الجوارح وصيفاً .. والوطنية في المركز الثالث

تتويج الإمبراطور بـ «رمضانية الشارقة»

صورة

برعاية سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، اختتمت أول من أمس، الدورة الثانية من «بطولة الشارقة الرياضية الرمضانية لكرة قدم الصالات».

والتي نظمتها مؤسسة الشارقة للإعلام في الفترة من 30 مايو وحتى 12 يونيو الحالي وتوج بلقبها فريق الإمبراطور بعد فوزه على فريق الجوارح بأربعة أهداف مقابل هدف، بعد مباراة جماهيرية كبيرة بحضور الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام والشيخ أحمد بن عبد الله آل ثاني، والشيخ سعود بن عبد العزيز المعلا رئيس نادي الشارقة للشطرنج، والعميد سيف الزري القائد العام لشرطة الشارقة ومحمد خلف مدير عام مؤسسة الشارقة للإعلام.

تميز

وحل في المركز الثاني وصيفاً فريق الجوارح وجاء فريق الوطنية في المركز الثالث بعد انسحاب فريق رويال عن مواجهة تحديد المركزين الثالث والرابع وتوج لاعب الإمبراطور عبد الرحمن طلال فهد بلقب هداف البطولة برصيد 14 هدفا ونال زميله اللاعب جابر محمد يوسف لقب افضل حارس فيما ذهبت جائزة أفضل لاعب إلى المعتز بالله عبد السميع لاعب فريق الجوارح.

دعم

قال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام إن الدعم اللامحدود والرعاية الكريمة من سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد الشارقة لمختلف الأحداث والمناسبات الرياضية، ساهم بشكل كبير في نجاحها، وتعد رعاية سموه للبطولة دليلا على ما تحظى به الرياضة والرياضيون من دعم مستمر في الإمارة الباسمة، وهي رعاية أسهمت بشكل فعال في تميزها.

شركاء النجاح

وأضاف القاسمي: «فضلا عن شركاء النجاح في مختلف اللجان والفعاليات المصاحبة كل أدى دوره في تكامل ونجاح كامل في إطار فريق عمل واحد فكان النجاح والتميز للنسخة الثانية وهو نجاح يضع الجميع في تحدٍّ كبير لأجل أن تكون النسخة الثالثة في مستوى هذا النجاح».

وتوجه بالشكر الجزيل للفرق المشاركة والتي تنافست بروح رياضية وأداء رياضي متميز بأنها جعلت من البطولة ملتقى رياضيا يحفل بالمواهب سواء من داخل أو خارج الدولة وهو تنافس يرفع من المستوى الفني لكرة الصالات في الدولة حيث باتت البطولة منجما للمواهب كل عام ترفد الساحة الرياضية بلوامع النجوم.

وأوضح بان الهدف الأكبر من تنظيم البطولة تحقق بنسبة كبيرة وهو أن تكون البطولة ملتقى رياضيا للشباب يستفيدون منها في تزجية أوقات فراغهم فيما يفيدهم بدنياً وفنياً ولتطوير قدراتهم وصقل مواهبهم عبر تنافس رياضي جامع وما تحقق يشجع للتأهب للنسخة الثالثة منذ وقت مبكر.

شكر للجميع

وتوجه راشد العوبد مدير عام قناة الشارقة الرياضية ومدير البطولة بأسمى آيات الشكر والتقدير لسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة لدعمه ورعايته لبطولة الشارقة الرمضانية في نسختيها الأولى والثانية، ولجميع شركاء النجاح في اللجنة المنظمة والفرق المشاركة والأجهزة الإعلامية وللجمهور الكبير الذي كان فاكهة البطولة.

مسؤولية

وقال إن النجاحات التي حققتها النسختان الأولى والثانية تضعهم أمام تحديات كبيرة في أن تكون النسخة المقبلة افضل منهما بكثير، خاصة وأن الجمهور قال كلمته في حفل الختام وكان مشهدا يضع الجميع في تحديات مقبلة مشيرا إلى أن جميع المقترحات التي وصلتهم سواء من الأجهزة الفنية والفرق المشاركة والخبراء والإعلاميين ستجد حظها من النقاش وسترى النور في النسخة الثالثة.

أحمد الطاهر: البطل شرّفنا في منافسات الشارقة و«ناس»

وصف أحمد الطاهر من الشركة الراعية لفريق الإمبراطور بطل النسخة الثانية لرمضانية الشارقة الفريق بأنه بطل وهو الآن على أعتاب لقب بطولة ناس التي ترقى للدور نصف النهائي ومرشح بقوة للنهائي واللقب، مشيراً إلى أنهم يرعون فرق الإمبراطور والعاصفة والطاهر.

وثمن الدعم الكبير الذي تحظى به بطولة ناس من قبل سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم ولي عهد دبي وهو ما جعل منها قبلة رياضية في رمضان ورعاية سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد الشارقة، جعل من بطولة الشارقة الأفضل تنافسية في كرة الصالات.

وأكد أن رعايتهم للفرق الثلاثة واجب تمليه عليهم الوطنية والعمل على تطوير كرة قدم الصالات التي باتت لها شعبية جارفة في الدولة ومشاركة فرقنا ولاعبينا المواطنين في مثل هذه الدورات من مصلحة منتخبنا الوطني لكرة قدم الصالات.

عبد الرحمن طلال: الكل فائز في دورة الخير

قال الكويتي عبد الرحمن طلال فهد المتوج بلقب هداف بطولة الشارقة الرمضانية لكرة الصالات مع فريق الإمبراطور الحائز على لقب البطولة إن الكل فائز رغم أنهم حصدوا معظم الألقاب لكن لا يوجد خاسر في مثل هذه البطولات التي تنظم في شهر الخير وتتسم بروح رياضية عالية رغم الجدية والتنافسية الكبيرة فيها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات