بني ياس يعيد فواز عوانة إلى «بيته» - البيان

بني ياس يعيد فواز عوانة إلى «بيته»

أعاد نادي بني ياس ابنه البار فواز عوانة إلى كشوف الفريق، بعقد لمدة عامين قادماً من النصر في ثاني صفقاته الصيفية، بعد حارس المرمى فهد الظنحاني لاعب نادي الوحدة الذي كان معاراً لدباً في الموسم الأخير، ووقع اللاعب في ساعة متأخرة من مساء أول من أمس، بحضور الدكتور سالم جريب الحارثي، رئيس شركة كرة القدم بالنادي وأحمد الجابري عضو الشركة، وحظيت الصفقة بإشادات واسعة وترحيب كبير بعودة فواز عوانة إلى ناديه.

وقال سالم الحارثي إن التعاقد مع عوانة يعتبر إضافة كبيرة للفريق لأنه لاعب صاحب خبرة جيدة وموهبة عالية ويتمتع بالروح القتالية، والتعاقد معه ليس مستغرباً لأنه أحد أبناء النادي، ونعتبر عودته رسالة إلى كل محبي بني ياس وجماهيره، بأن النادي دائماً يرحب بأبنائه ولعل أكثر ما شجعنا على التعاقد مع عوانة أنه من أبناء النادي، وصاحب بصمة واضحة في مسيرة النادي خلال فترة سابقة.

صفقات جديدة

وأشار رئيس شركة الكرة بنادي بني ياس، إلى أن هناك عدداً من الصفقات القادمة، ذاكراً أن المفاوضات مستمرة مع مجموعة من لاعبي الدولة المميزين، مبيناً أن موعد التوقيت الرسمي يتوقف على نهاية المفاوضات، وأنهم يفضلون إكمال بعض الصفقات خلال اليومين المقبلين، وتحديداً قبل العيد.

وأكد الحارثي حسم ملف الأجانب قبل 20 الجاري، ذاكراً أن الأمور إذا سارت على نحو جيد فإن الصفقات ستكتمل قبل الوقت المحدد، وبرر الحارثي تأخير التعاقد مع الأجانب بالدراسة الدقيقة لكل الخيارات وقال: ملف الأجانب يتم بثلاث خطوات، البداية تكون عن طريق اللجنة الفنية بتصفية الأسماء المرشحة إلى 5 لاعبين في كل خانة، يتم تحويلهم جميعاً إلى المدرب الذي يختار لاعبين ومن ثم تكتمل المفاوضات مع أحد الخيارين، هذه هي الطريقة التي نعمل بها دون استعجال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات