العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    عميد خليجي

    إسماعيل أحمد.. خبرة وقيادة

    يمثل المدافع إسماعيل أحمد، واحداً من عناصر الخبرة في صفوف منتخبنا الوطني الأول المشارك في كأس الخليج 23 في الكويت، مع تعدد مشاركته الدولية والخارجية مع (الأبيض) وناديه العين في دوري أبطال آسيا، وهو ما أكسبه مقومات القيادة للخط الخلفي للمنتخب بكفاءة واقتدار.

    يملك إسماعيل (35 سنة)، إمكانيات المدافع المميز، وفي مقدمته البنيان القوي بوزن 91 كلغم، والطول الذي يصل إلى 191 متراً، والروح القتالية العالية، ويجيد الالتحامات القوية مع المنافسين داخل منطقة الجزاء، بدون ارتكاب الأخطاء، وهو ما يجعله الخيار الأول أمام المدربين.

    اكتسب إسماعيل أحمد، المزيد من الخبرة من مشاركته في خليجي 23 مع منتخبنا الوطني، ولديه مشاركة تالية مهمة مع ناديه العين في ملحق دوري أبطال آسيا 2018، التي يشارك فيها الفريق، لعدم مشاركة شباب الأهلي- دبي، ثالث الدوري الموسم الماضي، وتنتظر جماهير «الزعيم» مواصلة اللاعب لتألقه، وقيادة الفريق إلى اللعب على اللقب، كما سبق وفعل في النسخة قبل الماضية.

    لم يحدد نجم العين سناً للاعتزال، ويرى أنه لا يزال أمامه الكثير من السنوات للعب، إذا تجنب الإصابات الخطيرة التي عادة ما تهدد المدافعين الأكثر التحاماً من باقي لاعبي الفريق، ويملك مدافع منتخبنا الوطني، ميزة إضافية، وهي قدرته على تسجيل الأهداف، بإجادته ألعاب الهواء، والرأسيات القوية، والتعامل الجيد مع الركلات الركنية، والكرات العرضية من الأجناب.

    يتمنى إسماعيل أحمد، أن يساهم في قيادة العين في الموسم الحالي، إلى العودة لمنصة تتويج دوري الخليج العربي، في ظل المنافسة الشرسة التي يلقاها «الزعيم» من قبل الوصل، مؤكداً أنه وزملاءه قادرون على إسعاد جمهور العين بالمزيد من الألقاب المحلية، وتوقع زيادة في صعوبة المنافسة في الدور الثاني من المسابقة.

     

    طباعة Email