العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    زوران: سيطرنا على الشوط الثاني وحققنا الفوز

    العين والنصر يقدمان أجمل مباريات الدوري

    قدم فريقا العين والنصر واحدة من أجمل مباريات دوري الخليج العربي لكرة القدم، وشهدت مواجهتهما أول من أمس على ملعب استاد خليفة بن زايد في ختام الجولة العاشرة من المسابقة، إثارة بالغة وسط أجواء مثالية تخللتها مشاهد رائعة للاحتفال بالعيد الوطني 46 لدولة الإمارات العربية المتحدة، ونجح الزعيم العيناوي في الاستفادة من تعثر منافسيه على الصدارة ليسعد جماهيره بفوزه على ضيفه العميد النصراوي بهدفين مقابل هدف، وعاد ليتقاسم الصدارة من جديد مع الإمبراطور الوصلاوي برصيد (22 نقطة)، وأكد رغبته القوية في المنافسة على درع الدوري.

    وعبر الكرواتي، زوران ماميتش، مدرب العين عن سعادته بالفوز الذي حققه فريقه وقال: العين قدم واحدة من أفضل مبارياته بالمسابقة، وأوضح أن النصر استفاد من بعض الأخطاء بعد مرور ثماني دقائق وسجل هدفه الوحيد، غير أننا أدركنا التعادل واستعدنا سيطرتنا في الشوط الثاني، ومنعنا الفريق الضيف من الاستفادة من الفرص التي تسنت له بعد ذلك، وأتمنى أن نتابع في بقية المباريات بذات الطريقة التي كنا عليها أمام النصر، وحالياً أصبح تركيزنا منصباً على المباراة المقبلة أمام الظفرة.

    إصابات بالجملة

    وقال المدرب الكرواتي، إن العين عانى خلال المرحلة الماضية من الإصابات التي طالت عدداً من اللاعبين، وشهد مباراة النصر عودة محمد عبد الرحمن، والذي أرى أنه في حال اكتمال جاهزيته، وتخلصه من بعض الضغوط سيكون أفضل لاعب في دوري الخليج العربي، كونه يتمتع بإمكانات عالية بما يجعله قادراً على صناعة الفارق في أرضية ملعب المباراة، وهو فقط يحتاج لجرعات تدريبية مكثفة، وبالنسبة لعمر عبد الرحمن.

    فقد عاد اللاعب من إصابة بعد أربعة أسابيع والتحق مباشرة بصفوف المنتخب الوطني وهذه كانت مشكلة بالنسبة له، لأن اللاعب بعد عودته من الإصابة يحتاج لإعداد بدني وتأهيلي خاص حتى يتسنى له استعادة مستواه، ومن وجهة نظري فإن عدم التنسيق مع الأندية في هذا الخصوص أمر غير جيد، وسبق أن أرسلت خطاباً رسمياً للأمين العام لاتحاد الكرة ومدرب المنتخب زاكيروني ولم أجد رداً.

    تحقيق الأهداف

    من جهته، أكد الإيطالي تشيزاري برانديلي، مدرب فريق النصر، أن الخسارة التي تعرض لها فريقه أمام العين أول من أمس لن تثني جهودهم ولن تجعلهم يخفضون رؤوسهم، وسيمضون بثبات إلى الأمام من أجل تحقيق أهدافهم، وأوضح أن الفريقين قدما مباراة مثيرة ومفتوحة طوال شوطيها، وقال: نجحنا في افتتاح التسجيل والتقدم بهدف دون رد في وقت مبكر، وسعينا لتعزيز التقدم بهدف ثان ولكن الأمور مضت بغير ما نريده ولم يحالفنا الحظ واستفاد العين من بعض الأخطاء التي وقعنا فيها ليدرك التعادل.

    وقد جئنا إلى ملعب العين لنقدم مردوداً فنياً وبدنياً متميزاً، وهذا ما حدث بالفعل برغم انخفاض المستوى في شوط اللعب الثاني، بسبب أن لدينا عدد من اللاعبين الذين عادوا للعب بعد فترة غياب بسبب الإصابة، وهذا بالطبع كان له تأثيره، وعندما تعاني من مثل هذه الظروف وتقابل فريقاً قوياً كالعين فالطبع ستتعرض للمشاكل.

    مواجهة مفتوحة

    وأضاف المدرب الإيطالي الذي كان يتحدث في المؤتمر الصحافي بعد المباراة: كانت المواجهة مفتوحة بين الجانبين ونحن بدأنا بالتسجيل، وبعد ذلك حدثت بعض الأخطاء وسجل العين هدف التعادل وتقدم في الشوط الثاني، وعموماً فريقنا يتحسن مستواه تدريجياً من مباراة إلى أخرى ولن تثنينا هذه الخسارة، فأمامنا مباريات أخرى سنقاتل خلالها بقوة من أجل تعويض ما خسرناه وسيكون تركيزنا وتفكيرنا منصباً في تحقيق الانتصارات في الجولات المقبلة وبعد ذلك سنرى ما يمكن أن يقودنا إليه ذلك في ترتيب الدوري.

    ارتباك

    أكد سالم صالح، لاعب فريق النصر، أن فريقه قدم مباراة جيدة أمام العين وتقدم بالهدف الأول، ولكن بعد أن جاء هدف التعادل حدث بعض الارتباك.

    طباعة Email