونية، وطالما قبلنا تطبيق منظومة الاحتراف في كرتنا علينا قبول إيجابياته وسلبياته معاً.

وصرح لاعب منتخبنا السابق أن هذا المقترح يمكن أن يتم التحايل عليه عبر فتح حسابات بأسماء أشخاص آخرين مثل زوجة اللاعب أو والده أو شقيقه وبالتالي يصعب على الاتحاد مراقبة أرصدتهم. وأوضح سالم ربيع أن أحكام كرة القدم فيها الأندية الكبيرة والأندية الصغيرة، وأنه لا يجوز خلق نوع من التوازن بينها بهذا الإجراء غير القانوني بحجة التقليل من المصاريف، وأضاف قائلاً: في كرة القدم هناك أندية كبيرة يمكنها أن تدفع ما تريد للاعب، هي تبحث عن التميز وتحقيق الألقاب.

سرية

من جهته، أكد فيصل مرزوق وكيل اللاعبين أن حسابات اللاعبين تدخل في إطار أمورهم الشخصية والسرية وأنه لا أحد في العالم يرضى الكشف عن رصيده البنكي حتى لأقرب الناس إليه فكيف سيقبله من اتحاد الكرة، وأضاف قائلاً: يتوجب البحث عن آليات أخرى لتحديد سقف الرواتب وليس هذه الطريقة غير القانونية. وصرح مرزوق أن اتحاد الكرة لا يملك الحق في الكشف عن حسابات اللاعبين ومن حق كل لاعب رفض الكشف عن رصيده لأي جهة كانت إلا في الحالات الاستثنائية مثل صدور حكم قضائي.

 

 

تعليقات

تعليقات