عقد

حسن زهران: لم أُبلغ رسمياً بالرحيل عن الوصل

أكد حسن زهران مدافع فريق الوصل أنه لم يتلق أي شيء رسمي بشأن رحيله من قلعة الإمبراطور، وقال:«إذا كانوا يرون أن مصلحة الفريق في هذا القرار سأوافق عليه فوراً، فهم أكثر دراية بمثل هذه القرارات، وخصوصاً إن كانت تصب في مصلحة الوصل لأن مصلحة الإمبراطور فوق أي شيء آخر.

وأضاف زهران:» أتمنى لهم كل التوفيق سواء كنت معهم أم لا، لم أتلق أي شيء رسمي بالورق، لقد تلقيت اتصالات يشرحون فيها الموقف حيث ابديت استغرابي، لكن في الأول والأخير هذه مصلحة كيان فمصلحة الوصل فوق أي اعتبار، حاولوا أن يشرحوا ظروف النادي، وأنا لا أدري ما هي هذه الظروف لكني ابديت تفهمي لرغبتهم«.

وأضاف:» كنت أتمنى أن أكمل مع الوصل وأن أشارك في آسيا لقد قضيت أفضل سنوات حياتي في الوصل وهذا الأمر ازعجني لكن في النهاية هذه هي حياة لاعب كرة القدم القصيرة «.

وأضاف:» عقدي مع النادي ممتد حتى عام 2020، وعن ما إن كان قد تلقى عروضاً أخرى، قال:«لا أستطيع أن أفصح عن ما إن كنت قد تلقيت عروضاً أخرى أم لا كوني ما زلت مرتبطاً بعقد مع الوصل، كما إني لم أتلق أي إخطار رسمي بالرحيل».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات