اتحاد الكرة والجزيرة.. دخان الأزمة يتصاعد - البيان

زاكيروني سئم مطالب الأندية بسحب اللاعبين

اتحاد الكرة والجزيرة.. دخان الأزمة يتصاعد

تتجه المفاوضات بين اتحاد كرة القدم ونادي الجزيرة إلى طريق مسدود بخصوص السماح للاعبين الدوليين بمغادرة معسكر المنتخب، وتعزيز صفوف «فخر أبوظبي» استعداداً لمواجهة النصر السعودي في دوري أبطال العرب يوم 13 الجاري.

فدخان الأزمة بدأ يتصاعد في الأفق، حيث علم «البيان الرياضي» أن اتحاد الكرة في طريقه للاعتذار عن طلب نادي الجزيرة بانضمام علي مبخوت و5 لاعبين من المنتخب الأولمبي إلى صفوف ناديهم، بسبب استحقاقات الأولمبي في دورة الألعاب الآسيوية التي ستقام في العاصمة الإندونيسية جاكرتا خلال الشهر الجاري.

وقال مسؤول في نادي الجزيرة لـ «البيان الرياضي»: إن اتحاد الكرة يعتمد سياسة المكيالين بين الأندية، حيث سمح لنادي العين بمشاركة جميع الدوليين، في المقابل لم يسمح للجزيرة حتى الآن بتسريح لاعبيه الدوليين، حيث لم يرد رسمياً على طلبنا الموجه إليه، وتابع: لذلك طالبنا اتحاد الكرة رسمياً السماح لفريق الجزيرة المشارك في كأس العرب للأندية بالاستعانة بجميع لاعبيه، كما سمح لنادي العين سابقاً.

يذكر أن المدرب زاكيروني استدعى إلى معسكر المنتخب الأول علي مبخوت، وعلي خصيف،الذي أصيب وغادر «الأبيض»، كما تمت دعوة الخماسي عبد الرحمن العامري، خليفة الحمادي، محمد العطاس، أحمد ربيع وزايد العامري إلى المنتخب الأولمبي استعداداً لدورة الألعاب الآسيوية.

وكان اتحاد الكرة سبق ووافق لنادي العين بانضمام 6 من لاعبيه الأساسيين للمشاركة بصفوفه أمام وفاق سطيف الجزائري، مما أدى إلى دفع الجزيرة وربما الوصل بتقديم الطلب نفسه للحصول على خدمات لاعبيهما، عملاً بمبدأ المساواة.

وأثارت مطالب الأندية المتكررة بسحب لاعبيها من معسكر المنتخب في النمسا غضب المدرب زاكيروني، إذ اعتبرها تشويشاً على معسكر «الأبيض» في النمسا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات