سلوفينيا الأقرب لمعسكر العين الخارجي - البيان

سلوفينيا الأقرب لمعسكر العين الخارجي

من المقرر أن يبدأ العين معسكره الخارجي، اعتباراً من الأسبوع الثاني لشهر يوليو المقبل، استعداداً للموسم الكروي الجديد، الذي يواجه فيه بطل الثنائية، تحديات عدة، أبرزها الدفاع عن لقبيه، ومشاركته في مونديال العالم للأندية، وقبل ذلك، البطولة العربية للأندية، ودوري أبطال آسيا لكرة القدم، فضلاً عن كأس السوبر الإماراتي، الذي ينتظر أن يقام في جمهورية مصر العربية، فيما أكدت مصادر مطلعة، أن المعسكر سيكون بين دولتي سلوفينيا والنمسا، وتعتبر الأولى هي الأرجح، وبرز اتجاه قوى بأن يؤدي العين مباراة الذهاب في البطولة العربية للأندية، والمقرر لها الثاني من أغسطس المقبل، في أوروبا، بعد الاتفاق مع فريق نادي وفاق سطيف الجزائري.

فحوصات

ينتظر أن يبدأ التجمع الداخلي للفريق في الأسبوع الأول من الشهر المقبل، حيث يخضع اللاعبون للفحوصات الطبية، تمهيداً لانطلاق المرحلة الأولى على ملعب استاد خليفة بن زايد، قبل أن يغادر إلى المعسكر الخارجي، الذي سيستمر لفترة شهر، يخوض خلالها ثلاث مباريات ودية، سيتم تحديد تواريخها والفرق التي سيتبارى معها لاحقاً، وبعدها يعود الفريق لمتابعة مرحلة الإعداد الأخيرة، استعداداً للاستحقاقات المحلية والخارجية، حيث سيستهل العين مشوار الدفاع عن لقبه بدوري الخليج العربي لكرة القدم في 31 من أغسطس المقبل.

قياساً على التحديات الكبيرة التي سيواجهها الزعيم العيناوي في الموسم الكروي الجديد، فينتظر أن يتم تدعيم صفوفه بعدد من اللاعبين المواطنين على مستوى الدفاع والوسط، فيما لم يبرز أي اتجاه لتغيير أحد اللاعبين الأجانب، خصوصاً أن تصريحات المسؤولين بعد نهاية مباراة الفريق أمام الوصل على كأس صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، والتي حسمها الفريق لصالحه، ليتوج باللقب الغالي، أكدت أن النادي لن يستغنى عن أي من لاعبيه الأجانب الأربعة، وهم المهاجم السويدي ماركوس بيرغ، والياباني شيوتاني، والبرازيلي كايو لوكاس، فضلاً عن المصري حسين الشحات.

من جهة أخرى أكدت الإدارة العيناوية، أنها حسمت بنسبة كبيرة التجديد للمدرب الكرواتي زوران ماميتش، ونجمي الفريق عمر عبد الرحمن، وأحمد خليل، اللذين انتهت مدة تعاقدهما مع النادي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات