فاز بثلاثية على دينامو زغرب الكرواتي

ختام ناجح للعين قبل العودة إلى الوطن

عادت مساء أمس بعثة فريق العين لكرة القدم قادمة من النمسا حيث أقام الفريق معسكره الإعدادي هناك في مرحلته الثانية استعدادا للموسم الكروي الجديد، وينتظر أن يستأنف إعداده في المرحلة الأخيرة اعتبارا من بعد غد السبت، حيث سيتابع الفريق تحضيراته الميدانية على ملعبه بإستاد خليفة بن زايد، ومن المقرر أن يؤدي تجربة ودية أخيرة يوم 15 الجاري قبل مواجهة الهلال السعودي 21 أغسطس على ملعب إستاد هزاع بن زايد ضمن جولة ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

دينامو زغرب

كان الزعيم قد فاز 3-1 على فريق دينامو زغرب الكرواتي أول من أمس في تجربته الرابعة والأخيرة بمعسكر النمسا، وسجل الأهداف العيناوية الثلاثة كل من السويدي ماركوس بيرغ والبرازيليين دوغلاس داينفريس وكايو لوكاس على التوالي، وبذلك يكون الفريق البنفسجي قد أنهى معسكره الخارجي دون أن يخسر أية مباراة ودية من المباريات الأربع التي خاضها هناك، حيث فاز في الأولى على الأهلي السعودي بهدفين دون رد، وتعادل بهدف لمثله أمام فريق باكو المنتمي للدوري الأذربيجاني، وفاز على فريق أتوبرن النمساوي بثلاثية نظيفة، قبل أن يتغلب في تجربته الأخيرة على دينامو زعرب الكرواتي.

تحديات

يواجه العين تحديات كبيرة خلال الموسم الكروي الجديد، إذ بالإضافة إلى تطلعاته وطموحاته الكبيرة في ذهاب دوري أبطال آسيا لكرة القدم، والعمل على التتويج باللقب وتحقيق حلم عمره 14 عاما بعد فوزه بالبطولة عام 2003، حيث يأمل الزعيم العودة بقوة إلى منصات التتويج المحلية بما في ذلك مسابقة دوري الخليج العربي لكرة القدم، وكأس صاحب السمو رئيس الدولة، فضلا عن كأس الخليج العربي لكرة القدم للمحترفين، الأمر الذي يتطلب جهودا كبيرة من قبل العيناوية إدارة ولاعبين وجمهورا، فيما يعتبر اللقب الآسيوي هو الهدف الأول الذي يسعى الفريق لتحقيقه، خصوصا بعد أن كان قريبا منه في النسخة الماضية، حيث خاض مباراة التتويج على ملعبه بإستاد هزاع بن زايد بعد أن خسر لقاء الذهاب بهدف لهدفين أمام فريق تشونبوك الكوري الجنوبي، غير أن هذا الأخير نجح في أن يفرض التعادل بهدف لمثله في جولة الإياب ليطير بالحلم وسط حسرة الجماهير العيناوية.

أجانب العين

في سياق متصل أكمل العين قائمته من اللاعبين الأجانب بإعادة اللاعب دوغلاس داينفريس إلى قائمته بعد أن رفع اسمه عنها العام الماضي، لينضم المهاجم البرازيلي إلى كل من مواطنه كايو لوكاس، والوافدين الجديدين الياباني تسوكاسا شيوتاني، والمهاجم السويدي ماركوس بيرغ، وكانت مفاوضات النادي تعثرت في استقدام بديل لدوغلاس بعد نجاحه في استقدام بديلين للكولومبي دانيلو اسبريا الذي أعاره إلى فريق الفيحاء، والكوري الجنوبي لي ميونغ الذي غادر لأداء الخدمة العسكرية في بلاده، واكتفي بإعادة دوغلاس ليكون بديلا للمهاجم السعودي ناصر الشمراني الذي انتهت فترة اعارته بنهاية الموسم السابق.

مطلب زوران

وفيما تباينت وجهات نظر الجماهير العيناوية بين مؤيد ومعارض لعودة دوغلاس من جديد أكد أكثر من مسؤول بنادي العين أن عودة المهاجم البرازيلي إلى قائمة الفريق كانت برغبة كبيرة من المدرب الكرواتي زوران ماميتش الذي يرى أن اللاعب يتوافق مع خطته الفنية التي ينوي اعتمادها في الموسم الجديد، خصوصا أن اللاعب يملك المقدرات الفنية المطلوبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات