العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    اليوسف: الكويت والسعودية في افتتاح «خليجي 23»

    بن غليطة: مستعدون لتعديل برنامج «الأبيض»

    زاكيروني يرحب بمشاركة المنتخب في كاس الخليج | البيان

    تعقد اللجنة التنفيذية للاتحاد الخليجي لكرة القدم، اجتماعاً مهماً غداً لاعتماد القرار الرسمي بشأن نقل «خليجي 23» إلى الكويت، بعدما رفع الاتحاد الدولي للكرة «فيفا»، الإيقاف الدولي عن الكويت، وتبحث اللجنة تحديد موعد البطولة، مع وجود موافقة مبدئية على المشاركة في الموعد المحدد سابقاً من كل من اتحادي الكرة الإماراتي والسعودي، وموافقة رسمية من الاتحاد البحريني، خلال الفترة من 22 الجاري، وحتى 5 يناير المقبل.

    وبالنسبة لموقف اتحاد الكرة الإماراتي، توجد موافقة مبدئية على المشاركة وفق الموعد المحدد سابقاً، حسب ما أشار المهندس مروان بن غليطة رئيس الاتحاد، في تصريحات تلفزيونية أول من أمس.

    وأشار فيها إلى أن الجهاز الفني لمنتخبنا الوطني، بقيادة الإيطالي زاكيروني، يدرس حالياً الموعد المقترح من قبل الاتحاد الكويتي لكرة القدم لإقامة كأس الخليج 23 في الفترة من 22 الجاري إلى 5 يناير المقبل، مهنئاً الكويت على رفع الحظر عنها من قبل الاتحاد الدولي «فيفا».

    ترحيب

    كشف بن غليطة، عن ترحيب زاكيروني، مبدئياً بالمشاركة في كأس الخليج، باعتبارها أفضل من المباريات الودية التي يخوضها «الأبيض» استعداداً لكأس آسيا في الإمارات 2019، وأنه ستكون هناك اجتماعات للجهاز الفني، لبحث برنامج المرحلة المقبلة، حال الاستقرار النهائي على موعد البطولة.

    أكد رئيس اتحاد الكرة، أنه لن توجد مشكلة في تغيير برنامج بعض مباريات المسابقات المحلية حال المشاركة في «خليجي 23»، وفي مقدمتها مباريات دور الـ16 لكأس صاحب السمو رئيس الدولة، وكأس السوبر بين الجزيرة والوحدة والمقرر في العاصمة المصرية القاهرة خلال يناير المقبل.

    تنظيم

    وفي السياق نفسه يتوقع أن يعرض الاتحاد الكويتي في الاجتماع «التنفيذي»، إمكانية تأجيل البطولة لمدة أسبوع أو إقامتها خلال فبراير المقبل، لإكمال التدابير التنظيمية، بعدما تحدد استاد الجابر، لاستضافة مباريات المجموعة الأولى، ولم يحدد الملعب الثاني المستضيف لمباريات المجموعة الثانية، وتوجد مفاضلة بين استادي الكويت.

    وعلي صباح السالم في النصر في حال تسلمه من شركة الصيانة قبل الموعد المحدد سابقاً بأسبوع، أو استاد الصداقة والسلام في كاظمة. كما يتم خلال الاجتماع، حسم مسألة إجراء قرعة جديدة للبطولة، باعتبار أن منتخب الدولة المضيفة، يجب أن يترأس إحدى المجموعتين.

    دخول مجاني

    من ناحية اخرى اعلن الاتحاد الكويتي لكرة القدم أمس تعيين الصربي بوريس بونياك مدرب الجهراء ليقود (الأزرق) في البطولة الخليجية، بعد موافقة نادي الجهراء على إعارته. وأكد الشيخ أحمد اليوسف استضافة بلاده لبطولة كأس الخليج بمشاركة كل المنتخبات، وقال: خاطبنا كل الاتحادات وأبدى الجميع استعداده للمشاركة.

    وستجمع مباراة الافتتاح بين الكويت والسعودية على استاد جابر الدولي، وسيكون الدخول إلى المباريات مجانياً، كما أن انفانتينو رئيس الاتحاد الدولي سيحضر الافتتاح بنسبة 90% وإذا تعذر حضوره، فسيتواجد في الختام.

    تجمع

    يتجمع منتخبنا في دبي غداً، في معسكر داخلي يضم 26 لاعباً، وفي حال الاستقرار على إقامة «خليجي 23» في الفترة من 22 الجاري إلى 5 يناير المقبل، سيتم الاكتفاء بمواجهة منتخب الأكوادور الودية 17 الجاري، باستاد زعبيل.

    طباعة Email