ختام رائع لبطولة العين الرمضانية

سعيد بن طحنون يتوّج «اتحاد الجامعات» بطلاً للكرة

صورة

توج معالي الشيخ سعيد بن طحنون آل نهيان راعي بطولة العين الرمضانية، فريق الاتحاد الرياضي للجامعات، بطلاً لسباعيات كرة القدم للرجال في الحفل الختامي الذي شهده مساء أول من أمس، استاد طحنون بن محمد بالقطارة، بعد فوزه على فريق الاتحاد بهدفين مقابل هدف في المباراة النهائية، التي حضرها جمهور كبير، وجاءت قوية، عبرت عن مسك الختام.

ونال «البطل» الميداليات الذهبية وجائزة مالية قدرها 80 ألف درهم، بينما حصل فريق الاتحاد على مركز الوصيف والميداليات الفضية، و50 ألف درهم، ونال فريق المقام المركز الثالث والميداليات الفضية، ومبلغ 30 ألف درهم.

وحضر اليوم الختامي بجانب راعي البطولة كل من الدكتور عبد الله سالم الوحشي رئيس اللجنة المنظمة العليا، والشيخ سالم بن ركاض العامري، ومحمد جلفار رئيس اتحاد كرة اليد، والدكتور خليفة الغفلي عضو اتحاد كرة القدم، وحمد بن نخيرات العامري العضو المنتدب لمجلس إدارة نادي العين، ومسلم أحمد المدير التنفيذي للبطولة، وعدد من المديرين والمسؤولين بالمؤسسات الحكومية والخاصة.

كما قام معاليه بتكريم الثلاثة الأوائل في منافسات شد الحبل، يتقدمهم فريق شرطة دبي الحائز على المركز الأول، بعد تغلبه في النهائي على الوصيف «فطائر الحليج» 2/صفر، بينما حل فريق «كلنا خليفة» في المركز الثالث، بعد فوزه على «فتنس لايف» بنتيجة 2 /1، وحصل كل منهم على جائزة مالية، بجانب تكريم أحمد الشامسي مشرف الحكام، والطاقم التحكيمي الذي ضم أحمد مصبح وعلي شملان وعلي واحد وراشد مصبح وعوض مسري.

وبعد وصول معالي الشيخ سعيد بن طحنون إلى استاد القطارة، وعزف السلام الوطني، بدأ الحفل الختامي بعرضٍ لفرسان الخيول، أعقبته مباراة استعراضية شارك فيها قدامى لاعبي الكرة الإماراتية.

المباراة النهائية

وكانت البداية في المباراة النهائية لصالح فريق الاتحاد، الذي كان أكثر وصولاً لمرمى الاتحاد الرياضي للجامعات، وترجم أفضليته بتسجيله هدف السبق عن طريق اللاعب علي موسى «المزعج» في الدقيقة السادسة، من تسديدة قوية لم يراها حارس الاتحاد الرياضي إلا وهي تعانق الشباك، لينتهي الشوط الأول بهذا الهدف. ومع بداية الشوط الثاني، أدرك الاتحاد الرياضي التعادل عن طريق لاعبه عبد الله رمضان، ليتحكم بعده في زمام الأمور، ويسيطر علي مجريات اللقاء، إلى أن نجح في إحراز هدف التقدم من ركلة جزاء نفذها بنجاح اللاعب أسانه كانا في الدقيقة 21، ليحافظ علي تقدمه حتى صافرة النهاية، ويتوج بلقب نسخة 2017. أدار المباراة الحكام أحمد مصبح وعلي شملان وعلي واحد.

كريم مصطفى: التنظيم احترافي

عبّر كريم مصطفي مدرب الاتحاد الرياضي للجامعات، عن سعادته بحصول فريقه علي لقب البطولة، وقال:«الحمد الله علي الفوز، وأهنئ اللاعبين على الأداء والروح العالية، وأعتقد أن فوزنا باللقب، جاء نتيجة ثمرة مجهود الجميع، ومن خلال الإمكانات العالية التي تم توفيرها للفريق، من أجل الظهور بهذه الصورة الرائعة. وهنا، لا بد أن نتوجه بالشكر إلى الدكتور سعيد الحساني رئيس اتحاد الجامعات الرياضي على كل ما قدمه لنا، وهو صاحب الفضل الأول في إحرازنا للبطولة. وأشار كريم إلى أن الاتحاد الرياضي للجامعات، حقق في هذا الموسم 5 بطولات هي دوري وكأس وسوبر المؤسسات وبطولة أم القيوين، وأخيراً بطولة العين الرمضانية. كما أشاد أيضاً في ختام حديثه بمستوى البطولة والتنظيم الرائع والمتميز، ووصفه «بالاحترافي»، وهنأاللجنة المنظمة على نجاح البطولة .

الوحشي: سعيد بن طحنون سر نجاح النسخة الثانية

أكد الدكتور عبد الله سالم الوحشي رئيس اللجنة المنظمة العليا لبطولة العين الرمضانية، أن إسدال ستار الختام على نسخة هذا العام من البطولة، ما هو إلا إعلان لبدء العمل لنسخة العام المقبل بإذن الله، وقال في كلمة ألقاها بمناسبة ختام رمضانية العين أول من أمس: «كانت أيام جميلة، جمعتنا بكم في واحدة من أكبر وأفضل وأنجح البطولات الرمضانية، تحت شعار (خليفة الخير) مواكبة لعام الخير، وكانت البطولة هي الأكبر من حيث عدد المسابقات والمتنافسين، والأبرز في تنظيم سباق الهجن، والقرية التراثية التي تمثل جسر التواصل بين البطولة وأهالي مدينة العين والمقيمين والزائرين، وإن كان هناك من هو أحق وأولى بكلمة الشكر، فهو معالي الشيخ سعيد بن طحنون بن محمد آل نهيان».

وأضاف: «شكراً لمعاليكم من القلب، لدعمكم واهتمامكم، بعد أن كنتم بمثابة الضمان الأول لنجاح بطولة العين الرمضانية، بحرصكم على الوجود المستمر في ميادين المنافسات المختلفة، وتوفير كل مقومات الدعم التي حققت النجاح المنشود».

وزاد: «كما أتقدم بالشكر إلى مجلس الإمارات لتنمية علاقات العمل، الراعي الرسمي واللجنة العليا المنظمة، كما أشكر الشريك الرسمي للبطولة شركة C2020 الراعية لحفلي الافتتاح والختام، وكذلك الشكر موصول لكل الشركاء الاستراتيجيين، وأخص بالشكر نادي العين الرياضي الثقافي، لكل ما قدمه لنا من خدمات طيلة فترة البطولة، وكذلك الإعلاميين والفرق الرياضية والمتطوعين، وإلى كل فرد ساهم وعمل من أجل إنجاح هذا الحدث».

وأضاف: «إن النجاح الذي حققته بطولة العين الرمضانية في نسختها هذا العام، تضع على عاتقنا ضرورة التحليق في آفاق النجاح، فنحن كما تعلمنا من قادتنا الرشيدة، نطمح دائماً وأبداً للأمثل والأفضل، فالتميز هو منهاجنا وغايتنا، وحفظ الله دولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وشعباً من كيد الكائدين وحسد الحاسدين وعبث العابثين، وأدام عليهم الأمن والأمان والاستقرار والعزة».

الاستعراضية تخطف الأضواء

سبق لقاء نهائي البطولة مباراة استعراضية لنجوم الإمارات، جمعت بين الفريق الأحمر والأبيض، وانتهت بفوز الأحمر بنتيجة 3/2، وتولى مسؤولية الإشراف علي تدريب الفريقين محلل قنوات أبوظبي الرياضي رضا بوراوي، وقد طغى على المباراة الاستعراضية الطابع الكوميدي، نظراً لبطء الحركة وزيادة وزن بعض اللاعبين، وكانت حركتهم في الميدان أشبه «بالتصوير البطيء»، ومع ذلك كانت اللمسات السحرية لنجوم الإمارات حاضرة، من خلال محمد علي «كوجاك»، وناصر خميس وعلي ثاني وبخيت سعد وعبد الرحيم جمعة وسبيت خاطر وأحمد عبد الله «الغزال الأسمر» وفهد مسعود وحميد فاخر وجمعة خاطر، وهو ما يؤكد أن «الدهن في العتاقي»، خصوصاً عندما سدد «المدفعجي» بخيت سعد كرة قوية احتضنها «السوبرمان» محسن مصبح بكل ثقة، كما لم يسلم الحكم «الدولي» فريد علي من الانتقاد، عندما احتج المدرب رضا بوراوي لعدم احتسابه مخالفة داخل المنطقة للاعب فيصل علي.

وتقدم الأحمر بثلاثية تبادل في إحرازها الغزال العيناوي أحمد عبد الله وحميد فاخر وبشير سعيد، فيما نجح «المونديالي» علي ثاني في تقليص الفارق بتسجيله هدفين، لينتهي اللقاء بفوز الأحمر علي الأبيض بثلاثة أهداف مقابل هدفين. وبعد نهاية المباراة، صعد نجوم الإمارات إلى المقصورة الرئيسة لمصافحة معالي الشيخ سعيد بن طحنون آل نهيان راعي البطولة، وتسلموا الدروع التذكارية التي تحمل شعار بطولة العين الرمضانية 2017.

راعي البطولة يشيد بدعم هزاع بن زايد ويؤكد دعمه لعبة الجوجيتسو

أكد معالي الشيخ سعيد بن طحنون آل نهيان راعى البطولة، في تصريح له في نهاية اليوم الختامي، أن نسخة هذا العام كانت متميزة بكل المقاييس منذ انطلاقتها وحتى الختام، وقال: «أود أولاً أن أثمن الجهود الكبيرة التي بذلت في بطولة الجيوجيتسو هذا العام، فقد كانت ناجحة بكل المقاييس، وشارك فيها عدد كبير جداً على مستوى الشباب الأشبال والصغار من فئتي الذكور والإناث، ونحن ندعم هذه البطولة التي تحظي برعاية كريمة من سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، فكل ما تدعمه القيادة نحن وراءه بإذن الله».

كما أتوجه بالشكر إلى الغالي على القلب، سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة نادي العين، لدعمه للبطولة، وتوفيره مقرٍاً لها وتقديمه كل التسهيلات من أجل إنجاح هذه البطولة.

وأشكر كذلك حمد بن نخيرات العامري عضو مجلس إدارة نادي العين، وكل المشاركين في التنظيم بداية من اللجنة المنظمة العليا ورجال الشرطة والأمن ومؤسستي «أبشر» و«تكاتف»، للعمل التطوعي والإعلام بمختلف مؤسساته "

وأكد معاليه، أنه راضٍ عن الحضور الجماهيري، لحرصه على الوجود والمساهمة في النجاح الذي تحقق، وقال: «تحسباً لحرارة الأجواء، فبإذن الله ستكون المباراة النهائية للبطولة في العام المقبل داخل الصالة».

وعن دعوته لنجوم قدامي لاعبي الكرة الإماراتية ليشاركوا في مباراة استعراضية، أكد معاليه أن جميع اللاعبين عبروا عن سعادتهم وشكرهم، لدعوتهم لتشريف ختام البطولة، وهم يستحقون ذلك، فهم جيل الذهب، فلهم الشكر لتلبيتهم الدعوة. قال إنه كلف اللجنة المنظمة بالعمل منذ الآن للنسخة المقبلة .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات