EMTC

يستأنف مرانه الليلة بعد راحة يومين

الأولمبي يدشّن المعسكرالثاني استعدادا للآسيوية

يستأنف المنتخب الأولمبي مرانه الليلة على ملعب ذياب عوانة في مقر اتحاد الكرة في دبي، تحت إشراف المدرب حسن العبدولي، بعد أن نال اللاعبون يومين راحة «الجمعة والسبت»، من أجل التقاط الأنفاس بعد فترة مران استمرت لمدة 10 أيام، وسيكون تجمع الفريق في المرحلة الثانية من برنامج الإعداد «اليوم» من خلال معسكر مغلق للاعبين، بعد أن كان مفتوحاً خلال المرحلة الأولى، للدخول في أجواء تصفيات آسيا تحت 23 سنة، والمقرر إقامتها خلال الفترة من 15 إلى 19 يوليو المقبل على ستاد القطارة بنادي العين.

فيما تقرر منح لاعبي المنتخب الأول راحة حتى الثلاثاء المقبل، تقديراً لجهدهم مع المنتخب الأول في الفترة الماضية، وهم محمد العكبري وخلفان مبارك وخالد باوزير، ومن المقرر انضمامهم للفريق في مران الثلاثاء، وتقرر ضم لاعب بني ياس خالد الهاشمي، ليكتمل نصاب الفريق بعد انضمام محمد عبد الباسط لاعب الوحدة، أحمد الهاشمي لاعب الجزيرة، سهيل النوبي لاعب بني ياس، الذين أدوا مناسك العمرة المباركة، فيما تم استبعاد الثنائي حمدان ناصر لاعب كلباء وعادل سبيل لاعب الشباب بسبب تعرضهما للإصابة، وفض الجهاز الفني عوتهما لناديهما من أجل استكمال علاجهما.

ومن المقرر أن تستمر تدريبات الفريق على ملعب ذياب عوانة حتى عيد الفطر المبارك، ويتخلل تلك المرحلة لعب مباراة ودية مع منتخب البحرين الشقيق يوم 24 الجاري، من أجل الاطمئنان على جاهزية اللاعبين وتعرف الجهاز الفني على مستوياتهم تمهيداً لاختيار التشكيلة الرئيسة، التي سيخوض بها منافسات التصفيات، ومن المقرر أن يلعب الفريق 3 مباريات ودية أخرى واحدة منها أمام طاجيكستان يوم 10 يوليو، وجار التفاوض مع المنتخب السعودي للعب مباراتين وديتين قبل انطلاقة التصفيات، على أن تبدأ المرحلة الثالثة من المعسكر والتي ستقام في مدينة العين بداية من عقب إجازة عيد الفطر حتى موعد انطلاقة التصفيات الآسيوية، هذا ويلعب منتخبنا الأولمبي في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى النهائيات التي ستقام في الصين العام المقبل، بالمجموعة الرابعة التي تضم إلى جانبه كلاً من منتخبات: أوزبكستان، لبنان، نيبال، وتم عمل تعديل على مواعيد مباريات الفريق، حيث يلعب منتخبنا أول مباراة يوم 15 يوليو أمام نيبال، والثانية أمام لبنان يوم 17 والثالثة أمام أوزبكستان يوم 19.

ويتأهل للنهائيات التي ستقام في الصين بداية العام المقبل، صاحب المركز الأول في كل مجموعة، إلى جانب أفضل خمسة منتخبات تحصل على المركز الثاني في المجموعات العشر، ورغم أن منتخب الصين مستضيف النهائيات حصل على بطاقة التأهل المباشر، إلا أن الاتحاد الصيني لكرة القدم أكد رغبته في مشاركة فريقه بالتصفيات، وبالتالي في حالة حصول المنتخب الصيني على إحدى بطاقات التأهل، فإن سادس أفضل فريق يحصل على المركز الثاني سوف يتأهل للنهائيات.

جدية اللاعبين

وأعرب جمال بوهندي مدير المنتخب عن سعادته بحرص اللاعبين على المران بجدية خلال الفترة الماضية، ورغبتهم في إثبات وجودهم، قائلاً: نحن نثق بقدرات المدرب حسن العبدولي الذي يملك خبرة كبيرة اكتسبها بالعمل مع المنتخب الأول خلال السنوات الماضية في تحقيق الطموحات، وتكوين منتخب يشار إليه بالبنان ويكون رديف للمنتخب الأول وتغذيته بناصر متميزة موهوبة، لا ينقصها سوى مزيد من الاحتكاك واكتساب الخبرات، خاصة أن الفريق يضم العديد من العناصر الموهوبة المتميزة.

باوزا يراقب

وحرص المدرب الأرجنتيني ادغار باوزا على متابعة المران الأخير للأولمبي قبل الراحة من أجل التعرف على لاعبي الفريق، للاستفادة بعدد منهم خلال الفترة المقبلة، في ظل رؤية المدرب للاستعداد لكأس آسيا 2019، حيث يعد اتحاد الكرة مشروع لبناء فريق قوي للمستقبل، يكون قادراً على تحقيق مزيد من الإنجازات لكرة الإمارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات