العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    شباب الأهلي- دبي يعود للانتصارات من طريق الإمارات

    مهدي: نحتاج وقتاً لتغيير الأداء

    صراع على الكرة في مباراة شباب الأهلي- دبي والإمارات | البيان

    بارك مهدي علي مدرب شباب الأهلي- دبي، للاعبيه جهودهم طوال الأسبوع الماضي، واستعادة الثقة بالفوز أول من أمس، على فريق الإمارات بثلاثة أهداف نظيفة، على ملعب استاد راشد بدبي.

    في ختام الجولة الرابعة للمجموعة الثانية من كأس الخليج العربي لكرة القدم، ليتأهل الفريق إلى دور الثمانية، بصرف النظر عن نتيجة مباراته ودبا الفجيرة يوم الجمعة المقبل، في الجولة الأخيرة من البطولة، ليكسر الفريق حاجز الثماني مباريات بلا فوز في بطولتي دوري وكأس الخليج العربي، وسلسلة التعادلات في الكأس.

    قال مهدي: «اللاعبون قدموا مجهوداً طيباً أمام الإمارات، وحاولنا في بداية المباراة تسجيل هدف مبكر، بعدما درسنا فريق الإمارات بشكل جيد، ونعرف أنه يلعب بتكتل دفاعي، وحققنا فوزاً معنوياً مهماً في المرحلة الحالية، وعدنا إلى طريق الانتصارات، وأتمنى أن يساعدنا الجانب المعنوي المكتسب، في تقديم مباريات، وتحقيق نتائج أفضل في الفترة المقبلة».

    عودة المصابين

    أضاف: «سعادتي كبيرة بالفوز، وبعودة اللاعبين المصابين، ومنهم لوفانور، والذي لم أرغب بالمجازفة به، وفضلت بقاءه بين البدلاء، لأنه لم يتدرب معنا سوى 3 أيام فقط قبل المباراة، وسعيد كذلك بعودة ماجد حسن، بعد غياب تجاوز 10 شهور، بعد إصابته بالرباط الصليبي مرة ثانية، وأعتقد أنه يحتاج إلى المزيد من الوقت والمباريات حتى يستعيد مستواه المعروف».

    أشار مهدي إلى أن شباب الأهلي- دبي «فرسان دبي»، سوف يحتاج إلى المزيد من الوقت لتغيير طريقة أدائه، وقال: «الفريق كان يلعب طوال 5 سنوات بطريقة معينة، ونحاول الآن تغيير طريقة اللعب تدريجياً، وهناك لاعبون من الفريق سبق لهم التدريب معي في المنتخب الوطني الأول،.

    ويعرفون طريقتي، وهناك لاعبون يحتاجون إلى المزيد من الوقت للتعود على طريقتي، وعموماً، الفريق قدم مستوى أفضل من مباراته السابقة، وطبق اللاعبون من 60 إلى 70 % من تعليماتي».

    تجهيز

    رأى مهدي، أن توقف الدوري خلال المرحلة المقبلة، وتأجيل مباريات دور الـ 16 لكأس صاحب السمو رئيس الدولة، لظروف مشاركة منتخبنا في «خليجي 23»، سوف يساعده على تجهيز الفريق، وعودة المصابين بشكل أفضل، مع منح المزيد من الفرص للشباب، وقال: «سعدت بأداء سعود سيف، ورغم مشاركته البسيطة، وكنت أتمنى منحه فرصة أكبر.

    وسأحاول ذلك مستقبلاً، التقدم بشكل أفضل في الفترة المقبلة، ونحاول الجلوس مع الإدارة في الفترة المقبلة لترتيب الأوراق، لأننا كنا مضغوطين في الفترة الأخيرة، خاصة وأنه لدينا شهر تقريباً بعد مباراتنا مع دبا الفجيرة، وهذه فرصة جيدة لمراجعة بعض الأمور مع الإدارة».

    تغيير اضطراري

    في المقابل، قال التونسي نور الدين العبيدي مدرب فريق الإمارات: «واجهنا فريق جاهز، لديه إصرار كبير على الفوز، وقدمنا شوطاً أول جيداً، وخلقنا بعض الفرص، والفريق المنافس استغل مجهود فردي وافتتح النتيجة.

    وحاولنا إجراء بعض التعديلات في الشوط الثاني لزيادة الشق الهجومي، وواجهنا صعوبات في ظل النقص الذي يعاني منه الفريق بحكم الإصابات والإيقافات، والمنافس استغل كرة ثابتة في إضافة الهدف الثاني، وأجرينا تغيير اضطراري دفعنا ثمنه بالهدف الثالث».

    أضاف: «لعبنا وفق إمكاناتنا، وقدمنا مستوى قوي في بعض الفترات، وضعيف في بعض الفترات الأخرى، والآن سوف نقابل الوحدة في مباراة صعبة الجولة المقبلة، ونحتاج إلى الفوز للوصول إلى الدور التالي، وخلال الأيام الخمسة المقبلة، سنحاول استعادة بعض اللاعبين، ويمكن يكون لدينا لاعب أجنبي رابع، ولكننا عموماً سنحاول التأهل بالإمكانات المتاحة لدينا».

    تغريدة

    غرّد ماجد حسن لاعب وسط شباب الأهلي- دبي، على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي «توتير»، بعد مشاركته مع فريقه أول من أمس، بعد غياب تجاوز 10 شهور للإصابة: «الحمد لله على واسع كرمه وفضله بعودتي للملاعب، أشكر الجميع على مساندتهم ودعمهم لي، وبإذن الله القادم أجمل، وأنتظركم يا جمهور الفرسان مع الفريق، لأنكم مصدر قوتنا، وبدونكم لا نستطيع الانتصار».

    الفردان: قادرون على العودة

    أعرب حبيب الفردان لاعب شباب الأهلي- دبي، عن سعادته بالفوز الذي حققه فريقه على الإمارات، وقال: «الفوز مهم بعد غياب طويل عن الانتصارات، وهو حافز معنوي للفريق لتقديم مستويات أفضل في المباريات المقبلة، بعدما ظهرنا في الفترة الأخيرة بعيداً عن مستوانا، وعن النتائج التي تعودت جماهيرنا عليها، ونحن قادرون على العودة القوية».

    وأضاف: «كل فريق يمر بظروف صعبة، ونحن نحاول التعويض وتقليل الأخطاء، وسوف نعود لمستوانا قريباً، مع بدء ظهور بصمة المدرب مهدي، على الفريق، وهو ما شهده الجميع من أداء جيد أمام فريق الإمارات، ونسعى دائماً إلى المنافسة والفوز بالألقاب، ونحن حققنا خطوة مهمة بالتأهل إلى الدور الثاني، ولكن يبقى الأهم، استعادة الثقة والأداء الجيد».

    الشامسي: التوفيق غاب عن الإمارات

    أشار أحمد الشامسي لاعب فريق الإمارات، إلى أن غياب التوفيق، كان وراء عدم الخروج بنتيجة إيجابية أمام شباب الأهلي- دبي، وقال: «لعبنا بأسلوب واحد طوال 90 دقيقة، ولكننا لم نوفق في التسجيل رغم الفرص الكثيرة، وشباب الأهلي- دبي، سجل من الفرص التي حصل عليها، وكانت طبيعية نتيجة سيطرته على المباراة، بحكم كونها على ملعبه وبين جماهيره».

    وأضاف: «حاولنا تنظيم هجمات جماعية، ولم نوفق، ومجهود اللاعبين كان كبيراً طوال 90 دقيقة، وكان طبيعياً أن يحدث تراجع بعض الشيء أمام فريق كبير مثل شباب الأهلي- دبي، وأتمنى أن نخوض مبارياتنا المقبلة، بالأجانب الأربعة كاملين، لأننا نلعب دائماً في كل مبارياتنا الأخيرة بأجنبيين أو ثلاثة».

    طباعة Email