الفجيرة يواصل الأفراح بالصعود إلى دوري الكبار

صورة

تواصلت لليوم الثاني على التوالي أفراح نادي الفجيرة بالتأهل واللعب في دوري الخليج العربي، واستقبلت إدارة النادي المزيد من التهاني بالصعود لدوري الكبار. وبدوره عبر الوافد الجديد اللاعب الجزائري محمد بن يطو محترف الفجيرة الجديد القادم من الشباب السعودي عن سعادته بالانضمام لفرقة الذئاب، وقال بن يطو على حسابه في تويتر: «سعدت بالانضمام إلى نادي الفجيرة، وأتمنى من الله التوفيق لتقديم العمل الذي يوازي ثقة مسؤوليه وطموح جماهير النادي، متمنياً أن أكون إضافة حقيقة لبقية زملائي أبطال الصعود».

إضافة حقيقية

وأكد عبد الله بن قانون المدير التنفيذي لنادي الفجيرة، أن انضمام اللاعب الجزائري لتوليفة الذئاب يمثل إضافة حقيقة لكتيبة الفجيرة، مشيراً إلى أن إدارة النادي تسعى إلى إبرام صفقات أخرى على صعيد المواطنين وكذلك الأجانب، ووجه الشكر إلى صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الفجيرة، وإلى سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، لمتابعتهما الدائمة والمستمرة للفريق الأول، ولا ننسى دعم ومتابعة الشيخ مكتوم الشرقي الذي ظل يتواجد دائماً في النادي، سواء في التدريبات أو المباريات ويقوم بتحفيز اللاعبين مادياً ومعنوياً فله كل الشكر، وفي اعتقادي أن لاعبي الفريق تمكنوا من الإيفاء بوعدهم لرئيس النادي، وقاموا برد الدين له مع نهاية الموسم الكروي الحالي، الذي كان ختامه مسكاً بكل المقاييس.

الفرحة فرحتان

وجه يوسف عبد الله إداري فريق الفجيرة، الشكر لشيوخ إمارة الفجيرة على وقفتهم الدائمة والدعم والمتابعة المستمرة لأمور النادي، مشيراً إلى أن الفرحة في الفجيرة تعتبر فرحتين، فرحة بالصعود والتأهل لدوري الأضواء والشهرة، وفرحة بعدم تلقي الفريق لأي هزيمة طوال موسم كامل، مقدماً الشكر كذلك للمدرب مارادونا لمساهمته في الإنجاز، وللدكتور عبد الله مسفر الذي وافق على قبول التدريب بالنادي دون أن يتحدث عن أي مقابل مادي، حيث كان متوجهاً حينها إلى خارج الدولة للتعاقد مع أحد الأندية العربية، لكنه آثر العدول عن رحلته الخارجية والتوجه من المطار إلى الفجيرة، لتولي مهمة الذئاب.

سعادة بالتأهل

عبر عدد من لاعبي الفجيرة، عن فرحتهم بتأهل الذئاب للعب مع كبار دوري الأضواء والشهرة للمرة الرابعة في تاريخ النادي، وأشار اللاعب عبد الله حميد أحد نجوم مباراة حتا إلى أنهم سيعملون بكل قواهم من أجل البقاء في دوري، وتابع عبد الله حديثه قائلاً: سنعي الدرس جيداً، وسنظل مع الكبار، وسار كابتن الفريق مبارك حسن على ذات المنوال منوهاً بأنه سعيد بمساهمته مع بقية زملائه اللاعبين، في إعادة الفجيرة من جديد لدوري الأضواء والشهرة، ولابد من توجيه الشكر لإدارة النادي وتهنئتهم على إنجاز الصعود لدوري الخليج العربي.

تعليقات

تعليقات