الوصل يواجه «لا بالونا» الإسباني

■ جانب من تدريبات الوصل | البيان

يلتقي فريق الوصل الأول لكرة القدم اليوم فريق «لا بالونا» احد فرق الدرجة الثانية بإسبانيا، في ثاني تجاربه الودية بمعسكره الخارجي بمدينة ملقة الإسبانية، ويسعى خلالها الفهود إلى تقديم مستوى أفضل عما قدمه في المباراة الأولى التي خسرها يوم الأحد الماضي أمام فريق غرناطة 1 /‏ 2.

تأتي هذه المباراة ضمن مباريات الفهود الثلاث، التي يختتمها يوم 13 من الشهر الجاري بمواجهة فريق «ماربيلا» الذي بدوره يلعب في الدرجة الثانية أيضاً، بعدها ينهي الأصفر تجاربه الودية وفق رؤية الجهاز الفني للفريق بقيادة الأرجنتيني رودلفو ارويان ومساعده سليم عبد الرحمن وبتواجد إداري الفريق حميد يوسف رئيس البعثة بالمعسكر الخارجي ومن ثم العودة للإمارات يوم الثلاثاء المقبل ليستكمل إعداده للموسم الجديد، بإقامة مباراتين وديتين مع الفرق المحلية بالدولة.

مشاركة

المدير الفني لفريق الفهود يحرص في مباراة اليوم على مشاركة اكبر عدد من اللاعبين للوقوف على ما اكتسبوه خلال محطات الإعداد التي انطلقت محلياً في الأسبوع الأول من يونيو الماضي، وأعقبها مرحلة إعداد ثانية بإقامة معسكر في مدينة ميونيخ الألمانية خلال الفترة من 16 حتى 31 من نفس الشهر، وركز خلالها العمل على الجانبين البدني والمهاري، رغم خلوها من المباريات الودية، مع ترسيخ مزيد من الانسجام بين صفوف الفريق الذي يضم كوكبة من اللاعبين القدامى والشباب إلى جانب تواجد المحترفين الأربعة الذين اكملوا منظومة التفوق المنتظر للفهود.

الظهور الأول

كان المدير الفني للفريق قد دفع بمعظم لاعبيه في مباراتهم التجريبية الأولى، وأجرى العديد من التبديلات على مستوى اللاعبين المواطنين والمحترفين خلال شوطي المباراة للوقوف على مراكز اللاعبين وانتشارهم بشكل جماعي في الملعب، بعيداً عن الفوز والخسارة، حيث أشرك 21 لاعباً على مدار شوطي المباراة، وكان أبرز المشاركين الرباعي المنضم حديثاً، وعلى رأسهم الأسترالي أنتوني كاسيريس وعبد الله النقبي ومحمد سرور وسالم العزيزي، بجانب مشاركة خالد سبيل العائد من جديد لتشكيلة الفريق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات