الإعصار يستعيد 5 لاعبين في لقاء تحديد المصير

حتا مصير بقائه مع المحترفين متعلق بلقاء الفجيرة ــ تصوير: غلام كاركر

يستعيد حتا 5 لاعبين في المباراة الفاصلة التي ستجمعه مع الفجيرة 9 مايو المقبل وستحدد مصيره في دوري المحترفين، وتضم قائمة العائدين المهاجم البرازيلي صامويل روزا الذي تغيب في مباراة أول من أمس أمام عجمان بسبب الإيقاف والرباعي المكون من ماهر جاسم وعيسى عبيد وعلي درويش ومحمود قاسم بعد شفائهم من الإصابة.

ويبدأ الفريق في رفع ايقاع التحضيرات بعد الركون لراحة قصيرة عقب الفوز على عجمان في الجولة الأخيرة لدوري الخليج العربي بهدف تحسين الجانب البدني للاعبين، ويتضمن برنامج التحضيرات معسكرا في الفجيرة لمدة يومين قبل المباراة.

مشكلتان رئيسيتان

وأكد عبد المجيد النمر مدرب حتا أن فريقه كان يعاني في الفترة الأخيرة من مشكلتين رئيسيتين، الأولى ضعف اللياقة البدنية للاعبين وثانيا عدم ثبات التشكيلة لتعدد الغيابات، مشيرا إلى أنه حاول منذ قدومه على فرض أسلوبه وتثبيت التشكيلة، وأوضح النمر أنه لعب بأجنبي واحد ضد عجمان استعدادا لمباراة الملحق ضد الفجيرة التي لا تسمح فيها اللوائح إلا بإشراك لاعبين أجنبيين، مؤكدا اختياره لصامويل روزا ومواطنه فرناندو غابرييل ليشكلا الثنائي الأجنبي في لقاء الملحق، وقال: مباراة عجمان كانت أفضل إعداد للملحق والوقوف على جاهزية اللاعبين وتصحيح بعض الأخطاء وتنظيم الفريق من الناحية الدفاعية والوسط دون لاعبين أجانب.

وشدد عبد المجيد النمر على أهمية الفوز من الناحية المعنوية للاعبين، حيث غاب الفريق عن تحقيق الانتصارات منذ الجولة 15، مشيرا إلى أن استعدادات حتا لمباراة الملحق بدأت من الأسبوع الماضي، وقال: حتا يملك فريقا يستحق البقاء في دوري المحترفين وسنثبت ذلك في مباراتي الملحق، النتائج لم تعكس المستوى الحقيقي للفريق في الجولات الأخيرة وأمامنا فرصة لتدارك الأمر. وكشف النمر أن التحرر من الضغوط قاد الفريق إلى تحقيق الفوز على عجمان، مشيرا إلى أن المستوى الفني كان ضعيفا لغياب الحافز من الجانبين.

مباراة ضعيفة

من جهته أكد المصري أيمن الرمادي مدرب عجمان أن المباراة جاءت ضعيفة ومملّة وفقيرة من الناحية الفنية، وقال: دخلنا المباراة بشعور انتهاء الموسم بالنسبة لنا رغم أنها كانت مهمة لتحقيق قفزة في جدول الترتيب بمركز أو مركزين، لم نستطع فعل ذلك بسبب كثرة الغياب التي كنا نعاني منها، وهذا الغياب أثر سلبا على مجريات المباراة وجعلها رتيبة وأي من الفريقين كان قادرا لحسمها لصالحه، الفرص قليلة ولم نشاهد أداء قويا من الجانبين، وهذا أمر طبيعي لغياب الرهان وتفكير اللاعبين في الإجازة الصيفية.

جاهزية

قال أحمد خميس لاعب حتا إن الفوز على عجمان أكد جاهزية فريقه لمباراة المحلق التي ستحدد مصيره بشكل نهائي في دوري المحترفين، وقال: إنهاء الموسم بنتيجة إيجابية أفضل بكثير من الخسارة، وأعتقد أن الفوز على فريق بحجم عجمان الذي قدم مستويات جيدة خلال الموسم سيعطينا شحنة معنوية قبل مواجهة الفجيرة. وأكد أحمد خميس أن حتا على أتم الاستعداد للدفاع عن حظوظه للبقاء في دوري الخليج العربي.

تعليقات

تعليقات