#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

الوصل ودبا الفجيرة..الخطأ ممنوع

يحل فريقا الوصل ودبا الفجيرة ضيفين على نادي الإمارات برأس الخيمة، لخوض مواجهة مصيرية في السادسة إلا ربع من مساء اليوم، ضمن منافسات الدور ربع النهائي لمسابقة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، التي تشهد تنافساً كبيراً بين الفرق المشاركة لتحقيق الفوز والتأهل للدور التالي، وتحمل مواجهة الفريقين شعار «الخطأ ممنوع» باعتبار أن المغلوب يودع البطولة والمنتصر يتأهل.

ويسعى فريق الوصل إلى تحقيق نتيجة إيجابية والعودة من رأس الخيمة بالفوز بعد أن تبقت له هذه المسابقة التي يقاتل على لقبها، خصوصاً بعد أن خسر نهائي مسابقة كأس الخليج العربي أمام الوحدة وضياع اللقب الذي كان قاب قوسين أو أدنى من خزانة الوصل المتعطشة للإنجازات.

لذا فمن المتوقع أن يقاتل «الإمبراطور» في هذه المباراة بغية مصالحة جمهوره والمضي بقوة في المسابقة لنيل اللقب الأغلى.

صفوف مكتملة

ويدخل «الفهود» المواجهة في حالة جيدة من الناحيتين الفنية والنفسية في ظل شبه اكتمال للصفوف، والحالة المعنوية الرائعة للاعبين بعد الفوز الأخير الذي حققه «الإمبراطور» على منافسه عجمان بهدفين دون رد في مواجهة دوري الخليج العربي، وهو الفوز الذي جاء بعد فترة انكسار للفهود وخسائر متتالية.

وتعتبر جاهزية صفوف الوصل ممتازة بعد أن استعاد الجهاز الفني جهود الثنائي عبد الله النقبي والمحترف الأسترالي كاسيرس بعد أن أمضيا عقوبة الإيقاف، وكذلك المدافع سالم العزيزي الذي من المتوقع أن يشارك في اللقاء نظراً لاستعادته الجاهزية وشفائه من الإصابة التي ألمت به في وقت سابق.

تدريبات مكثفة

وحرص الجهاز الفني للإمبراطور بقيادة الأرجنتيني رودولفو أروابارينا على إخضاع اللاعبين لتدريبات مكثفة فبعد لقاء عجمان الأخير في بطولة الدوري لم يمنح الجهاز الفني اللاعبين فترة راحة كما هو معتاد، التي عادة ما كانت لا تتجاوز 24 ساعة، حيث أدى اللاعبون في اليوم التالي للمباراة مباشرة تدريبياً في إطار التحضير للقاء المهم.

دبا مستعد

ومن جهته، أنهى دبا الفجيرة كافة التحضيرات المتعلقة بمواجهة اليوم أمام الفهود، وهى المباراة التي يرمي من ورائها المدرب البرازيلي باولو كاميلي المدير الفني لفريق دبا إلى تكرار سيناريو الفوز على الإمبراطور، والوصول إلى نصف النهائي لأول مرة له في تاريخه ضمن مسابقة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وتأكد غياب الأردني ياسين البخيت والبرازيلي ديجو لإصابتهما في العضلة الخلفية.

محاولات طبية

وهناك محاولات مكثفة من جانب الجهاز الطبي لإلحاق اللاعبين المصابين بالتشكيلة على غرار كل من علي سعيد وحميد الماس وخليفة الشهياري، وغيرهم من اللاعبين الذين لم يتواجدوا خلال مباراة العين في الجولة الماضية من دوري الخليج العربي، وهو اللقاء الذي خسره الفريق الدباوي برباعية نظيفة .

ولذلك هناك رغبة من قبل اللاعبين في تعويض جماهيرهم هزيمة ملعب هزاع بن زايد بالتأهل لنصف نهائي أغلى الكؤوس وسيكون كاميلي مضطراً لإشراك عدد من اللاعبين البدلاء، وأولئك الذين لم يجدوا فرصتهم في المشاركة ضمن مسابقة دوري الخليج العربي، وصعد دبا لهذه المرحلة بعد الفوز على النصر بركلات الترجيح 6-4 في ثمن النهائي.

14

يعتبر غياب المحترف الأردني ياسين البخيت محترف دبا الفجيرة صاحب الرقم 14، الأكثر تأثيراً في صفوف النواخذة، وذلك نسبة للمجهود الكبير الذي يلعبه البخيت.

والدور الأكبر الذي يقوم به في كل مباراة يخوضها المدرب باولو كاميلي، سواء في مسابقة الدوري أو على مستوى كأس صاحب السمو رئيس الدولة، ومنذ عودته من المشاركة الودية مع منتخب بلاده ضد الكويت خلال الشهر الماضي وإصابته في العضلة الخلفية، تأثر دبا الفجيرة كثيراً في الخط الأمامي لغياب نجم النشامى.

كاميلي:يوم مهم ولقاء صعب

وصف البرازيلي باولو كاميلي مباراة اليوم بالمهمة والصعبة في نفس التوقيت لفريقه، خصوصاً وأنها تجمعهم بالوصل الذي يضم محترفين أجانب على مستوى عال، فضلاً عن وجود هداف الدوري ليما وزميله كايو، إلى جانب اللاعبين المواطنين الذين لا يقلون أداء عن لاعبي المنتخب الوطني، وأبدى كاميلي مخاوفه من عدم لحاق لاعبيه المصابين بالتشكيلة.

لافتاً إلى أن الكادر الطبي يبذل جهوداً مقدرة من أجل أن يتعافى أكثر من لاعب قبيل انطلاقة المباراة، مشيراً إلى أن الغيابات التي اجتاحت تشكيلة الفريق أبعدت عنه قرابة 8 لاعبين أمام العين، وأدت إلى الهزيمة برباعية بملعب هزاع، منوهاً إلى أن ذات اللاعبين ما زالوا يعانون من الإصابة وأتمنى أن نستعيد جهود لاعب أو اثنين قبيل انطلاق صافرة حكم المباراة.

حلم الجميع

وأشار كاميلي خلال المؤتمر الصحافي إلى أن حلم الجميع في دبا من إدارة ولاعبين وجهاز فني وجمهور، هو الوصول لأبعد مدى في البطولة الأغلى، وحال تجاوزنا الوصل اليوم والتأهل للمربع الذهبي لأول مرة في تاريخ النادي، سنحول تفكيرنا بالوصول إلى المباراة الختامية، وفي ما يتعلق بفوزهم في الدوري على الوصل وتكرار ذات السيناريو، قال كاميلي:

مباراة الدوري باتت من الماضي، والوصل لعب حينها منقوصاً بعدد من لاعبيه أبرزهم كايو. وتابع حديثه قائلاً: اليوم نحن في بطولة مختلفة وتلعب بنظام خروج المهزوم، منوهاً إلى أنه تابع لقاء الوصل وعجمان الأخير في الدوري.

وأضاف: أعتقد أن مباراة اليوم لن تكون سهلة على كلا الفريقين، داعياً لاعبي فريقه إلى ضرورة التقليل من الأخطاء والتمركز السليم، للخروج بنتيجة إيجابية تضمن حضورنا مع الأربعة الكبار في المسابقة.

أروابارينا: نواجه منافساً عنيداً

أكد الأرجنتيني رودولفو أروابارينا مدرب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوصل، أن «الإمبراطور» تنتظره مواجهة مهمة مساء اليوم أمام منافسه دبا الفجيرة، مشيراً إلى أن المباراة لا تحتمل الخطأ ولا بد من خروج فريق منتصر.

أضاف: «نواجه منافساً قوياً وعنيداً، ويمتلك لاعبين مميزين ويقدم مستويات طيبة، وعلينا أن نكون حذرين حتى نخرج بنتيجة إيجابية ونواصل مشوارنا في البطولة وصولاً للدور النهائي. وعن مدى جاهزية الفريق، قال: يعود للفريق عبد الله النقبي وكاسيرس بعد أن أمضيا عقوبة الإيقاف، وبالنسبة لسالم العزيزي فقد عاد للتدريبات ومن الصعب المغامرة به في الوقت الراهن.

تفادي الأخطاء

وقال: علينا أن لا ننخدع بالنتائج التي حققها الوصل مؤخراً وبعودة اللاعبين المصابين، ودائما ما ننظر إلى ما هو أبعد بحصاد الفريق في نهاية الموسم فهذا هو المهم، موضحاً أنه بالرغم من فوز الوصل على عجمان في الجولة الماضية لدوري الخليج العربي، إلا أن الأداء في الشوط الثاني لم يكن جيداً، وعلينا الاستفادة من الأخطاء التي نقع فيها.

وأضاف مدرب الوصل: أنا ضد من يقول بأن «الإمبراطور» فرط في كأس الخليج العربي فقد بذل اللاعبون كافة جهودهم ودخلوا المباراة بهدف الفوز، وعانينا وقتها من الغيابات الكثيرة، وبذلنا جهداً كبيراً لكن لم نوفق في التتويج باللقب، مشيراً إلى أن الوصل يمضي بمنطق خطوة خطوة، ولا يفكر في الوقت الراهن في النهائي.

حميد عباس: اللقاء لا يحتمل القسمة على اثنين

أكد حميد عباس لاعب خط الوسط بنادي الوصل، أن فريقه يتطلع بشغف لعبور دبا في كأس رئيس الدولة، والتأهل للدور التالي لنيل لقب البطولة الأغلى، مشيراً إلى أن لاعبي «الإمبراطور» يدركون أهمية المباراة وخصوصاً لقاءات الكؤوس التي لا تحتمل القسمة على اثنين، ولابد فيها من فريق فائز ونأمل في تحقيق نتيجة إيجابية حتى نكمل مشوارنا في البطولة.

وقال: «اللقاء مهم بالنسبة لنا، ونحن جاهزون لتقديم مردود جيد يسعد جمهور الوصل، ونفكر في كل مباراة على حدة، موضحاً أن المباراة لن تكون سهلة على كلا الفريقين، حيث سبق وأن فاز دبا على الوصل». وأشار حميد إلى أن لاعبي «الفهود» في أتم الجاهزية لخوض المواجهة، ولديهم ثقة عالية في أنفسهم، خصوصاً بعد النتيجة الإيجابية التي حققوها أمام عجمان أخيراً وعودة معظم المصابين. دبي - البيان الرياضي

إدريس فتوجي: هدفنا مصالحة الجمهور

أكد المحترف المغربي إدريس فتوجي لاعب دبا الفجيرة جاهزية فريقه للقاء اليوم، مشيراً إلى أن معنويات اللاعبين عالية على الرغم من الغيابات الكثيرة وسط تشكيلة المدرب كاميلي.

وقال: نطمح في مصالحة الجمهور عقب الهزيمة الثقيلة من العين برباعية، مشيراً إلى أن دبا الفجيرة دائماً بمن حضر وسيبذل اللاعبون الذين سيتم اختيارهم للتشكيلة جهوداً مقدرة من أجل الحفاظ على حظوظنا في التأهل للمربع الذهبي.

وقال: تعاهدنا على تحقيق نتيجة إيجابية والالتزام بتوجيهات المدرب حتى نحقق الهدف المرجو من قبل جماهيرنا، معرباً عن أمله في أن يكون فريقه في يومه، وأن ننجح في استغلال كافة الفرص التي تتاح لنا أمام المرمى، ومن جانبي سأبدل قصارى جهدي من أجل فريقي وأتمنى أن نكون عند حسن ظن الجميع.د با الفجيرة - البيان الرياضي

تعليقات

تعليقات