مشاركة واسعة من لاعبي عجمان والإمارات في دورة التدريب الإعلامي

الطويل يتوسط المشاركين في الدورة التدريبية | البيان

تواصلت فعاليات دورة التدريب الإعلامي للاعبين، التي تنظمها لجنة دوري المحترفين، في ناديي عجمان والإمارات، بهدف رفع درجة وعي اللاعبين بأهمية الإعلام في حياة الرياضيين.

وكيفية التعامل مع مختلف الوسائل الإعلامية، وركزت الدورة على تزويد اللاعبين بالمعارف والخبرات اللازمة للتعامل مع وسائل الإعلام المختلفة، كما تطرقت لوسائل التواصل الاجتماعي وأهميتها في حياة لاعبي كرة القدم في الوقت الراهن.

وحظيت الدورة في الناديين بمشاركة واسعة من لاعبي الفريق الأول والرديف إضافة إلى لاعبي المراحل السنية، وحرص نجوم الفريقين على المشاركة بالنقاش حول عدد من نماذج اللقاءات الإعلامية التي تم استعراضها خلال المحاضرات، وبيان الأخطاء التي صاحبتها لتفاديها.

حضر الدورة في نادي الإمارات خليل الطويل عضو مجلس الإدارة مشرف عام الفريق الأول ومدرب الرديف البرتغالي موتا، وتحدث المحاضر والإعلامي لطفي الزعبي، حول مهارات التواصل مع وسائل الإعلام وكيفية التعامل معها، موضحاً أبرز القواعد السليمة في إجراء اللقاءات التلفزيونية والصحافية.

وتناولت المستشارة الإعلامية سالي الأسعد موضوع الظهور الإعلامي لنجوم كرة القدم، وضرورة الالتزام بالشروط والمعايير المطلوبة في المظهر، وأهمية شبكات التواصل الاجتماعي في حياة اللاعبين، وسلطت الضوء على مخاطر الإعلام الجديد وحذرت من إساءة استخدام منصات التواصل الاجتماعي، كما تناولت أهمية مشاركة اللاعبين في المبادرات الإنسانية والمجتمعية وتأثيرها الإيجابي.

وتم خلال الورشة التأكيد على ضرورة احترام سياسة النادي وحقوق الرعاة في الظهور الإعلامي للاعبين خلال المسابقات. وفي ختام الورشة قام خليل الطويل عضو مجلس الإدارة بتقديم دروع تذكارية لكل من لطفي الزعابي وسالي الأسعد، كما شكر لجنة دوري المحترفين.

تعليقات

تعليقات