الرميثي: تمنيت عدم اختزال الرقابة المالية على رواتب اللاعبين

اعتبر أحمد الرميثي رئيس مجلس إدارة شركة الوحدة لكرة القدم، أن 5 ساعات لمناقشة ما طرح في اجتماع الجمعية العمومية العادية لاتحاد الكرة، توقيت مناسب جداً، وأنه لم يكن يتمنى اختزال الرقابة المالية في سقف رواتب اللاعبين فقط، وأن إقامة دوري الخليج العربي للمحترفين الموسم المقبل، بمشاركة 12 نادياً، ثم العودة في الموسم الذي يليه ليقام بمشاركة 14 نادياً، قرار جيد، لأن «المساواة في الظلم عدل»، وإقامة المسابقة في الموسم المقبل، بمشاركة 14 نادياً، كان سيؤثر على بعض الأندية سلبياً.

أكمل الرميثي: ألزمنا اتحاد الكرة في العمومية، على أن يحدد آلية الصعود والهبوط في الموسم المقبل منذ بدايته، لتكون الأمور واضحة أمام الجميع، وهناك مساواة بين الأندية، وموضوع عدد أندية دوري الخليج العربي، شهد نقاشاً طويلاً، لأنه كانت هناك مصلحة عامة ومصلحة خاصة، وهذا شيء طبيعي، لأن الجميع من حقه البحث عن مصلحته، ومنها بحث بعض الأندية عن طريق للعودة أو للمشاركة في دوري المحترفين الموسم المقبل.

مشاركة

أوضح الرميثي: هذا القرار بالذات، رغبت بعض الأندية في استمرار إقامة الموسم المقبل بمشاركة 14 نادياً، وانتهى الأمر إلى اتخاذ القرار بإقامة الموسم المقبل بمشاركة 12 فريقاً، بعدما أوضح اتحاد الكرة، أن الموسم المقبل ظرف مؤقت، نتيجة قرار دمج الشباب ودبي مع الأهلي، على أن يتم إقامة الموسم بعد المقبل، بمشاركة 14 فريقاً.

تحدث الرميثي عن قرار آخر في عمومية اتحاد الكرة، وهو تشكيل لجنة سريعة لدراسة وضع قوانين ولوائح خاصة بسقف رواتب اللاعبين، وقال: قضية الرقابة المالية، والتي تأخر اتحاد الكرة في إرسال لائحتها إلى الأندية، تم تقليصها على تحديد سقف لرواتب اللاعبين، وتم تشكيل لجنة بعضويتي، للعمل مع الاتحاد على وضع ضوابط لرواتب اللاعبين، وكان يجب على العمومية، أن تجد حلول متكاملة للرقابة المالية على الأندية، وألا يختزل ذلك برواتب اللاعبين فقط، وأما بالنسبة لباقي جدول أعمال الجمعية، فالأمور والبنود الأخرى كانت طبيعية، وأعطى مجلس إدارة اتحاد الكرة، مساحة أكبر أمام الجميع لإبداء الرأي، وتم بالفعل التصديق على كافة الموضوعات، واعتماد تشكيل اللجان المقترحة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات