الظفرة يخسر ودية الأولمبي الكويتي

خسر الفريق الأول بنادي الظفرة، آخر مبارياته التجريبية بمعسكره الإعدادي الخارجي بألمانيا أمام المنتخب الأولمبي الكويتي بهدف دون مقابل، وذلك من خلال اللقاء الذي جرى بين الفريقين أول من أمس بمدينة باد قونق، حيث مقر إقامة الفريق.

بدأ مدرب الظفرة المباراة بتشكيلة تتكون من زايد الحمادي في حراسة المرمى، وأمامه كل من خلف الحوسني وعبدالرحمن يوسف وحمد المرزوقي وخالد بطي في خط الدفاع، وخالد الدرمكي وخالد باوزير ونيكولاس ميليسي في خط الوسط، والبرازيلي ديغو والبرتغالي هيلدر وسهيل المنصوري في خط الهجوم.الشوط الأول من اللقاء جاء متكافئاً وتبادل فيه الفريقان الهجمات، ولم يستطع أي من الفريقين التسجيل، لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

وعاد الفريقان إلى أرض الملعب في الشوط الثاني، وارتفع إيقاع المباراة قليلاً لتضيع أكثر من فرصه لكل فريق. بعد مرور ربع ساعة من الشوط الثاني بدأ مدرب الظفرة إجراء عدد من التغييرات المتتالية لإتاحة الفرصة لجميع اللاعبين، فخرج كل من خالد باوزير والحارس زايد الحمادي والأورغواني ميليسي والبرتغالي هيلدر والبرازيلي ديغو وسهيل المنصوري ودخل كل من عبدالله الصيعري وعبدالله سلطان وحميد سالمين ومحمد الحمادي وحمد حبيب وسهيل الحربي.

واستمرت المباراة دون تغيير يذكر في النتيجة حتى تمكن المنتخب الكويتي من اقتناص هدف قبل نهاية المباراة بـ 5 دقائق لم يستطع الظفرة العودة من بعده لينتهي اللقاء بخسارة الظفرة بهدف دون مقابل.

تعليقات

تعليقات