برنامج مكثف استعداداً لنهائيات آسيا

معسكر أوروبي لـ«الأبيض» في نهاية الموسم

يقدم الإيطالي ألبرتو زاكيروني المدير الفني لمنتخبنا خلال الأيام المقبلة، إلى لجنة المنتخبات، برنامج إعداد متكاملاً للمنتخب الوطني، استعداداً لكأس آسيا 2019 التي تستضيفها الإمارات مطلع العام المقبل، من أجل مناقشته ورفعه لمجلس الإدارة لاعتماده، وبدء مراحل تنفيذه، ويتضمن البرنامج المشاركة في دورة تايلاند الدولية الودية، التي تنطلق 22 مارس المقبل ويتنافس فيها منتخبات تايلاند وسلوفاكيا والجابون، بالإضافة إلى إقامة معسكر إعداد خارجي في إحدى الدول الأوروبية لمدة 10 أيام، في نهاية الموسم، كما يركز المدرب على استغلال أيام «فيفا» لتنفيذ برنامجه، مع إقامة بعض المعسكرات الخارجية قبل انطلاقة منافسات البطولة.

عروض

ويهدف زاكيروني إلى إعداد جيد للأبيض سعياً للمنافسة القوية على «لقب آسيا»، ويقوم اتحاد الكرة بمناقشة عدد من العروض الخاصة بإقامة المعسكر الخارجي للمنتخب، الذي يحرص عليه الجهاز الفني للتعايش أكبر وقت مع اللاعبين خاصة الشباب منهم، ما يفيد الجهاز الفني في إعداد الفريق، بهدف الاستقرار على العناصر التي ستستمر بالفريق وتخوض منافسات كأس آسيا.

متابعة

وقام المدرب الإيطالي زاكيروني بمتابعة مباريات دوري الخليج العربي، فور عودته من موطنه بعد إجازة سريعة استغرقت أسبوعين، من أجل الاطمئنان على أسرته وإنهاء بعض المتطلبات العاجلة، حيث شاهد مباراة شباب الأهلي دبي مع العين التي انتهت بالتعادل، ومباراة الوصل مع الشارقة التي انتهت لصالح الوصل، ودون المدرب عدة أسماء من اللاعبين الشباب المتوقع الاستفادة من جهدهم خلال التجمع المقبل في مارس استعداداً لدورة تايلاند الودية.

وسيقوم المدرب زاكيروني بمتابعة عمل أكاديميات الكرة في الأندية، والالتقاء بالأجهزة الفنية المشرفة عليها والعاملين بها، من أجل التعرف على نظام العمل، وطرق التدريب وكيفية إعداد وتجهيز اللاعبين للمستقبل، ووضع آلية للتعاون مع المنتخبات بما يخدم التوجه العام لمسيرتها خلال الفترة المقبلة.

تسليم التقرير

يذكر أن زاكيروني سلم تقريره إلى لجنة المنتخبات عن الفترة التي تولى فيها العمل ومشاركة المنتخب في عدة مباريات ودية، إضافة إلى المشاركة في منافسات «خليجي 23» التي أقيمت في الكويت واحتل خلالها المنتخب المركز الثاني بعد خسارته في المباراة النهائية أمام عمان بركلات الجزاء، وتناول المدرب بالشرح الدقيق تفاصيل العمل الذي قام به، والتحسن الواضح في منظومة الدفاع بالمنتخب، كما تطرق إلى أسباب عدم فاعلية القوة الهجومية، وكيفية تدارك الأمرخلال الفترة المقبلة.

عناصر شابة

وأشار زاكيروني في تقريره إلى نجاح تجربة مشاركة عدد من اللاعبين الشباب، بعد ظهور علي سالمين ومحمد برغش وخليفة غانم وريان يسلم بمستوى طيب خلال بطولة الخليج، وأكد انه سيواصل الدفع بمزيد من العناصر الشابة خلال المباريات المقبلة، بداية من دورة تايلاند الودية.

مغادرة

يغادر «الأبيض» يوم 19 مارس، متوجهاً إلى بانكوك للاشتراك في «ودية تايلاند»، التي تستمر 3 أيام، وتعتبر إعداداً جيداً استعداداً لكأس آسيا 2019. وتقام قرعة البطولة 20 فبراير المقبل في بانكوك.

تعليقات

تعليقات