الإحباط يسيطر على الجماهير

جاء الإقبال الجماهيري ضعيفاً على منافسات الجولة الثانية عشرة لدوري الخليج العربي، نتيجة حالة الإحباط التي أصابت الجماهير بسبب خسارة المنتخب الوطني لنهائي بطولة «خليجي 23»، والأداء السلبي الذي قدمه الفريق خلال تلك البطولة التي لم يحرز خلالها سوى هدف واحد من ركلة جزاء، مما أوجد حالة من عدم الرضا لدى الجماهير، وأحجم معظمها عن الحضور لمتابعة استئناف الدوري الذي شاهده 12.350 مشجعاً في 6 مباريات.

وجاء الاستثناء في لقاء الكلاسيكو بين الزعيم والإمبراطور، حيث حرص 8361 مشجعاً على حضور اللقاء برغم بعض المشاهد السلبية من هتافات غير رياضية، فيما شهد لقاء الشارقة مع النصر 1570 رغم أهمية المباراة، وحضر 955 مشجعاً مباراة عجمان مع الجزيرة، كما شهد مباراة دبا مع الوحدة 648 مشجعاً، وحضر مباراة حتا مع شباب الأهلي 536 مشجعاً، فيما جاء الحضور الأقل في مباراة الظفرة مع الإمارات فلم يشاهدها سوى 280 مشجعاً فقط.

تعليقات

تعليقات