90% نسبة إنجاز ملاعب الشارقة استعداداً لكأس آسيا 2019

تتواصل الاستعدادات والتجهيزات لاستضافة إمارة الشارقة إحدى مجموعات كأس آسيا 2019، ويتابع مجلس الشارقة الرياضي كل التجهيزات المتعلقة بالحدث الكبير في ملاعب نادي الشارقة الرياضي، حيث بلغت نسبة تقدم الأشغال إجمالاً 90% وشملت الأعمال في الملاعب: المنصة الرئيسة وإنشاء مدرجين، أحدهما خاص والآخر لممثلي وسائل الإعلام، مع زيادة عدد المقاعد وتطوير الإضاءة والوقوف على جاهزية ملاعب التدريبات وبعض الترتيبات الأخرى لضمان توفير الراحة والبيئة المناسبة للجميع.

وبهذه المناسبة، أوضح الشيخ أحمد بن عبدالله آل ثاني، رئيس مجموعة الشارقة، أن الترتيبات تمضي بشكل ممتاز بدعم ورعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، من منطلق الاهتمام بالحدث الكبير واستضافة عدد من المباريات ضمن مجموعة الشارقة، مضيفاً أن العمل على تطوير الملعب والمرافق التابعة له يمضي وفق ما هو مخطط له، خاصة أن الجميع في الإمارة الباسمة متفاعل مع الحدث الكبير الذي يؤكد قيمة وقدرة الإمارة الباسمة على استضافة الأحداث الرياضية الكبيرة ونجاحها، ويؤكد أن مجموعة الشارقة في كأس آسيا 2019 ستخطف الأضواء.

جهوزية

وبيّن الشيخ أحمد آل ثاني أن إمارة الشارقة ستكون في قمة الجاهزية للحدث المرتقب سواء على مستوى الترتيبات أو على مستوى المنشآت الرياضية بما يليق بسمعة الإمارات الكروية ودورها في تنظيم أكبر الفعاليات الرياضية، بجانب أن التنظيم سيكون تأكيداً على أن إمارة الشارقة دائماً تمثل نموذجاً حقيقياً للتنظيم الباهر على مستوى بطولة كبيرة مثل بطولة كأس آسيا التي تمثل محفلاً كبيراً وتجمعاً ضخماً على مستوى القارة الآسيوية.

عمل

وبدوره أكد عيسى هلال الحزامي، الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي مدير المجموعة، أن التجهيزات لاستقبال مباريات المجموعة قطعت شوطاً كبيراً، حيث تمضي الترتيبات بشكل جيد لاستقبال الحدث الذي يمثل فخراً للإمارة ويشرف أبناءها وجميع الرياضيين والعاملين في المجال الرياضي، ويعكس صورة رياضية راقية عن قدرتها على التنظيم بأفضل شكل ويزيد من الهمم وبذل أقصى الجهود على كل الأصعدة.

تقدم الأشغال

وأضاف أن العمل على تطوير الملعب الرياضي يمضي على قدم وساق، حيث خضع الملعب لتغييرات شبه جذرية بداية من المنصة الرئيسة التي ستكون على أفخم طراز، بجانب مدرجين أحدهما مدرج خاص يسع 250 مقعداً، وآخر لـ 150، ومصعد بجانب منصة لممثلي وسائل الإعلام، فقد وصلت نسبة الإنجاز إلى 89% وتضم 300 مقعداً وتجهيزاتهم المختلفة وإضافة 2500 مقعد للمدرجات وزيادة الإضاءة.

كما استعرض تفاصيل نسب الإنجاز في الأعمال، حيث بلغت نسبة العمل في منصة كبار الشخصيات 80% التي تضم 450 مقعداً، وفي غرف تبديل الملابس بلغت نسبة الإنجاز 95% وفي غرفة الخدمات 99% ، وعلى مستوى المدرجات فقد وصلت النسبة إلى 87% بمجموع كلي 12.900 مقعد، ليصل مجموع العمل بشكل عام إلى نسبة 90%، بينما تم زيادة عدد غرف التبديل لتصبح أربع غرف بدلاً من اثنتين، مع مد المدرجات للأسفل لزيادة الطاقة الاستيعابية.

تعليقات

تعليقات