سلمان: كأس آسيا الإمارات 2019 الأفضل في التاريخ - البيان

فتح باب التسجيل للمتطوعين 31 الجاري

سلمان: كأس آسيا الإمارات 2019 الأفضل في التاريخ

الإمارات تحظى بثقة الاتحاد الآسيوي | من المصدر

في موقف داعم للنسخة الأكبر حجماً في تاريخ بطولة كأس آسيا التي تنطلق بعد 150 يوماً، أشاد الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بالجهود المتواصلة التي تبذلها اللجنة العليا المحلية المنظمة للبطولة لتقديمها بأفضل صورة لائقة وإمتاع عشاق كرة القدم حول العالم بمهرجان رياضي عالمي المستوى تعود خلاله أفضل فرق كرة القدم في آسيا إلى ملاعب الإمارات للمرة الثانية في تاريخ البطولة لتشارك في أقوى المنافسات خلال الفترة من 5 يناير إلى 1 فبراير 2019.

وعبّر رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن ذلك بقوله: «نتابع بإعجاب سعي اللجنة العليا المحلية المنظمة لبطولة كأس آسيا 2019 لإقامة أفضل نسخة في تاريخ بطولات كأس آسيا لكرة القدم ومواظبتها على العمل ليل نهار في سبيل تحقيق ذلك، والواقع أن ذلك يجسد تماماً رؤية ورسالة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في إقامة بطولات كرة القدم التي تمنح اللاعبين والفرق فرصة المشاركة في أقوى المباريات على المستوى العالمي، وتثير حماس عشاق اللعبة إلى أقصى الحدود».

شكر

وأضاف: «بالنيابة عن جميع أعضاء الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أود أن أشكر اللجنة العليا المنظمة لبطولة كأس آسيا 2019 على تحقيقها لرؤيتنا في جمع آسيا معاً، وأهنئها على إظهارها مستوى احترافياً رفيعاً وتفانياً غير محدود في العمل خلال مراحل التخطيط للبطولة وفي جميع التحضيرات النهائية لانطلاقها».

واحتفالاً بوصول العد التنازلي لانطلاق البطولة إلى نقطة 150 يوماً، كشفت اللجنة العليا أنها ستفتتح يوم 31 الجاري التسجيل في برنامج المتطوعين المنتظر بلهفة لتتيح لنحو 5 آلاف متطوع من عشاق كرة القدم في مختلف أرجاء آسيا المشاركة بأنفسهم في نجاح أكبر حدث لرياضة كرة القدم تشهده أكبر قارات العالم بدلاً من مجرد الاكتفاء بمتابعتها من مقاعد المتفرجين وشاشات التلفاز.

محطات بارزة

ولا بد من التذكير بأن أهم بطولات كرة القدم في آسيا شهدت حتى اليوم العديد من المحطات البارزة في رحلتها نحو الافتتاح المترقب، كان آخرها إطلاق مبيعات تذاكر مباريات البطولة الأسبوع الماضي في فعالية شهدت احتفالية مميزة على أرض ملعب مدينة زايد الرياضية، الذي سيشهد المباراة النهائية لكأس آسيا الإمارات 2019. ويمثل برنامج المتطوعين في البطولة إضافة كبرى إلى مجموعة البرامج المجتمعية النشيطة التي تزدهر في الإمارات وتهدف إلى خلق تفاعل أعمق ومستدام بين المجتمعات.

أما أهم التغيرات والتحسينات التي أُعلن عنها سابقاً لتعزيز صورة البطولة ومكانتها على الصعيد الآسيوي والعالمي، فتشمل تقديم جوائز للفائزين بقيمة 14.8 مليون دولار أميركي، واعتماد كرة جديدة من علامة مولتن التجارية الراقية، والكشف عن تميمتيها الرسميتين: منصور وجراح، إضافة إلى إطلاق تصميم جديد مذهل لكأس البطولة، وهي المرة الأولى التي يغير فيها الكأس منذ نسختها الافتتاحية في العام 1956.

فخر

وتحدث عارف حمد العواني، مدير اللجنة العليا المحلية المنظمة لبطولة كأس آسيا 2019، بمناسبة وصول العد التنازلي لبدء البطولة إلى 150 يوماً: «نحن في اللجنة العليا المحلية المنظمة لبطولة كأس آسيا نشعر بفخر لا يوصف بما استطعنا إنجازه حتى الآن، ومع هذا ما زال حماسنا أكثر للمراحل المقبلة، خاصة أن الملايين من المشجعين من آسيا الذين يعيشون في الإمارات سيحظون بفرصة لا تعوض لدعم فرقهم الوطنية في الملاعب، وربما يحدث ذلك لكثير منهم لأول مرة في حياتهم. نحن نشارك الاتحاد الآسيوي لكرة القدم رؤيته في أن الهدف الأسمى من هذه البطولة هو جمع آسيا معاً، وتوحيد مجتمعاتها معاً من خلال بطولة رائعة من جميع الجوانب».

وأضاف: «روح البطولة تسكن اليوم فعلاً في العديد من المبادرات المجتمعية التي أطلقتها البطولة، وقريباً سينطلق المتطوعون للمشاركة فيها بنشاط، والإسهام في نجاح تجربة رياضية فريدة لا مثيل لها على أي مستوى في المنطقة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات