الوصل يخسر من بيروزي الإيراني ويودع آسيا

خسر فريق الوصل من ضيفه بيروزي الإيراني بنتيجة 0-1، في لقاء الفريقين اليوم ضمن منافسات الجولة الرابعة للمجموعة الثالثة لدوري أبطال آسيا، ليودع الوصل البطولة بعد أن بقي في المركز الرابع والأخير برصيد خال من النقاط، أحرز الهدف الوحيد لبيروزي، كمال الدين كاميابيناي " 37".

ورفع بيروزي الإيراني رصيده إلى 9 نقاط في وصافة المجموعة الثالثة، متقاسماً النقاط مع السد الذي يتصدر المجموعة، ثم ناساف الأوزبكي ثالثاً برصيد 6 نقاط.

وخسر الوصل الجولات الأربع الماضية، أمام كل من:" السد 1-2 في دبي، وناساف الأوزبكي 0-1 في قرشي، وبيروزي في طهران 0-2، وبيروزي 0-1 في دبي، وتتبقى للوصل مواجهتان أمام السد 2 أبريل المقبل، وناساف الأوزبكي 16 من نفس الشهر.

ومشاركة الوصل في النسخة الحالية لدوري أبطال آسيا هي الأولى منذ عام 2008، والرابعة في تاريخ الإمبراطور الذي سبق وأن شارك في موسمي 1993، و1995 عندما كانت البطولة تلقب ببطولة أندية آسيا أبطال الدوري، حيث وصل الوصل إلى نصف نهائي البطولة أمام الشباب السعودي، في موسم 1993، وفي موسم 1995 وصل إلى ربع نهائي البطولة أمام نيفتشي أوزبكستان ثم تحول مسماها إلى بطولة دوري أبطال آسيا ليشارك لثالث مرة في الموسم 2008 في دور المجموعات أمام سايبا الإيراني.

ووصل إجمالي عدد مباريات الوصل في مشاركاته الماضية على المستوى الآسيوي إلى 21 مباراة، حقق الفوز في 9، والتعادل في 2، والخسارة في 10، وسجل هجومه 37 هدفاً مقابل 29 استقبلتها شباك الفريق.

 

تعليقات

تعليقات