العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تين كات تفوق على مدرب أوراوا في النواحي الدفاعية والهجومية والانضباط

    5 أسباب أسهمت في فوز الجزيرة التـــاريخي على بطل آسيا

    عاشت الكرة الإماراتية عامة وجماهير الجزيرة خاصة أول من أمس، ليلة من ألف ليلة وليلة بعدما سطر «فخر أبوظبي» إنجازاً تاريخياً بتأهله إلى الدور نصف النهائي من بطولة كأس العالم للأندية «الإمارات 2017» بعد أن أطاح بطل آسيا، أوراوا ريد دايموندز الياباني، على استاد مدينة زايد الرياضية، ليضرب الجزيرة موعداً مع التاريخ بمواجهة ريال مدريد في قبل نهائي البطولة.

    في اللقاء، نجح فريق الجزيرة في تقديم أقوى عروضه ربما هذا الموسم على الإطلاق بعدما تفوق من النواحي كافة سواء في مباراة أوكلاند سيتي أمام الفريق أوراوا ريد دايموندز الياباني، وأرجع بعض الخبراء أسباب فوز الجزيرة التاريخي إلى 5 أسباب وهي:

    1 - تين كات

    أثبت تين كات تفوقه على منافسه الياباني تاكافومي هوري ونجح المدرب الهولندي في التعامل بواقعية شديدة مع المباراة ومجريات اللقاء، ولعب بتكتيك أفضل ما يكون مكنه من إيقاف مفاتيح الخطورة في صفوف أوراوا، ورغم استحواذ الأخير، إلا أن الجزيرة لعب بانضباط تكتيكي عال للغاية وبجماعية في الأداء مكنت الفريق من التفوق وتحقيق الفوز.

    2 - دفاع محكم

    قدم دفاع الجزيرة مباراة رائعة وتألق جميع لاعبي الخط الخلفي في التصدي لمحاولات الفريق الياباني وإفساد هجماته والاستبسال وخاصة في الدقائق الأخيرة، ونجح مدافعو فخر أبوظبي في الظهور بشكل قوي وبانضباط وتمركز جيد أدى إلى إبطال خطورة الفريق الياباني.

    3 - الثلاثي الهجومي

    لعب ثلاثي الجزيرة الهجومي علي مبخوت ومبارك بوصوفة ورومارينهو دوراً كبيراً في قيادة هجوم الجزيرة في المباراة، وشكلوا خطورة واضحة على الفريق الياباني،.

    وساهمت تمريرات بوصوفة وانطلاقات رومارينهو وعلي مبخوت في تفوق الفريق وخلق عدد من الفرص ونجحوا في استغلال أنصاف الفرص حيث بلغت محاولات الفريق 5 محاولات منها اثنتان محققتان على المرمى وواحدة تصدى لها حارس أوراوا.

    4 - الروح القتالية

    ظهر لاعبو الجزيرة بروح قتالية عالية خلال المباراة وهي ما ميزت أداء عناصر فخر أبوظبي أمام بطل آسيا، وبدت الثقة بأداء اللاعبين منذ بداية المباراة وحتى النهاية وأحد الأسرار التي أدت إلى الفوز التاريخي.

    5 - الالتزام والانضباط

    بدا واضحاً أن لاعبي فخر أبوظبي لديهم من العزيمة والإصرار الكثير لتحقيق الحلم والذهاب بعيداً في مونديال الأندية وظهر ذلك جلياً في أرضية الملعب من خلال الالتزام بتعليمات وخطة المدير الفني والانضباط التكتيكي طوال شوطي المباراة.

    الرميثي يهنئ اللاعبين

    على جانب آخر، حرص اللواء محمد خلفان الرميثي، القائد العام لشرطة أبوظبي، رئيس اللجنة المنظمة المحلية لكأس العالم للأندية «الإمارات 2017»، على تهنئة لاعبي الجزيرة والجهازين الفني والإداري عقب الفوز على أوراوا ريد الياباني في ربع نهائي مونديال الأندية والتأهل لمواجهة ريال مدريد الإسباني في الدور نصف النهائي.

    والتقى الرميثي اللاعبين وأعضاء الجهازين الفني والإداري في غرفة خلع ملابس الفريق عقب انتهاء المباراة مباشرة، مشيداً بالأداء الذي قدمه «فخر أبوظبي» في مواجهة بطل آسيا وتشريف الكرة الإماراتية والعربية بتحقيق إنجاز بالتأهل لنصف النهائي كأول فريق إماراتي يتواجد في المربع الذهبي للبطولة.

    سعادة وإنجاز

    من جانبه، أعرب الهولندي هينك تين كات، المدير الفني لفريق الكرة بنادي الجزيرة، عن سعادته بالإنجاز الذي حققه فريقه بتأهله إلى الدور نصف نهائي البطولة، بعد الفوز التاريخي الذي حققه الفريق على أوراوا ريد دايموندز الياباني، مشيداً بأداء لاعبيه والروح القتالية التي ظهروا عليها في المباراة وأهدت الفريق فوزاً تاريخياً.

    وكان تين كات أسعد رجل بهذا الإنجاز الذي وضعه بين مصاف كبار أندية العالم والتواجد في المربع الذهبي للبطولة العالمية لأول مرة في تاريخ الأندية الإماراتية، ليتزامن الإنجاز التاريخي مع عيد ميلاده الـ63 والذي وافق أول من أمس بالفوز على بطل آسيا والتأهل لمواجهة تاريخية بين الجزيرة وريال مدريد لتكون أفضل هدية يقدمها اللاعبون للمدرب في يوم ميلاده.

    صناعة التاريخ

    وأوضح تين كات في المؤتمر الصحفي عقب الفوز على أوراوا: «أشعر بسعادة غامرة لتحقيق الفوز، فنحن نصنع التاريخ، وأعتقد أن ما حدث أمر لا يصدق، وفخور بالفريق واللاعبين الذين قدموا أداء كبيراً وبروح قتالية عالية، وبالفعل نستحق الوصول إلى الدور نصف النهائي لأننا قدمنا مباراة وكرة قدم جيدة».

    وأشاد تين كات بأداء لاعبيه أمام بطل آسيا والمستوى المميز الذي قدموه طوال المباراة، وقال: «اللاعبون كانوا مثل الأسود، وكوننا بطل الدوري الإماراتي ونتواجد في هذا المحفل الكبير في مونديال الأندية مع أبطال القارات ونتمكن من الفوز عليهم فهذا أمر لا يصدق، ولكننا كنا على ثقة بقدراتنا وإمكانياتنا وإننا قادرون على تحقيق الفوز والحلم».

    وأضاف: «الفوز والتأهل لمواجهة ريال مدريد أفضل هدية في عيد ميلادي، ورغم أنني لست معتاداً الاحتفال بعيد ميلادي إلا أن هذه المرة استثناء لأن اللاعبين احتفلوا بي بعد المباراة، وما فزنا به هو حب كرة القدم لأننا لا نلعب فقط في كأس العالم للأندية باسم نادي الجزيرة وإنما باسم دولة الإمارات العربية المتحدة، ولا يوجد ما أقوله سوى أن أي فرد هنا في الإمارات يجب أن يكون فخوراً بهذا الفريق».

    روح قتالية

    وعن المباراة قال المدرب الهولندي: «قدمنا مباراة قوية رغم أننا عانينا في الفترة الأخيرة من غياب 5 لاعبين ولكننا رغم ذلك حققنا الأفضل، ونجحنا في الوصول إلى النتيجة التي كنا نسعى إليها، وأوراوا بطل آسيا فريق جيد ومنظم واستطعنا مواجهته بالطريقة الأمثل وخصوصاً أننا اعتمدنا على نقاط القوة في فريقنا والسرعة التي تميز تحركات لاعبينا».

    واعتبر تين كات أن الروح العالية والقتالية منحت الفريق القدرة على تحقيق هذا الإنجاز، مؤكداً أن الجزيرة من الصعب أن يخسر وأنه يعتمد على القتال في كل مباراة حتى الدقيقة الأخيرة، وإذا ما نظرنا إلى المباراة في ظل استحواذ أوراوا على الكرة أغلب فترات اللقاء إلا أن عزيمة اللاعبين وروحهم القتالية أثبتت تفوقنا وهو ما يجعلنا نذهب إلى أبعد مدى وفخور بذلك الأمر.

    ثقة ومنافسة

    وعن مواجهة ريال مدريد التاريخية في الدور نصف النهائي يوم الأربعاء المقبل، قال: «أريد الاحتفال مع اللاعبين أولاً وبعدها التفكير في ريال مدريد، بالتأكيد مواجهة ريال مدريد هي التاريخ الحقيقي والمجد الذي يسعى إليه الجميع، واللاعبون قادرون على تقديم أنفسهم بشكل جيد والوصول إلى الهدف المنشود».

    فارس جمعة:نسعى للأفضل أمام الريال

     

    أكد نجم وصخرة دفاع الجزيرة، المتألق فارس جمعة، أن «فخر أبوظبي» لن يكون لقمة سائغة أمام بطل أوروبا ريال مدريد الإسباني في الدور نصف النهائي في كأس العالم للأندية في المباراة التي تجمع الفريقين بعد غد الأربعاء على استاد مدينة زايد الرياضية، مشيراً إلى أن لاعبي الجزيرة يدركون صعوبة المواجهة كونها أمام أفضل فريق في العالم ولكن الجزيرة سيحاول تقديم مباراة جيدة من أجل تشريف الكرة الإماراتية والعربية.

    سعادة

    وأعرب جمعة عن سعادته بتأهل الفريق لنصف النهائي وتحقيقه إنجازاً للكرة الإماراتية، وقال: نهدي الإنجاز للقيادة الرشيدة وشيوخنا الكرام ولكل الشعب الإماراتي، وأعتقد أننا نستحق الفوز على أوراوا والوصول إلى هذه المرحلة في كأس العالم للأندية بعد الأداء القوي الذي قدمه الفريق أمام بطل آسيا وذلك بفضل مجهود جميع اللاعبين.

    جماعية

    وأضاف: كلمة السر في الفوز هي أننا نلعب بروح الفريق الواحد وبجماعية في الأداء بداية من حارس المرمى علي خصيف وحتى المهاجم علي مبخوت، وبالطبع تألق الدفاع في مباراة أوراوا الياباني لأننا نلعب ككتلة واحدة بداية من المهاجمين وصولاً إلى المدافعـــين وحارس المرمى، وأشكر زملائي اللاعبين على المجهود الكبير الذي بذلوه طوال اللقاء مما قادنا نحو الفوز.

    وتابع: «الأمر الذي يصنع الفارق في الجزيرة أن الفريق يلعب بروح وبجماعية وهو ما يميزنا في البطولة، وبالتأكيد نسعى إلى تشريف دولة الإمارات في هذه البطولة العالمية وأعتقد أن ما وصل إليه الفريق حتى الآن يعد إنجازاً بكل ما تحمله الكلمة من معنى».

    قدرات

    وشدد جمعة على أن الفريق يعلم جيداً قوة ريال مدريد الإسباني وقدرات لاعبيه ولكن «فخر أبوظبي» سيسعى إلى تقديم نفسه في أفضل صورة ممكنة، والجهاز الفني سيحاول وضع الخطة المناسبة للمواجهة رغم صعوبتها.

    محمد عايض:سأحاول الحصول على قميص أفضل لاعب في العالم

    قدم محمد عايض مدافع الجزيرة، مباراة كبيرة وكان أحد أفراد كتيبة الدفاع، التي دافعت ببسالة عن مرمى «فخر أبوظبي» في مواجهة بطل آسيا، وأثبت قدراته الكبيرة مع الفريق في مونديال الأندية، بعدما تألق بجانب زملائه المدافعين في إفساد كل الهجمات اليابانية.

    وقال محمد عايض في تصريحاته عقب المباراة إن الفوز والإنجاز الذي حققه الجزيرة يعد شيئاً بسيطاً نقدمه لدولتنا في هذا المحفل العالمي، لأننا نلعب باسم الإمارات أولاً في هذه البطولة وليس باسم نادي الجزيرة وحسب، موجهاً الشكر إلى زملائه اللاعبين في الفريق على المجهود الكبير الذي بذلوه في مباراتي أوكلاند سيتي وأوراوا ريد والتأهل إلى الدور نصف النهائي للبطولة.

    فوز

    وأضاف مدافع الجزيرة: «بالتأكيد الجميع سعيد بهذا الفوز وأن نضع الفريق في المربع الذهبي ضمن أفضل 4 أندية في العالم، فقد حالفنا التوفيق في تقديم مباراة قوية، وأشكر إخواني اللاعبين على ما قدموه على مدار اللقاء، وأعتقد أن كلمة السر في الفوز في الجماعية والروح الواحدة التي لعبنا بها».

    وأشار عايض إلى أن الفريق دخل المباراة وهو يملك ثقة بقدراته على تحقيق الفوز والإنجاز في مواجهة بطل آسيا، مؤكداً أن الفريق لعب بصورة جيدة للغاية، والجميع نفذ تعليمات المدير الفني بإتقان، وقال: «بالطبع كان لدينا ثقة بأنفسنا وقدراتنا، واجتمعنا قبل المباراة وأكدنا أنه لا بديل أمامنا سوى الفوز ولا يوجد شيء مستحيل في كرة القدم، فقد كنا على قلب رجل واحد ولعبنا بروح عالية وهو ما قادنا إلى تحقيق الفوز الغالي».

    عملاق أوروبا

    كما شدد عايض، على أن الفريق بإمكانه الظهور بشكل جيد في مواجهة بطل أوروبا، ريال مدريد الإسباني، في الدور نصف النهائي من البطولة بعد غد الأربعاء.

    وعن المواجهة المنتظرة التي تنتظره في دفاع الجزيرة أمام البرتغالي رونالدو أوضح: «ريال مدريد كله نجوم، وبالتأكيد مواجهة رونالدو أفضل لاعب في العالم بعد تتويجه بالكرة الذهبية للمرة الخامسة شيء كبير بالنسبة لنا اللعب أمامه، ولكننا سنسعى للعب بقوة، وبالطبع سأحاول الحصول على قميص رونالدو بعد المباراة».

    مسلّم فايزيتحدى رونالدو: «كريستيانو» تعرف مسلّم!

    أعلن مسلم فايز، مدافع الجزيرة عن تحديه لأفضل لاعب في العالم، كريستيانو رونالدو، في المواجهة التي ستجمع الجزيرة مع ريال مدريد بعد غد الأربعاء على استاد مدينة زايد الرياضية في الدور نصف النهائي من بطولة كأس العالم للأندية.

    ونشر اللاعب على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» تغريدة يتحدى فيها كريستيانو رونالدو، لتبدو الأجواء حماسية لدى لاعب «فخر أبوظبي» المتحفز للمواجهة التاريخية أمام بطل أوروبا وحامل لقب مونديال الأندية في النسخة الأخيرة، وأمام رونالدو أفضل لاعبي العالم.

    احترام

    بدأ مسلم فايز تغريدته التي لاقت إعجاب المئات من متابعيه على تويتر بالحديث عن فوز الجزيرة على أوراوا الياباني قائلاً: «نشكر جميع من وقفوا معنا، واحترمنا بطل قارة آسيا فكان لنا ما سعينا لأجله، الآن تنتظرنا مواجهة تاريخية مع ريال مدريد». ثم ختم مسلم فايز التغريدة قائلاً: «كريستيانو» تعرف مسلم؟

    وكان اللاعب قد أكد في تصريحاته عقب المباراة أن الجزيرة قدم أداء قوياً استحق عليه الفوز في مواجهة بطل آسيا، وقال: إن روح اللاعبين والقتالية في أرض الملعب هي سر الفوز باللقاء خاصة وإن اللاعبين كان لديهم الإصرار والعزيمة على تقديم أقوى أداء من أجل تحقيق الحلم بالتأهل إلى الدور نصف النهائي.

    فخر

    وأضاف مدافع الجزيرة: فريقي قادر على تحقيق الإنجازات التاريخية، وإن وصوله لهذه المرحلة يعد فخراً للكرة الإماراتية، في انتظار مواجهة تاريخية تجمع بين بطل الإمارات وبطل أوروبا، مشيراً إلى أن الجهاز الفني للفريق بقيادة تين كات بذل مجهوداً كبيراً ووضع الخطة المناسبة التي مكنت الفريق من الفوز.

    10

    أدى فريق باتشوكا المكسيكي حصة تدريبية في العاشرة من صباح أمس عقب فوزه على الوداد المغربي وتأهله إلى الدور نصف النهائي من البطولة، وذلك قبل التوجه إلى العين لاستكمال تحضيراته لمواجهة جريميو البرازيلي غداً الثلاثاء.

    وحرص الجهاز الفني للفريق المكسيكي بقيادة مدربه دييجو ألونسو على خوض المران لاستشفاء اللاعبين بعدما لعب الفريق 120 دقيقة أمام الوداد.

    بوصوفة: سأواجه «الملكي» للمرة الثانية

    لن تكون المواجهة التاريخية، التي ستجمع بين الجزيرة وريال مدريد بعد غد في نصف نهائي مونديال الأندية هي الأولى لنجم «فخر أبوظبي» الدولي المغربي مبارك بوصوفة أمام الفريق «الملكي»، حيث لعب بوصوفة أمام ريال مدريد من قبل عندما كان لاعباً في صفوف أندرلخت البلجيكي.

    وأوضح مبارك بوصوفة، إن الجزيرة كان أمامه حلم خلال مشاركته لأول مرة في كأس العالم للأندية، وبفضل العزيمة والإصرار تحقق هذا الحلم واستطاع الفريق التأهل عن جدارة واستحقاق إلى نصف النهائي، مشيراً إلى أنه سبق وواجه ريال مدريد عندما كان ضمن صفوف أندرلخت البلجيكي، وأن الجزيرة أمامه فرصة كبيرة لكتابة التاريخ رغم صعوبة المباراة.

    تاكافومي: أشعر بالإحباط وارتكبنا أخطاء كثيرة

    بدا الحزن واضحاً على وجه تاكافومي هوري المدير الفني لفريق أوراوا ريد، عقب الخسارة من الجزيرة، معرباً عن شعوره بالإحباط بسبب الهزيمة وتوديع البطولة من الدور ربع النهائي.

    وأرجع هوري الخسارة إلى الأخطاء التي وقع فيها الفريق أمام لاعبي الجزيرة، مشيراً إلى أن الفريق لم يحالفه التوفيق في هز شباك الجزيرة رغم سيطرته على الكرة وشن العديد من المحاولات الهجومية على دفاع المنافس. وأضاف تاكافومي هوري: «بطبيعة الحال أشعر بالإحباط بعد الهزيمة، فقد ارتكبنا العديد من الأخطاء التي كلفتنا نتيجة المباراة، إلا أننا بذلنا قصارى جهدنا وحاولنا إدراك التعادل ولكن لم يحالفنا التوفيق.

    أشرف بن شرقي: حزين للخسارة

    سيطر الحزن وخيبة الأمل على لاعبي الوداد البيضاوي المغربي عقب الخسارة من باتشوكا المكسيكي.

    من جانبه، أكد مهاجم الفريق، أشرف بن شرقي، أنه يشعر بالحزن بسبب الخسارة في أول مباراة للفريق في البطولة العالمية، مبدياً في الوقت نفسه رضاه عن الأداء الذي قدمه الفريق بشكل عام أمام باتشوكا المكسيكي رغم الهزيمة.

    عمر جونزاليس: فوز مستحق

    أكد الأميركي عمر جونزاليس، لاعب باتشوكا المكسيكي، أن الفوز الذي حققه فريقه على الوداد المغربي جاء عن جدارة واستحقاق بعدما تمكن الفريق من فرض سيطرته على المباراة رغم قوة الفريق المغربي، مشيراً إلى أن الفريق نجح في تجاوز الصعوبات التي مر بها الفترة الماضية نتيجة عدم خوضه أي مباراة على مدار الأسابيع الثلاثة الماضية وتمكن من تحقيق الفوز في مباراته الأولى في مونديال الأندية.

    وأكد لاعب باتشوكا المكسيكي أن فريقه سيسعى بكل قوة إلى الفوز في مباراته القادمة أمام جريميو البرازيلي رغم صعوبة المباراة، إلا أن الفريق يملك عناصر جيدة وسيحاول تقديم أداء أفضل من المباراة الأولى من أجل التأهل إلى المباراة النهائية في البطولة.

    طباعة Email