العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    عنف تيغالي وعموري يثير مسألة حماية اللاعبين

    تعرض لاعبا الوحدة والعين سيباستيان تيغالي وعمر عبد الرحمن لانتقادات شديدة عقب نهاية الكلاسيكو الذي جمع بين الفريقين يوم السبت الماضي وانتهى لمصلحة «الزعيم» بهدف دون رد أحرزه المدافع محمد أحمد.

    وطالبت جماهير الوحدة والعين اتحاد الكرة بإيقاف تيغالي وعموري على خلفية الكرات المشتركة التي أثارت جدلاً واسعاً بتدخلات عنيفة خلال المباراة عندما تعرض لاعب الوحدة محمد الشحي للكمة من عموري، فيما جاء تدخل تيغالي العنيف مع الياباني شيوتاني لاعب العين ليثير غضب الجماهير العيناوية بعدما تعرض اللاعب لإصابة بالغة ستغيبه عن الملاعب لمدة 3 أشهر.

    وهاجمت جماهير الناديين اللاعبين بقوة على وسائل التواصل الاجتماعي عقب المباراة مطالبة باتخاذ إجراءات صارمة لعدم تكرار الأمر وفي إطار حماية اللاعبين خصوصاً وأن الثنائي لم يتعرضا لأي قرارات إدارية من حكم المباراة يعقوب الحمادي، واستندت الجماهير إلى آراء خبراء تحكيم بأن عموري كان يستحق الحصول على البطاقة الحمراء بعد تدخله مع الشحي من دون كرة، فيما أبرزت تدخل تيغالي على شيوتاني القوي مؤكدة أن اللاعب تعمد العنف مع المدافع الياباني.

    وكان رئيس شركة كرة القدم بنادي العين، غانم الهاجري قد اتهم تيغالي بتعمد إصابة شيوتاني، وقال في تصريحات على موقع النادي: «من المؤسف في الأمر شيوتاني تعرض للإصابة إثر تعمد الضرب وإلحاق الضرر به، وبغض النظر عن كونه لاعباً في صفوف العين أو أي فريق منافس فلا بد من حماية اللاعبين»، مطالباً الحكام بالقيام بمسؤولياتهم لحماية اللاعبين واتخاذ قرارات صارمة في مثل هذه الحالات.

    وسيجري شيوتاني عملية جراحية بعد إصابته بخلع في عظمة الترقوة سيغيب بسببها عن العين لمدة 3 أشهر.

    طباعة Email