«الثلاثية» خطوة مهمة نحو المربع الذهبي

مهدي: التزام اللاعبين سر تطور شباب الأهلي- دبي

■ لوفانور يقود هجمة لشباب الأهلي- دبي | تصوير: عبد الحنان مصطفى

اقترب شباب الأهلي- دبي من المربع الذهبي لكأس الخليج العربي لكرة القدم، بفوزه بثلاثية على حتا في مباراة الذهاب، وفي الوقت نفسه أصبحت مهمة حتا صعبة جداً، ومطلوب منه التفوق على منافسه بنتيجة أكبر في الإياب، فبراير المقبل للتأهل، وأكد مهدي علي مدرب شباب الأهلي- دبي أن كلمة السر في تطور فريقه هو التزام اللاعبين بالتعليمات، وتطبيقها بمنتهى الدقة، وقال: خضنا تدريبات مكثفة الفترة الماضية ومستوى الفريق يتطور من مباراة لأخرى، ونجحنا في تسجيل 10 أهداف في ثلاث مباريات ولم تستقبل شباكنا أية أهداف، وهذا يعطينا مؤشراً جيداً على أننا نمضي في الطريق الصحيح، ونتمنى أن نستمر على المستوى نفسه، ونجحنا في فرض سيطرتنا على مباراة حتا من أول اللقاء حتى نهايته، وترجمنا الفرص لأهداف.

صناعة الأهداف

وأبدى مهدي سعادته بالأداء الذي قدمه الفريق، وقال: لاعبونا أدوا بشكل جيد، وخصوصاً اللاعبين الشباب سعود عبد الرزاق وعبد العزيز صنقور وقدما مباراة جيدة وأتمنى لهما التوفيق، وأنا سعيد بنجاح سعود في تسجيل هدفه الأول، وصناعة عبد العزيز صنقور للأهداف الثلاثة، وشباب الفريق ما زالوا في بداية الطريق ويحتاجون إلى عمل طويل وينتظرهم مستقبل باهر.

عن التحضير لمباريات الدوري، قال: سنكتفي بالتدريبات ولن نخوض أي لقاءات ودية، حيث يتبقى على المباراة المقبلة 10 أيام وهي فترة ليست بالطويلة، لذا سيحصل لاعبونا على بعض الراحة لثلاثة أيام، كما أن بعض اللاعبين سيلتحقون بالخدمة الوطنية مثل عبد العزيز صنقور وسعيد أحمد.

استفادة

من ناحية أخرى، أكد السوري نزار محروس مدرب حتا أن اللقاء يعتبر «بروفة» جيدة لمباريات الدوري، وخاصة أن الفريق سيواجه شباب الأهلي- دبي في الجولة 12 للدوري، مشيراً إلى أن «الإعصار» استفاد كثيراً من المباراة، وقال: بغض النظر عن النتيجة، حققنا جملة من المكاسب، حيث اطلعت على مستوى اللاعبين عن قرب وفي منافسات رسمية، موضحاً أن لدى شباب الأهلي- دبي لاعبين مميزين يمتلكون خبرات، واستحقوا الفوز.

دفاع

وأضاف: غلب على أداء الفريق الجانب الدفاعي لكننا خرجنا بمكاسب ومنها عودة عمرو الميداني، والمباراة شكلت فرصة للاعبين المصابين والشباب الذين شاركوا في التشكيلة، كما عانينا من غياب 6 لاعبين لأسباب عدة، ومنهم 3 لاعبين معارين من نادي شباب الأهلي- دبي وهم يوسف السيد وسعد خميس وعبد الله النوبي لم يلعبوا ضد فريقهم، وذلك بالاتفاق مع ناديهم، بجانب غياب بعض اللاعبين للإصابة مثل ماهر جاسم، وخالد مطر، وغيرهما وبعض اللاعبين شعروا بالإرهاق، مشيراً إلى أن أهم مكسب من المباراة عودة عمرو الميداني، بالإضافة إلى تجربة بعض اللاعبين الصغار.

تعليقات

تعليقات