الوصل وبيروزي.. الأمل الآسيوي الأخير - البيان

أروابارينا: عودة المصابين تأخرت كثيراً

الوصل وبيروزي.. الأمل الآسيوي الأخير

يدخل الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوصل، مواجهته اليوم ضد نظيره بيروزي الإيراني، في ظل أمل أخير لفريق الوصل في اللحاق بدور الستة عشر في دوري أبطال آسيا، بعد الهزائم الثلاث التي مني بها في المسابقة منذ انطلاقتها.

ويحل الفريق الإيراني ضيفاً على الوصل في السابعة والربع من مساء اليوم، ضمن منافسات الجولة الرابعة للمجموعة الثالثة لدوري أبطال آسيا، حيث يتصدر بيروزي المجموعة برصيد 6 نقاط، وفي المقابل، يدخل الوصل المباراة على أمل تعويض الخسائر الثلاث التي مني بها في دوري أبطال آسيا، حيث لم يتمكن من إضافة أي نقاط في رصيده، متذيلاً الترتيب، بعد أن خسر الجولات الثلاث، أمام السد 1-2 في دبي، وناساف الأوزبكي 0-1 في قرشي، وبيروزي في طهران 0-2.

وكان الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوصل، قد اختتم تحضيراته أمس، في ظل غيابات تعصف بالفريق للإصابة، ومنهم المدافع وحيد إسماعيل، وعبد الرحمن علي، ومحمد سرور وعبد الله كاظم، الذي يمضي الخدمة العسكرية، وحميد عباس، الذي تعرض لكسر في إصبع اليد في لقاء بيروزي الماضي.

عودة المصابين

من ناحيته، أكد الأرجنتيني رودولفو أروابارينا، مدرب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوصل، أن الجهاز الفني شاهد لقاءات بيروزي الإيراني، ويتطلع إلى الفوز وحصد النقاط الثلاث، حتى يستطيع «الإمبراطور» الاستمرار في هذه البطولة، ونتمنى عودة المصابين، خصوصاً أنهم تأخروا كثيراً.

وقال مدرب الوصل: «حسابياً ما زلنا مستمرين في البطولة، ونجتهد ونكافح لتحقيق أفضل نتيجة، موضحاً أن فريقه سافر إلى طهران في لقاء الذهاب بمجموعة من اللاعبين الشباب، وهم سيلعبون غداً كذلك، والنتيجة على ضوء الأداء الذي سنقدمه.

وعن الحالة البدنية للمحترف البرازيلي كايو، والمهاجم حسن محمد، قال: «بالنسبة لكايو، فما زال تحت العلاج، ومن الصعب مشاركته في الوقت الراهن، أما حسن محمد، فقد يعود للاشتراك في التشكيلة، مشيراً إلى أن الضغوط لا تقع على الوصل فحسب، لكن كذلك على الفريق الإيراني، لكن بشكل مختلف، والضغوط التي نعاني منها، هي قلة عدد اللاعبين، لذا، قمنا بتصعيد عدد من اللاعبين الشباب المميزين، أفكر بتركيز وهدوء، وعلينا تقديم مردود مقنع وجيد بالنسبة للنادي، وما زالت أمامنا مباريات مهمة، سواء في الدوري أو الكأس.

أسلوب جميل

وقال الكرواتي برانكو إيفانوفيتش المدير الفني لفريق بيروزي الإيراني: «إن الوصل يمتلك أسلوباً جميلاً، ولديه كوكبة من اللاعبين الشباب المميزين، الذين رأيناهم في ملعب بيروزي في طهران، وكذلك لاعبين أجانب على مستوى عالٍ، مشيراً إلى أن الوصل منذ فترة قصيرة، كان من أفضل فرق الدوري».

وأضاف: «في دوري أبطال آسيا، لا وجود للفرق الضعيفة، ونحن نحترم الفرق كافة، وبيروزي مكتمل الصفوف، وقادر على الوصول لمستويات بعيدة في البطولة»، مشيراً إلى أن نتائج بيروزي في الدوري ممتازة، ووصل لمرحلة متقدمة، ونحن جاهزون لبطولة آسيا، وكذلك كاملو العدد.

وعن السر في الوجود المبكر للفريق الإيراني في الإمارات، قال: «أهمية المباراة، جعلتنا نحضر إلى دبي مبكراً، وهذه المباراة نقطة انطلاقة قوية لفريقي، لذا، فضلت الوجود قبل اللقاء بأسبوع».

وأضاف: «نحن نعلم بإصابة كايو وليما ومينديز، ونتابعهم منذ فترة، وهم أعمدة الوصل التي تقوم عليها تشكيلة الفريق، والإصابات أطاحت بالوصل من المركز الأول».

علي رضا: نعد جمهورنا بالفوز

أكد علي رضا حارس مرمى بيروزي الإيراني أن فريقه يخوض دوري أبطال آسيا بنفس التشكيلة من اللاعبين بالموسم الماضي ولم نستقطب أياً من اللاعبين، ونشكرهم على هذا المجهود، وكذلك الجهاز الفني الذي قام بجهود طيبة مع الفريق.

وقال: تنتظرنا اليوم مواجهة صعبة وشاهدنا أداءً قوياً من لاعبي الوصل على مدار 40 دقيقة في ملعب أزاد بطهران، وذلك بالرغم من غياب عدد كبير من اللاعبين، لذا فإن هذا اللقاء سيكون صعباً لعودة لاعبي الوصل وإقامة اللقاء على ملعبهم، وندرك نقاط القوة والضعف في فريق الوصل وندرك أننا الأقرب للفوز.

وأضاف: كنا نعلم بعدم وجود لاعبين مهمين في الوصل في لقاء الذهاب بسبب الإصابة ومع ذلك كنا نتدرب بشكل قوي جداً، ولا تهاون حتى في ظل وجود نجوم غائبين، ونعد الجماهير بمباراة قوية وأداء جميل، ونتيجة طيبة.

علي سالمين: لن نفرط في نقاط المباراة

أكد علي سالمين لاعب خط الوسط بنادي الوصل أن لاعبي الأصفر يدخلون اللقاء بهدف الفوز، وحصد أول ثلاث نقاط في مشوار الوصل في دوري أبطال آسيا، مشيراً إلى أن الظروف مواتية حيث يخوض الوصل المباراة على ملعبه ووسط جمهوره، ونثق في تقديم مردود جيد والخروج بنتيجة إيجابية.

وقال: ندخل اللقاء بهدف الحصول على نقاط المباراة، وفي حال حصولنا عليها ستنتعش آمال الوصل في التأهل والاستمرار في البطولة، ونطمح إلى تقديم مردود جيد وهذا ما نعد به جمهورنا لرسم البسمة على شفاه جمهور الذهب.

واختتم سالمين حديثه بالقول: لن نفرط في نقاط المباراة وكلنا ثقة في اللاعبين الموجودين وقدرتهم على الأداء بشكل قوي أمام بيروزي الإيراني لاسيما كما ذكرت بأن اللقاء يقام على ملعبنا ووسط جمهورنا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات