العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    حقق فوزاً بالخمسة على إشبيلية في الجولة 15 من «الليغا»

    الريال يبعث رسالة شديدة اللهجة للمونديال

    الريال زار شباك إشبيلية 5 مرات في 42 دقيقة | أ ف ب

    أرسل ريال مدريد الإسباني رسالة شديدة اللهجة إلى المنافسين في كأس العالم للأندية بفوز قوي ومذل على إشبيلية بخماسية نظيفة في الدوري الإسباني لكرة القدم، في آخر مباريات الميرينغي في الليغا أمس قبل ساعات من سفره إلى أبوظبي للمشاركة في مونديال الأندية، حيث يلعب أولى مبارياته الأربعاء المقبل.

    ولعب ريال مدريد بقوة في الشوط الأول مختبراً أوراقه الهجومية، بينما ارتكن للراحة في الشوط الثاني، وفضل المدرب زين الدين زيدان الدفع بالبدلاء والحفاظ على إيقاع المباراة خوفاً من الإصابات قبل خوض المعترك العالمي الذي يحمل الملكي لقبه.

    وحقق ريال مدريد أكبر فوزه له في الموسم الحالي من الدوري الإسباني وثاني أكبر فوز له على مستوى كل البطولات بعدما اكتسح ابويل نيقوسيا القبرصي 6 - صفر في دوري أبطال أوروبا الشهر الماضي.

    وسجل الريال فوزه التاسع هذا الموسم مقابل أربعة تعادلات وهزيمتين فيما خسر إشبيلية للمرة الخامسة مقابل تسعة انتصارات وتعادل وحيد.

    ورفع الريال رصيده إلى 31 نقطة ليقتسم وصافة الدوري الإسباني مع فالنسيا.

    ويتأخر ريال مدريد بفارق خمس نقاط عن برشلونة المتصدر الذي يلتقي اليوم مع مضيفه فياريال.

    حسم

    وحسم النادي الملكي الفوز منذ الشوط الأول حيث أنهاه لصالحه بخمسة أهداف افتتحها ناتشو في الدقيقة الثالثة ثم أضاف البرتغالي كريستيانو رونالدو الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 23 و30 وتبعه الألماني توني كروس والمغربي اشرفي حكيمي بتسجيل الهدفين الرابع والخامس في الدقيقتين 39 و42.

    وتقدم ريال مدريد بهدف في الدقيقة الثالثة عن طريق ناتشو إثر ضربة ركنية من الناحية اليمنى فشل دفاع اشبيلية في تشتيتها لتصل الكرة إلى ناتشو أمام المرمى مباشرة ليسدد بكل هدوء إلى داخل الشباك.

    وكان كريستيانو رونالدو قريباً من تسجيل الهدف الثاني للريال في الدقيقة العاشرة عبر تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء ولكن الكرة مرت مباشرة بجوار القائم.

    وجاءت أخطر هجمة لإشبيلية بعد مرور ربع ساعة عندما أطلق ليونيل كارول قذيفة بعيدة المدى لكنها مرت تماما بمحاذاة مرمى كيلور نافاس.

    وضاعت فرصة مؤكدة للريال في الدقيقة 20 عن طريق كريم بنزيمة عندما تلقى المهاجم الفرنسي تمريرة رائعة من مارسيلو قابلها بضربة رأس قوية لكن الكرة مرت بجوار القائم مباشرة.

    وشهدت الدقيقة 23 الهدف الثاني للنادي الملكي بتوقيع رونالدو إثر تمريرة رائعة من ماركو اسينسيو داخل منطقة الجزاء ليسدد الهداف البرتغالي كرة زاحفة عرفت طريقها لشباك الحارس سيرخيو ريكو.

    ركلة جزاء

    وحصل الريال على ضربة جزاء في الدقيقة 30 بعدما لمست الكرة يد جابرييل ميركادو، ليسجل منها رونالدو الهدف الثاني له والثالث لفريقه.

    وكان رونالدو قريباً من نيل لقب هاتريك في الدقيقة 34 بعدما تلقى تمريرة من اسينسيو قابلها بتسديدة خلفية مزدوجة ولكن ريكو تصدى للكرة ببراعة.

    وجاء الهدف الرابع للريال في الدقيقة 39 عن طريق توني كروس الذي قطع الكرة في منتصف الملعب ثم توغل صوب مرمى اشبيلية قبل

    أن يتبادل التمرير مع لوكاس فاسكيز ثم سدد بكل سهولة إلى داخل الشباك.

    وأكمل الريال الخماسية قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الأول عن طريق المغربي اشرف حكيمي الذي تلقى تمريرة من كريم بنزيمة داخل منطقة الجزاء ليسدد لحظة خروج ريكو من مرماه إلى داخل الشباك.

    شوط ضعيف

    ومرت أول ربع ساعة من الشوط الثاني وسط مزيد من الفاعلية الهجومية والفرص الضائعة من جانب الريال يقابلها حالة من الاستسلام من جانب اشبيلية.

    وكاد بنزيمة أن يسجل الهدف السادس للريال في الدقيقة 67 عبر ضربة رأس قوية ولكن القائم وقف له بالمرصاد.

    وجاء الشوط الثاني أقل بكثير من الشوط الأول حيث لن يسع ريال مدريد لتسجيل المزيد من الأهداف، كما لم يبذل اشبيلية ما يشفع له في تقليص فارق الأهداف.

    ولم يحدث أي جديد في آخر ربع ساعة ليخرج النادي الملكي فائزاً بخمسة أهداف دون رد.

    طباعة Email