أحمد الرميثي: إضافة لاعب واحد إلى الأجانب الـ4 قليل

يرى أحمد الرميثي رئيس شركة الوحدة لكرة القدم فيما يخص التعديلات الجديدة للموسم الجديد والتي استعرضتها لجنة دوري المحترفين مؤخراً، أنها تجربة قابلة للنجاح، ولا مانع من تطبيقها الموسم المقبل، ومن ثم النظر في نتائجها السلبية والإيجابية، وأشار إلى أهمية وقوف الأندية والوسط الرياضي كاملاً خلف اتحاد الكرة ولجنة دوري المحترفين.

وأبدى رئيس شركة الوحدة لكرة القدم عدم قناعته بالبند المتعلق بزيادة قوائم اللاعبين إلى 20، والذي يضم 3 مواطنين مواليد دون 1997، ويشمل أيضاً عدم مشاركة أكثر من 5 لاعبين في المباراة الواحدة، من الأجانب وفئات حاملي جوازات سفر الدولة وأبناء المواطنات والمقيمين، ولافتاً إلى أن نسبة مشاركة لاعب واحد هي نسبة ضئيلة وكان يجب زيادتها، وما أجرته اللجنة من تعديل هو إضافة لاعب واحد إلى 4 أجانب الفريق المحترفين.

وبالنسبة للبند المتعلق بمنع مشاركة لاعبي الفريق الأول في دوري 21 عاماً، قال: لا أرى أن هذا البند يخدم مصالح الأندية، وكان يجب ربطة بسن لاعب الفريق الأول، بحيث إذا كان من مواليد 97 وما دون يسمح له بالمشاركة في دوري الـ 21، خصوصاً مع عدد كبير من لاعبي الأندية مرتبطين بالخدمة الوطنية. ووصف الغاء الإنذار الثاني بعد 3 مباريات دون الحصول على بطاقات بالجيد.

تعليقات

تعليقات