العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الظفرة والصقور..صراع على الهروب

    ■ الظفرة والصقور في الدور الأول | البيان

    يستقبل فريق الظفرة الأول لكرة القدم ضيفه الإمارات عند الساعة الخامسة و 10 دقائق ضمن جولات الأسبوع 12 من دوري الخليج العربي في صراع القاع الذي يحاول كل فريق فيه الهروب والتقدم في جدول الترتيب.

    أعاد الفريقان تنظيم صفوفهما خلال فترة توقف الدوري التي استمرت شهرا كاملا، سعى خلاله، مدربا الفريقين إلى معالجة السلبيات وتعزيز الإيجابيات مع تجهيز عدد من العناصر البديلة التي ربما تشكل مفاجأة النصف الثاني من المنافسة.

    ويعيش الفريقان موقفا صعبا بتذيلهما جدول المسابقة، حيث يمتلك صاحب الأرض 8 نقاط يحتل بها المركز قبل الأخير، فيما يقبع ضيفه في المركز الأخير بـ 7 نقاط، وهو ما يشعل اللقاء بين الجانبين اليوم بحثا عن 3 نقاط غالية ترفع من الروح المعنوية في بداية الدور الثاني من الدوري، وكان لقاء الفريقين في الدور الأول انتهى بالتعادل 3/‏‏3.

    إعداد الظفرة

    من المتوقع اعتماد الظفراوية على الطريقة الهجومية، لا سيما بعد تواجد الأوزبكي ايغور والبرازيلي فيانا، مع عودة الميدا للمشاركة بعد تماثله للشفاء من الإصابة ما يعزز القوة الهجومية للفريق الباحث عن النقاط الثلاث، في الوقت نفسه يغيب كل من أحمد علي صانع ألعابه المميز، وإبراهيم سعيد لاعب الطرف الأيسر لتلبيتهما نداء الوطن بالانضمام إلى الخدمة الوطنية.

    سعي الصقور

    على الجانب الآخر، يفتقد فريق الإمارات في مباراة اليوم كلاً من علي ربيع، وخالد شماريخ، وحسن عبدالرحمن بداعي الإصابة، والحسين صالح للإيقاف مباراتين نتيجة حصوله على البطاقة الحمراء، ما يدفع التونسي نور الدين العبيدي مدرب الصقور إلى الاستعانة بعدد من الوجوه الجديدة والبديلة التي اعتاد على إشراكها لمعالجة أوضاع فريقه الطارئة في مباريات سابقة، فيما ما زالت الشكوك تحول حول إمكانية مشاركة السوري يوسف قلفا المحترف الجديد للصقور في مباراة اليوم مع فريقه الأخضر.

    هواجس مشتركة

    وقال محمد قويض مدرب الظفرة إن هاجس فريقه والإمارات مشترك في لقاء اليوم وهو الحصول على النقاط الثلاث نتيجة الترتيب المتأخر للفريقين في جدول المنافسة، ذاكرا أن ذلك يجعل المباراة صعبة وفي ذات الوقت يرفع من درجة أهميتها من أجل تحقيق الفوز.

    واعتبر قويض أن التعاقدات الجديدة مثلت إضافة للفريق، وقال: كسبنا خدمات الأوزبكي ايغور والبرازيلي فيانا وتزامن ذلك مع عودة الميدا للمشاركة بعد أن غاب لفترة طويلة بسبب الإصابة، وهذا يعزز من قوتنا الهجومية في جميع المباريات ويمنحنا فرصا أفضل للفوز.

    وضع لا يحتمل

    التونسي نور الدين العبيدي مدرب فريق الإمارات، شدد على أن وضع فريقه الأخضر لا يحتمل تلقي خسارة أخرى في دوري الخليج العربي، واصفا مباراة اليوم أمام مضيفه الظفرة ضمن الجولة الأولى للدور الثاني من البطولة، بالصعبة على كلا الطرفين.

    وقال مباراة اليوم هامة للغاية لنا، وهي صعبة ولا شك في ذلك، ولكن وضعنا لا يحتمل أبدا تلقي خسارة أخرى في البطولة، نحن نقف الآن في المركز الأخير، فريقنا جاهز إلى حد مرض، وقد عملنا طوال فترة توقف الدوري على إعداد اللاعبين بالصورة المطلوبة، وخضنا مباراتين وديتين، إضافة إلى الوحدات التدريبية.

    وقد تأثر برنامج الإعداد بغياب أكثر من 4 لاعبين لأسباب متعددة، أبرزها الإصابات، ولكن ثقتي كبيرة باللاعبين من اجل تحقيق النتيجة المطلوبة في مباراة اليوم رغم أن المنافس يتطلع مثلنا إلى تحقيق نتيجة إيجابية على ملعبه وأمام جماهيره.

    علي مصطفى: موقفنا حرج

    وصف علي مصطفى لاعب فريق الإمارات الأول لكرة القدم وضع فريقه الأخضر الحالي في الدوري بالحرج نتيجة احتلاله المركز الأخير في لائحة الترتيب العام لفرق البطولة، فيما وصف مباراة اليوم أمام مضيفه الظفرة ضمن الجولة الأولى للدور الثاني من الدوري بالصعبة.

    مصطفى أشاد بحرص زملائه طوال فترة الإعداد، منوهاً بوجود رغبة كبيرة لدى الجميع لمعالجة موقف الصقور الحالي وتغيير صورتهم في الدور الثاني من البطولة، معرباً عن قناعته بأن فريق الإمارات لا يستحق المركز الحالي، الذي يحتله في مؤخرة الترتيب العام، مبدياً أمله في أن تشكل مباراة اليوم أمام الظفرة محطة انطلاقة حقيقية، وتقدم للصقور إلى الأمام.

    طباعة Email