الإمارات والجزيرة..بوابة الأمل

من لقاء الفريقين في مباراة الذهاب | البيان

تشكل مباراة فريق الإمارات الأول لكرة القدم في الخامسة و50 دقيقة من مساء اليوم على ملعبه الخضراوي برأس الخيمة مع نظيره الجزيرة ضمن الجولة 20 لدوري الخليج العربي، بوابة الأمل لكلا الفريقين.

فهي للصقور الفرصة الأكبر للخروج من المأزق، ولفخر أبوظبي مناسبة للتقدم إلى أمام في لائحة الترتيب العام لفرق البطولة. وقبل مباراة اليوم، يقف الصقور في المركز الـ11 برصيد 13 نقطة، فيما يحتل فخر أبوظبي المركز السابع بـ25 نقطة.

غيابات الفريقين

ويفتقد فريق الإمارات في مباراة اليوم خدمات لاعبيه علي مصطفى للطرد في مباراة الوحدة، وأحمد مال الله بداعي الإصابة. وفي أول مباراة له بعد تسلمه مهمة تدريب فريق الإمارات خلفاً للتونسي نورالدين العبيدي، أبدى السوري نزار محروس ثقته العالية بقدرة الصقور على تجاوز عقبة الجزيرة، مشددا على أن فريقه جاهز للتحدي، وأنه يثق كثيراً بلاعبيه لتحقيق الهدف المنشود من مباراة اليوم.

حصد النقاط

وأشار محروس إلى أنه لا سبيل أمام الصقور سوى حصد النقاط الثلاث لتحسين الصورة وتعديل المسار، وخصوصاً أن البطولة قد دخلت المرحلة الحاسمة التي لا يتوجب فيها إهدار أي نقطة.

منوهاً إلى أنه لمس رغبة عارمة لدى لاعبيه من أجل الخروج من الوضع الحالي وإنعاش الأمل عبر تحقيق نتيجة إيجابية في مباراة اليوم، ومباراتي دبا الفجيرة والنصر في الجولتين الأخيرتين من الدوري.

تحسين الترتيب

ويسعى الجزيرة 25 نقطة السابع في قائمة ترتيب الدوري، مع صعوبة بالغة في الوصول إلى المربع الذهبي، حيث إن الوصل الرابع 32 نقطة، وبذلك يكون الفارق 7 نقاط.

وأكد الهولندي تين كات أن فريقه في كامل جاهزيته، ويتمتع بروح معنوية عالية، بعد الفوز الأخير والتأهل إلى دور الـ16، ويسعى كعادته إلى الفوز، وليس معنى ضياع المنافسة على لقب الدوري أن الفريق يتراخى.

 

تعليقات

تعليقات