العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    توصيات مهمة لمؤتمر «الأوروبية» لأطباء الأندية

    جانب من فعاليات المؤتمر بحضور ميشيل دوخ | البيان

    أصدر المؤتمر الخامس للجمعية الأوروبية لأطباء الأندية الذي أقيم تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، عدة توصيات مهمة في الختام أول من أمس تركزت على أهمية صحة وسلامة اللاعبين، والاهتمام الطبي خلال الإصابة ومرحلة العلاج وفترة التأهيل.

    وضرورة تناول سُبل الوقاية من ظاهرة الموت المفاجئ التي حدثت خلال الأعوام السابقة في الملاعب، وأثناء ممارسة النشاط الرياضي، عبر فرض برنامج علمي متخصص يطبق في مختلف الاتحادات القارية من قبل اللجنة الطبية في الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، وتلتزم به الاتحادات الواقعة تحت مظلته.

    وأكد المؤتمر تكثيف البرامج والدوريات العلمية، وضرورة تعزيز التعاون والتنسيق لتبادل الخبرات بين اللجنة الطبية لـ«فيفا»، ومختلف الجهات العلمية في الاتحادات الأعضاء، للوقوف على المستجدات التي تطرأ في هذا المجال.

    وأشار المؤتمر إلى أن مذكرة التفاهم الموقعة بين اتحاد الكرة وجامعة محمد بن راشد ومركز فيفا الطبي المتميز في دبي، في شهر يونيو الماضي، خير دليل على اهتمام وحرص اتحاد الكرة على سلامة ممارسي نشاط كرة القدم، والتي حظيت بإشادة من اللجنة الطبية في فيفا.

    شارك في تنظيم المؤتمر اتحاد كرة القدم مع الجمعية الأوروبية لأطباء الأندية، ومركز «فيفا» الطبي المتميز بدبي، وجامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، وهو أول مؤتمر للجمعية يتم عقده خارج القارة الأوروبية.

    إشادة دولية

    أشاد الدكتور ميشيل دوخ رئيس اللجنة الطبية بـ«فيفا»، بنجاح المؤتمر مثمناً تعاون اتحاد الكرة مع جامعة محمد بن راشد ومركز فيفا بدبي، وأكد أهمية استفادة الأجهزة الطبية العاملة في النشاط الرياضي، من التطور العلمي الحاصل في العالم من أجل زيادة المعرفة وبهدف الحفاظ على سلامة اللاعبين.

    مشيراً إلى أن ورش العمل كانت مفيدة وإيجابية في نشر أحدث الأساليب العلمية والتي تصب في مصلحة العمل في الأندية، لتفادي الإصابات والتقليل من حدوثها، بالإضافة إلى علاج اللاعب وتأهيله في ظروف إيجابية تساعد على عودته سريعاً للعب وبشكل سليم.

    وتناول الدكتور دوخ، موضوع مكافحة المنشطات، مؤكداً أن هناك جهوداً جادة وكبيرة مبذولة لحماية وتوعية اللاعبين والحفاظ على صحتهم، ونشر الثقافة الطبية بين الفئات السنية المختلفة، بما يسهم في زيادة وعي وتثقيف اللاعبين بمخاطر المنشطات.

    مستجدات

    وقالت الدكتورة ريمة الحوسني، نائب رئيس اللجنة الطبية باتحاد الكرة أن المؤتمر شهد مشاركة العديد من المتحدثين العالميين الذين قاموا بتقديم أحدث المستجدات في مجال الطب الرياضي وتم تناول العديد من المحاور كإصابات الرباط الصليبي، إصابات العضلات والأربطة، المؤثرات البيئية في أداء اللاعبين، استخدام التكنولوجيا الحديثة في الرياضة، الفحص الطبي ما قبل المسابقة وأمراض الأسنان عند اللاعبين والحالات الطارئة في الملاعب.

     

    طباعة Email